للمرة الأولى... مسيّرات إيرانية الصنع تضرب أهدافاً قرب كييف

للمرة الأولى... مسيّرات إيرانية الصنع تضرب أهدافاً قرب كييف

الأربعاء - 10 شهر ربيع الأول 1444 هـ - 05 أكتوبر 2022 مـ
مبانٍ مدمّرة في أوكرانيا (رويترز)

هرع العشرات من رجال الإطفاء لإخماد حرائق، اليوم (الأربعاء)، في بلدة بالقرب من العاصمة الأوكرانية كييف في أعقاب ضربات متعددة نفذتها طائرات مسيّرة إيرانية الصنع، حسبما أفاد مسؤولون محليون.
وتُعرف تلك الطائرات غالباً باسم «الطائرات المسيرة الانتحارية». وقال حاكم منطقة كييف، أوليكسي كوليبا إن «ست طائرات مسيّرة ضربت مبنى خلال الليل في بيلا تسيركفا»، الواقعة على بعد نحو 75 كيلومتراً جنوبي العاصمة.
وأبلغت أوكرانيا عن سلسلة من الهجمات الروسية بطائرات مسيرة إيرانية الصنع من طراز «شاهد - 136» في الأسابيع الثلاثة الماضية، لكن الضربات على بيلا تسيركفا كانت الأقرب إلى كييف.
وتنفي إيران تزويد روسيا بالطائرات المسيّرة، بينما أحجم الكرملين عن التعليق.
ويبدو أن القوات الأوكرانية تشعر بالتهديد بسبب الطائرات المسيرة، التي تقول كييف إن موسكو بدأت في استخدامها في ساحة المعركة في سبتمبر (أيلول).
من جهته، قال المتحدث باسم القوات الجوية الأوكرانية يوري إهنات، في تصريحات بثها التلفزيون اليوم، إن الطائرات المسيّرة انطلقت من مناطق محتلة في جنوب أوكرانيا، وأضاف أن «ست طائرات مسيّرة أخرى أُسقطت قبل أن تصل إلى أهدافها».
وإذ أكد أن «هذا تهديد جديد لجميع قوات الدفاع (الأوكرانية)، ونحتاج إلى استخدام جميع الوسائل المتاحة لمحاولة مواجهته»، وصف حجم الطائرة المسيّرة بأنها مثل قذيفة مدفعية.


أوكرانيا حرب أوكرانيا

اختيارات المحرر

فيديو