طبيب يكشف أسوأ المكملات الغذائية للرجال بعد سن الأربعين

طبيب يكشف أسوأ المكملات الغذائية للرجال بعد سن الأربعين

الاثنين - 1 شهر ربيع الأول 1444 هـ - 26 سبتمبر 2022 مـ

من الضروري أن يعتني الرجال بأنفسهم بعد بلوغهم سن الأربعين من أجل الحفاظ على الصحة العقلية والروحية والجسدية.
ويعد تناول نظام غذائي صحي قائم على الخضار واللحوم أحد أهم الأشياء التي يمكننا القيام بها جنبًا إلى جنب مع التمارين الرياضية ليس فقط للحصول على صحتنا ولكن أيضًا للحفاظ عليها. وهذه تخلق الأساس لشيخوخة صحية، وحتى عكس تقدم العمر.
علاوة على ذلك، هناك الآلاف من المكملات الغذائية التي يمكنك إضافتها إلى هذا النظام الغذائي. ومع ذلك، فإن معرفة ما يجب أخذه أمر ضروري للحصول على أفضل قيمة مقابل أموالك وعدم إهدارها، فضلا عن أنها يمكن أن تسبب مشاكل صحية.
وبينما يمكنني الاستمرار في الحديث عن المكملات وما هو جيد أو سيئ، فإليك أسوأ 5 مكملات للرجال بعد سن الأربعين، وفق الدكتور جيري بيلي ماجستير في التغذية البشرية والطب الوظيفي خبير تغذية معتمد طبيب الوخز بالإبر وتقويم العمود الفقري طبيب الطب الوظيفي في «ليكسايد هوليستيك هيلث» خبير بارز بطب الرجال، الذي عدد أسوأ المكملات الغذائية للرجال بعد سن الأربعين، وذلك حسب ما نشر موقع «eat this not that» الطبي المتخصص:


1 - مكملات النظام الغذائي وحرق الدهون
غالبًا ما تكون هذه المكملات محملة بمنتجات تحفيز القلب وضغط الدم والتي يمكن أن تسبب أضرارًا كبيرة لنظام القلب والأوعية الدموية والكليتين. وغالبًا ما تكون منبهات قد تزيد من عوامل خطر الإصابة بالسكتة الدماغية والنوبات القلبية وتلف الكلى وزيادة العجز الجنسي. يمكننا تحملها في سن صغيرة وبأمان أكبر، لكن مع تقدمنا ​​في العمر لم تعد آمنة. لذا تناول طعامًا أفضل ومارس الرياضة بشكل مكثف لفترات أقصر من أجل تلافي هذه المساوئ.


2- مشروبات الطاقة
تخلص من هذه المشروبات التي تحتوي على الكافيين والسكر. يضعك هذا بسرعة عرضة لأمراض القلب والعقل والأوعية الدموية. حتى تلك الخالية من السكر تحتوي على كمية كبيرة من الكافيين. وان المحليات الصناعية في تلك الخالية من السكر لا يستطيع جسمك التمييز بين السكر الحقيقي القائم على الكربوهيدرات أو التحلية الكيميائية المزيفة الخالية من السعرات الحرارية. إنه يتخلص من الأنسولين واستجابة لذلك ستنخفض مستويات الغلوكوز لديك وفقًا لذلك. لذا تجنبها بأي ثمن.
وتعتبر القهوة القديمة الجيدة أو الشاي الأخضر أو ​​أنواع الشاي الأخرى المحتوية على الكافيين جيدة تمامًا وستعزز طاقتك بشكل أفضل بدون المنبهات القاسية.


3- معززات التستوستيرون
ثالث أسوأ شيء سيئ حقًا، ولكن يجب تناوله مع حاصرات هرمون الاستروجين أو قد ينتهي بك الأمر مع ارتفاع هرمون الاستروجين والتأثيرات السلبية لهذه الزيادة. معظم معززات هرمون التستوستيرون التي تصرف بدون وصفة طبية، ما لم تكن مزيجًا من الأعشاب أو جزءًا من عائلة SARM (مُعدِّل مستقبلات الأندروجين) قد تعزز مستويات هرمون التستوستيرون لديك، وهو ما نريده مع تقدمنا ​​في العمر. ولكن يمكنها أيضًا زيادة مستويات هرمون الاستروجين لديك. حيث تؤدي زيادة مستويات هرمون الاستروجين إلى زيادة أنسجة الثدي والتهاب الدماغ وتورم الجسم بالكامل والضعف الجنسي والعبث بالمزاج؛ لذلك، إذا كنت ستأخذ معزز T من أي نوع، فتأكد من إضافة مانع هرمون الاستروجين من نوع ما، مثل الكريسين والقراص البري وماكا أو «DIM» (دييندوليلميثان) الذي يأتي من الخضروات الصليبية.
سيكون من الحكمة أيضًا، إذا لم تكن لديك حساسية تجاهها، أن تزيد من الخضروات الصليبية للمساعدة في إزالة السموم من زيادة هرمون الاستروجين.


4- المكملات المعتمدة على فول الصويا
على الرغم من وجود بعض الجدل حول هذا البيان حيث سيقول البعض إنه لا يوجد دليل على أن فول الصويا أو (فيتويستروغنز) له أي تأثير سلبي على الرجال.
وكقاعدة مع مرضاي الذكور «رأيت أنه يزيد من مستويات هرمون الاستروجين ويقلل من مستويات هرمون التستوستيرون لدى الرجال الذين يعانون من حساسية الصويا.
وفي حين أن الكميات الصغيرة من التوفو أو الإيدامامي أو الأطعمة الأخرى التي تعتمد على فول الصويا قد تكون جيدة في بعض الأحيان، أقترح على مرضاي تجنبها إذا كان لديهم مستويات منخفضة من هرمون التستوستيرون أو مستويات هرمون الاستروجين المرتفعة. عندما تكون في شك اقطعها».


5- مكملات الكالسيوم
قد يكون هذا بمثابة صدمة للكثيرين، لكن مكملات الكالسيوم هي خامس مكملات غذائية سيئة للرجال فوق سن الأربعين. فإذا كنت تتناول نظامًا غذائيًا سيئًا ولا تمارس الرياضة وتضيف الكالسيوم، فأنت بذلك تهيئ نفسك لزيادة خطر الإصابة بتصلب الشرايين وحدث قلبي. لأن زيادة مستويات الكالسيوم مع الالتهابات المزمنة من سوء التغذية تزيد من ترسب الكالسيوم ما يؤدي إلى تصلب الشرايين وتيبسها. كما لوحظ إن هذا يزيد بشكل كبير من مخاطر الإصابة بالنوبات القلبية أو السكتة الدماغية. المفتاح هو الحصول على الكالسيوم من الخضار في النظام الغذائي، وبالتالي تقليل الالتهاب بشكل عام وتقليل المخاطر من النظام الغذائي المؤيد للالتهابات.


6 - من الأفضل الحصول على المغذيات من الطعام
من الأفضل الحصول على أكبر قدر ممكن من المغذيات من طعامك ثم بعد ذلك تلجأ الى استخدام المكملات الغذائية لتكملة ما لا تحصل عليه من النظام الغذائي أو تحتاج إلى المزيد بناءً على الاختبار.
المكملات يمكن أن تكلفك الكثير من المال. وغالبًا ما أحصل على مرضى يشترون الكثير من المكملات بمجرد قراءتهم للإعلانات. يمكن ان يتخلص 90 % منهم من هذه المكملات فقط اذا قاموا بتصحيح نظامهم الغذائي. أنفق المال على الطعام أولاً ثم على المكملات.
من الأفضل حقًا معرفة ما يجب عليك القيام به لتكون آمنًا وفعالًا. ابحث عن ممارس للطب الوظيفي يقوم باختبار التمثيل الغذائي لديك مثل اختبار الأحماض العضوية أو الاختبار الهولندي أو اختبار المغذيات الدقيقة للتأكد من أنك لا تأخذ فقط ما تحتاجه ولكن ما تحتاجه لتحسين صحتك وطول عمرك.


المملكة المتحدة الصحة

اختيارات المحرر

فيديو