في يوم القلب العالمي... طبيب يشرح تأثير النوم عليه

في يوم القلب العالمي... طبيب يشرح تأثير النوم عليه

الأحد - 29 صفر 1444 هـ - 25 سبتمبر 2022 مـ

يتيح النوم الجيد ليلاً للجسم الراحة واكتساب الطاقة حتى يتمكن من أداء الأنشطة البدنية طوال اليوم. وفي الوقت الحاضر، تعاني الدول الغربية من قلة النوم؛ حيث ينام الناس بمعدل 6.5 ساعة في الليلة، وهو معدل منخفض للغاية. وقد وجد عدد من الدراسات أن عدم الحصول على قسط كافٍ من النوم أو الإفراط في النوم يمكن أن يزيد من خطر الإصابة بأمراض القلب.

ويعتبر الأشخاص المصابون بانقطاع النفس النومي عرضة للإصابة بأمراض القلب.

ففي توقف التنفس أثناء النوم يتوقف التنفس لفترة وجيزة، ويمكن لأي شخص أن يلهث للحصول على الهواء لمدة تصل إلى 30 دقيقة خلال هذه التوقفات ما يجعل الشخص يستيقظ بضيق التنفس.

النوم غير الكافي يمنع الأفراد من قضاء الوقت الكافي في المراحل العميقة التي تفيد القلب. فالأشخاص الذين ينقطع نومهم بشكل متكرر يعانون من مشاكل مماثلة. لذلك، ارتبط الحرمان من النوم المزمن بالنوبات القلبية والسكتات الدماغية وارتفاع الكوليسترول في الدم وارتفاع ضغط الدم ومرض السكري.

وتعد أمراض القلب والأوعية الدموية من الأسباب الرئيسية للوفيات في الهند والتي تحدث أساسًا عندما تتراكم لويحات حول الشرايين وتضيقها إلى حالة تعرف باسم «تصلب الشرايين»؛ إذ يؤثر الحرمان من النوم على أمراض القلب والأوعية الدموية بشكل كبير بسبب ضغط الدم، ويؤدي الإجهاد إلى إجهاد الشرايين ما يجعل ضخ الدم من القلب أمرًا صعبًا.

ويذكر الدكتور إنبو بانديان المستشار الطبي بعض النصائح للحصول على أفضل نوم صحي للقلب، في يوم القلب العالمي الذي يصادف التاسع والعشرين من سبتمبر (أيلول) المقبل، وفق ما نشر موقع «onlymyhealth» الطبي المتخصص:


1. تجنب المشروبات المحتوية على الكافيين


يوصى بتجنب المشروبات المحتوية على الكافيين أثناء وقت النوم لأنها تبقيك مستيقظًا. إذ يمنع الكافيين الأدينوزين (مادة كيميائية تعزز النوم) ما يجعل الفرد يقظًا. علاوة على ذلك، يمكن أن يكون للاستهلاك المنتظم للكافيين تأثير سلبي على الحمل.


2. تجنب الكحول


يمكن للكحول أن يزعج أنماط النوم على المدى الطويل، ما يعطي الفرد شعوراً بنصف يقظة أو نصف نائم. ويعد المشي أثناء النوم والباراسومين من اضطرابات النوم المدمرة الأخرى التي تنتج عن شرب الكحول أثناء وقت النوم.


3. الانخراط في النشاط البدني


يساعد النشاط البدني في الحصول على نوم جيد ليلاً. فالتوتر والقلق هما أكبر أعداء النوم، والتمارين هي أفضل طريقة لتقليلها. فعندما يمارس الفرد التمارين يفرز الدماغ هرمونات تساعد في مكافحة التوتر والقلق. وكلما زاد نشاط الجسم زاد نومه. ولا يقترح الخبراء ممارسة تمارين ما قبل النوم لأنها تؤدي إلى ارتفاع درجة حرارة الجسم والتي يجب إعادتها إلى وضعها الطبيعي قبل النوم.


4. إيقاف تشغيل الأدوات الالكترونية قبل النوم بنصف ساعة


نظرًا لصعوبة العلاقة بين الشاشات والعيون، تلعب عادات الهاتف الذكي دورًا رئيسيًا في أنماط النوم. ويمثل الضوء الأزرق الصادر من الهاتف ضوء النهار، ما قد يضر بساعة الجسم الداخلية ليلاً. ومن أجل الحصول على نوم هادئ ومريح يجب تجنب مشاهدة التلفزيون أو استخدام أجهزة الكمبيوتر أو استخدام الهواتف الجوالة قبل النوم.


5. تحديد مواعيد منتظمة للاستيقاظ والنوم


يمكن أن يساعد الروتين الجسم في الحفاظ عليه والالتزام به. وان نوعية وكمية النوم مهمة بنفس القدر للفرد. لذلك من المفيد إنشاء مسار كوسيلة للحفاظ على كليهما.


المملكة المتحدة الصحة

اختيارات المحرر

فيديو