بوتين يثمن مساهمة محمد بن سلمان في تبادل الأسرى

ولي العهد السعودي الأمير محمد بن سلمان والرئيس الروسي فلاديمير بوتين (الخارجية السعودية)
ولي العهد السعودي الأمير محمد بن سلمان والرئيس الروسي فلاديمير بوتين (الخارجية السعودية)
TT

بوتين يثمن مساهمة محمد بن سلمان في تبادل الأسرى

ولي العهد السعودي الأمير محمد بن سلمان والرئيس الروسي فلاديمير بوتين (الخارجية السعودية)
ولي العهد السعودي الأمير محمد بن سلمان والرئيس الروسي فلاديمير بوتين (الخارجية السعودية)

ثمّن الرئيس الروسي فلاديمير بوتين، الخميس، مساهمة ولي العهد السعودي الأمير محمد بن سلمان بن عبد العزيز، الفاعلة والمتميزة في إنجاح عملية تبادل الأسرى مع أوكرانيا.
وأكد الأمير محمد بن سلمان، خلال اتصال هاتفي أجراه بالرئيس بوتين، استعداد السعودية لبذل كل المساعي الحميدة، ودعم جميع الجهود الرامية للوصول لحل سياسي للأزمة.
ونوّه الرئيس الروسي بانضمام السعودية لمنظمة شنغهاي للتعاون بصفة شريك حوار، مؤكداً تطلع الأعضاء لمساهمتها الفاعلة في أعمال المنظمة.
وبحث الجانبان خلال الاتصال أوجه التعاون بين البلدين، وسبل تعزيزها في مختلف المجالات.


مقالات ذات صلة

إسقاط مسيّرة قرب قاعدة جوية روسية في القرم

العالم إسقاط مسيّرة قرب قاعدة جوية روسية في القرم

إسقاط مسيّرة قرب قاعدة جوية روسية في القرم

أعلنت السلطات المعينة من روسيا في القرم إسقاط طائرة مسيرة قرب قاعدة جوية في شبه الجزيرة التي ضمتها روسيا، في حادثة جديدة من الحوادث المماثلة في الأيام القليلة الماضية. وقال حاكم سيفاستوبول ميخائيل رازفوجاييف على منصة «تلغرام»: «هجوم آخر على سيفاستوبول. قرابة الساعة 7,00 مساء (16,00 ت غ) دمرت دفاعاتنا الجوية طائرة من دون طيار في منطقة قاعدة بيلبيك».

«الشرق الأوسط» (موسكو)
العالم الاتحاد الأوروبي يحذّر موسكو من استغلال الهجوم المفترض على الكرملين

الاتحاد الأوروبي يحذّر موسكو من استغلال الهجوم المفترض على الكرملين

حذّر مسؤول السياسة الخارجية في الاتحاد الأوروبي جوزيب بوريل روسيا، اليوم الخميس، من استغلال الهجوم المفترض على الكرملين الذي اتهمت موسكو كييف بشنّه، لتكثيف هجماتها في أوكرانيا. وقال بوريل خلال اجتماع لوزراء من دول الاتحاد مكلفين شؤون التنمي«ندعو روسيا الى عدم استخدام هذا الهجوم المفترض ذريعة لمواصلة التصعيد» في الحرب التي بدأتها مطلع العام 2022. وأشار الى أن «هذا الأمر يثير قلقنا... لأنه يمكن استخدامه لتبرير تعبئة مزيد من الجنود و(شنّ) مزيد من الهجمات ضد أوكرانيا». وأضاف «رأيت صورا واستمعت الى الرئيس (الأوكراني فولوديمير) زيلينسكي.

«الشرق الأوسط» (بروكسل)
العالم هجوم بطائرة مسيرة يستهدف مصفاة «إلسكاي» جنوب روسيا

هجوم بطائرة مسيرة يستهدف مصفاة «إلسكاي» جنوب روسيا

ذكرت وكالة «تاس» الروسية للأنباء، صباح اليوم (الخميس)، نقلاً عن خدمات الطوارئ المحلية، أن حريقاً شب في جزء من مصفاة نفط في جنوب روسيا بعد هجوم بطائرة مسيرة. وقالت «تاس»، إن الحادث وقع في مصفاة «إلسكاي» قرب ميناء نوفوروسيسك المطل على البحر الأسود. وأعلنت موسكو، الأربعاء، عن إحباط هجوم تفجيري استهدف الكرملين بطائرات مسيرة، وتوعدت برد حازم ومباشر متجاهلة إعلان القيادة الأوكرانية عدم صلتها بالهجوم. وحمل بيان أصدره الكرملين، اتهامات مباشرة للقيادة الأوكرانية بالوقوف وراء الهجوم، وأفاد بأن «النظام الأوكراني حاول استهداف الكرملين بطائرتين مسيرتين».

«الشرق الأوسط» (موسكو)
العالم روسيا تتعرض لهجمات وأعمال «تخريبية» قبل احتفالات 9 مايو

روسيا تتعرض لهجمات وأعمال «تخريبية» قبل احتفالات 9 مايو

تثير الهجمات وأعمال «التخريب» التي تكثّفت في روسيا في الأيام الأخيرة، مخاوف من إفساد الاحتفالات العسكرية في 9 مايو (أيار) التي تعتبر ضرورية للكرملين في خضم حربه في أوكرانيا. في الأيام الأخيرة، ذكّرت سلسلة من الحوادث روسيا بأنها معرّضة لضربات العدو، حتى على بعد مئات الكيلومترات من الجبهة الأوكرانية، وفقاً لوكالة الصحافة الفرنسية. تسببت «عبوات ناسفة»، الاثنين والثلاثاء، في إخراج قطارَي شحن عن مساريهما في منطقة محاذية لأوكرانيا، وهي حوادث لم يكن يبلغ عن وقوعها في روسيا قبل بدء الهجوم على كييف في 24 فبراير (شباط) 2022. وعلى مسافة بعيدة من الحدود مع أوكرانيا، تضرر خط لإمداد الكهرباء قرب بلدة في جنو

«الشرق الأوسط» (موسكو)
العالم موسكو: «الأطلسي» يكثّف تحركات قواته قرب حدود روسيا

موسكو: «الأطلسي» يكثّف تحركات قواته قرب حدود روسيا

أكد سكرتير مجلس الأمن القومي الروسي نيكولاي باتروشيف أن حلف شمال الأطلسي (ناتو) نشر وحدات عسكرية إضافية في أوروبا الشرقية، وقام بتدريبات وتحديثات للبنية التحتية العسكرية قرب حدود روسيا، بحسب ما نقلته وكالة الأنباء الروسية «سبوتنيك»، اليوم الأربعاء. وأكد باتروشيف في مقابلة مع صحيفة «إزفستيا» الروسية، أن الغرب يشدد باستمرار الضغط السياسي والعسكري والاقتصادي على بلاده، وأن الناتو نشر حوالى 60 ألف جندي أميركي في المنطقة، وزاد حجم التدريب العملياتي والقتالي للقوات وكثافته.


وزير الحج السعودي: غايتنا أعلى درجات رضا الحجاج

الدكتور توفيق الربيعة وزير الحج السعودي خلال مؤتمر صحافي في مشعر عرفات (واس)
الدكتور توفيق الربيعة وزير الحج السعودي خلال مؤتمر صحافي في مشعر عرفات (واس)
TT

وزير الحج السعودي: غايتنا أعلى درجات رضا الحجاج

الدكتور توفيق الربيعة وزير الحج السعودي خلال مؤتمر صحافي في مشعر عرفات (واس)
الدكتور توفيق الربيعة وزير الحج السعودي خلال مؤتمر صحافي في مشعر عرفات (واس)

أكد الدكتور توفيق الربيعة، وزير الحج والعمرة السعودي، السبت، متابعتهم كل ما يُقدم للحجيج على مدار الساعة، من خلال فرق ميدانية تتابع وتُقيّم مستواها؛ حرصاً على أن يحظى الحاج بأفضل الخدمات والتسهيلات، منوهاً بأن الغاية الأسمى تكمن بالوصول لأعلى درجات الرضا والراحة لضيوف الرحمن. وأعلن الربيعة - خلال مؤتمر صحافي في عرفة - نجاح خطط التصعيد من مكة المكرمة ومشعر منى إلى صعيد عرفات، أسهم بها «قطار المشاعر» بأكثر من 20 ألف حافلة، وبمشاركة 100 ألف من منظومة التفويج، منهم 60 ألف سائق ومرشد ميداني، مبيناً أن تصعيد الحجاج اكتمل من مشعر منى خلال وقت قياسي، وذلك في تمام الساعة العاشرة والنصف من صباح السبت. وأوضح أن إجمالي عدد الحجاج في موسم هذا العام بلغ 1.833.164 حاجاً وحاجة، قدموا مما يزيد على 200 دولة، منهم 221.854 ألفاً من داخل السعودية، ووصلت نسبة الذكور بينهم إلى 52 في المائة والإناث 48 في المائة، مشيراً إلى أنهم جميعاً شهدوا الوقوف على الصعيد الطاهر، وسينفرون إلى مشعر مزدلفة وفق جداول وخطط التفويج المعدة مسبقًا. وثمّن وزير الحج اهتمام خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبد العزيز، وولي العهد الأمير محمد بن سلمان بن عبد العزيز، وحرصهما على تقديم أفضل وأجود الخدمات للحجاج، منوهاً بما بذلته مختلف الجهات العاملة من جميع القطاعات المدنية والعسكرية؛ التي عملت نسيجاً واحداً لإنجاح الموسم، وتأمين راحة ضيوف الرحمن بما يحقق تطلعات القيادة، ومشيداً بالجهود المتميزة والاستعدادات المبكرة التي أسهمت في الوصول إلى هذا المستوى من النجاح، وعلى رأسها حملة «لا حج بلا تصريح»، بقيادة وزارة الداخلية، التي ظهرت نتائجها جلية في الحد من الحجاج غير النظاميين. كما أشاد بالجهود المميزة في هذا الموسم بإطلاق «بطاقة نسك» التي وُزّع أكثر من مليوني نسخة منها للحجاج والعاملين، إذ تقدم مجموعة مزايا، أبرزها: معرفة جميع البيانات الخاصة بالحاج، ومقر إقامته، وتفاصيل المُخيم، وشركة تقديم الخدمة، وأرقام التواصل الخاصة به، مشيراً إلى دورها المفصلي والبارز في حج هذا العام، عبر سرعة وفاعلية تقديم الخدمة، وتطوير تجربة الإرشاد، وتمييز الحجاج النظامين من غيرهم. ولفت إلى أن جميع الجهود المتميزة منذ انطلاق الموسم، شاركت بها منظومة متكاملة من القطاعات الحكومية والخاصة وغير الربحية، مع امتثال وتعاون من مكاتب شؤون الحجاج في الدول الإسلامية، إذ التزموا جميعاً بالتعليمات والإجراءات، سائلاً الله أن يتقبل من الحجيج حجهم، ويغفر ذنوبهم، ويديم على السعودية وبلاد المسلمين الأمن والرخاء.