معظم مساهمي «تويتر» يصوتون لصالح بيع الشركة لماسك

رجل الأعمال إيلون ماسك (إ.ب.أ)
رجل الأعمال إيلون ماسك (إ.ب.أ)
TT

معظم مساهمي «تويتر» يصوتون لصالح بيع الشركة لماسك

رجل الأعمال إيلون ماسك (إ.ب.أ)
رجل الأعمال إيلون ماسك (إ.ب.أ)

صوّت أغلب مساهمي «تويتر» لصالح بيع شركة التواصل الاجتماعي بمبلغ 44 مليار دولار إلى رجل الأعمال إيلون ماسك، حسبما قالت مصادر مطلعة على التصويت، يوم الاثنين.
وقالت المصادر إن الموعد النهائي لتصويت المساهمين على الصفقة هو اليوم (الثلاثاء)، لكن عدداً كافياً من المستثمرين صوتوا بحلول مساء (الاثنين)، وفق ما ذكرته وكالة «رويترز» للأنباء.
وطلبت المصادر عدم الكشف عن هويتها قبل الإعلان الرسمي. ولم ترد «تويتر» ولا ممثلو ماسك بعد على طلبات التعليق.
وكان ماسك أبلغ «تويتر» أنه لن يمضي قدماً في عملية الاستحواذ، بحجة أنه تعرّض للتضليل بشأن حسابات البريد العشوائي على المنصة ولم يُخطر بتسوية مالية توصلت إليها الشركة مع أحد كبار مسؤوليها التنفيذيين.
ومن المقرر أن يخوض الجانبان معركتهما في المحكمة الشهر المقبل.
وكان من المتوقع على نطاق واسع أن يصوت المساهمون لصالح بيع الشركة بعد أن أدى تراجع سوق الأسهم إلى جعل صفقة ماسك البالغة 54.20 دولار للسهم في «تويتر»، والتي وقعها الجانبان في أبريل (نيسان)، تبدو باهظة الثمن في الأوضاع الحالية. وتحوم أسهم «تويتر» الآن حول 41 دولاراً.
وفي وقت سابق من (الاثنين)، قالت «تويتر» إن الأموال التي دفعتها لمسؤول سابق بها أبلغ عن مخالفات لم تخرق أي شروط بيعها إلى ماسك، بعد أن قام أغنى رجل في العالم بمحاولة أخرى لإلغاء الصفقة.
وقال محامو «تويتر» إن أسباب ماسك لرغبته في التراجع عن الصفقة «باطلة وخاطئة».
وقال محامو ماسك الأسبوع الماضي إن فشل «تويتر» في الحصول على موافقته قبل دفع 7.75 مليون دولار للمبلغ عن المخالفات بيتر زاتكو ومحاميه انتهك اتفاق الاندماج، الذي يقيد متى يمكن لـ«تويتر» دفع مثل هذه الأموال.
واتهم زاتكو، الذي أقالته «تويتر» في يناير (كانون الثاني) من منصبه كرئيس قسم الأمن فيها، شركة التواصل الاجتماعي الشهر الماضي بالزعم كذباً أن لديها خطة أمنية محكمة والإدلاء ببيانات مضللة عن سبلها لمواجهة المتسللين الإلكترونيين وحسابات البريد العشوائي.
وسيلتقي زاتكو باللجنة القضائية بمجلس الشيوخ، اليوم الثلاثاء، لمناقشة هذه المزاعم.
ومن المقرر أن تبدأ محكمة بولاية ديلاوير نظر القضية بين ماسك و«تويتر» يوم 17 أكتوبر (تشرين الأول).
ولم يتسن بعد الحصول على تعليق من محامي ماسك، وهو أيضاً الرئيس التنفيذي لشركة «تسلا» لتصنيع السيارات الكهربائية.


مقالات ذات صلة

​تطبيقات لاستعادة البيانات والصور من الجوال في حال فقدانها

تكنولوجيا تؤرق مسألة فقدان البيانات والصور من الجوال ملايين الأشخاص خشية عدم القدرة على استعادتها مجدداً (شاترستوك)

​تطبيقات لاستعادة البيانات والصور من الجوال في حال فقدانها

إذا لم تكن مجتهداً بعمليات النسخ الاحتياطي فإليك بعض التطبيقات المجانية والمدفوعة للمساعدة في عملية استعادة البيانات والصور

نسيم رمضان (لندن)
يوميات الشرق تطبيقات التواصل والتواعد توفر مجموعة من الاختيارات التي يمكن أن تكون أكثر من اللازم (أ.ف.ب)

دراسة: تطبيقات التواصل والمواعدة تفسد العلاقات العاطفية الحديثة

أظهرت دراسة جديدة أن منصات التواصل الاجتماعي وتطبيقات المواعدة أصابت الشباب بالارتباك بشأن العلاقة الرومانسية وخلقت لديهم تصورات غير واقعية تجاه الجنس الآخر.

«الشرق الأوسط» (براغ)
تكنولوجيا يتم تشفير محادثات «iMessage» من المرسل إلى المتلقي مما يوفر مستوى عالياً من الخصوصية للرسائل (شاترستوك)

كيف تغادر محادثة «iMessage» جماعية مع وجود مستخدم لنظام «أندرويد»؟

تصبح مغادرة محادثة «iMessage» جماعية على أجهزة «آيفون» مرهقة مع وجود مستخدم لنظام «أندرويد»، إليك الأسباب وطريقة الخروج.

نسيم رمضان (لندن)
تكنولوجيا تطبيق «Whee» من «تيك توك» ينافس «إنستغرام» بسبب تقديم تجربة مختلفة تركز على الخصوصية والتواصل الشخصي (وي)

«تيك توك» تطلق تطبيق «وي» الجديد لمنافسة «إنستغرام»

في خطوة جديدة لتعزيز حضورها في سوق تطبيقات التواصل الاجتماعي، أطلقت شركة «تيك توك» تطبيقاً جديداً لمشاركة الصور يُدعى «Whee». يهدف هذا التطبيق إلى توفير منصة…

عبد العزيز الرشيد (الرياض)
تكنولوجيا «أبل» تسعى لجعل «سيري» قادراً على معالجة محسّنة للغة الطبيعية من حيث تحسين الصوت وفهم الكلام المتقطع (شاترستوك)

ترقية مهمة لـ«سيري» مع إعلانات «أبل» الجديدة... إليك أبرز المزايا

«سيري» المساعد الذكي يتلقى تحديثات رئيسية مع «أبل إنتليجنس» بهدف تحسين الصوت والوظائف والتفاعل الذكي مع المستخدمين.

نسيم رمضان (لندن)

وسط توتر علاقتهما... ويليام «مُصر» على موقفه «الصارم» من هاري

الأمير البريطاني ويليام يظهر أمام شقيقه هاري (رويترز)
الأمير البريطاني ويليام يظهر أمام شقيقه هاري (رويترز)
TT

وسط توتر علاقتهما... ويليام «مُصر» على موقفه «الصارم» من هاري

الأمير البريطاني ويليام يظهر أمام شقيقه هاري (رويترز)
الأمير البريطاني ويليام يظهر أمام شقيقه هاري (رويترز)

كشف خبير ملكي أن الأمير البريطاني ويليام ليس مستعداً لتغيير موقفه «الصارم والحازم» فيما يتعلق بعلاقته المتوترة مع شقيقه هاري.

ووفق ما ورد، لم يتحدث أمير ويلز (42 عاماً)، مع شقيقه الأصغر منذ أكثر من عام، وتفاقمت أزمات علاقتهما بالفعل مع إصدار مذكرات هاري «سبير» في يناير (كانون الثاني) عام 2023.

ويبدو أن ويليام - وريث العرش - «مُصرّ» على أنه لن يجري الترحيب بأخيه الأصغر مرة أخرى في العائلة الملكية، وفق ما أكد المعلق الملكي مايكل كول، وفقاً لصحيفة «نيويورك بوست».

وقال كول: «لن يكون هناك أي تخفيف في الرد الصارم على ما فعله».

وتابع: «قد فعل ما لا يمكن تصوره. في هذه الحياة، يمكن لمعظم الرجال أن يتحملوا الإهانات، وهذا يحدث... تتعرض للإهانة. ما لا يمكن تحمله هما شيئان: انتقاد القدرة على القيادة، وبالتأكيد قبول أي انتقادات ترتبط بالزوجة».

على الرغم من التقارير التي تفيد بأن الأمير هاري وزوجته، ميغان ماركل، قد تواصلا مع العائلة لإجراء محادثات المصالحة، يبدو كما لو أن لمّ الشمل لن يكون مطروحاً في أي وقت قريب.

وأضاف كول: «هاري وميغان لم يخفيا ازدراءهما من الأميرة كيت (زوجة ويليام)».

الأمير ويليام وزوجته كيت (يسار) يسيران الى جانب هاري وميغان (رويترز)

في شهر مارس (آذار)، كشفت أميرة ويلز للعالم عن تشخيص إصابتها بالسرطان في رسالة فيديو مسجلة مسبقاً.

عند سماع الأخبار، أصدر هاري وميغان بياناً لدعمها. وقال الزوجان في ذلك الوقت: «نتمنّى الصحة والشفاء لكيت والأسرة، ونأمل أن يتمكنوا من القيام بذلك بخصوصية وسلام».

وفي معرض حديثه عن استجابة الثنائي لمشاكل كيت الصحية، يعتقد كول أن الزوجين كان بإمكانهما كتابة «رسالة شخصية أكثر».

يأتي ذلك بعد أن أشارت خبيرة ملكية أخرى إلى أنه من الأسهل على ويليام قطع العلاقات مع شقيقه بدلاً من أن يشعر «بالانزعاج المستمر» منه.

وقالت الخبيرة الملكية، إنغريد سيوارد، في أحد التصريحات «ويليام حساس، يحب التنظيم، ويتمتع بالمثابرة... فهو لا يستسلم بسهولة».

وأضافت: «علاقته بأخيه هاري أزعجته أكثر مما كان يرغب في الاعتراف به، لكنه وجد أنه من الأسهل قطع العلاقات بدلاً من السماح لنفسه بالشعور بالانزعاج المستمر».