ترمب: مداهمة منزلي عززت شعبيتي

ترمب: مداهمة منزلي عززت شعبيتي

بايدن انتقد أنصار سلفه في البيت الأبيض
الجمعة - 5 صفر 1444 هـ - 02 سبتمبر 2022 مـ رقم العدد [ 15984]
مقر إقامة ترمب في «بالم بيتش» (رويترز)

قال الرئيس الأميركي السابق دونالد ترمب، في حوار هاتفي أمس (الخميس)، إن مداهمة محققين في مكتب التحقيقات الفيدرالي (إف بي آي) لمنزله بحثاً عن وثائق سرية الشهر الماضي عزّزت شعبيته في استطلاعات الرأي وأثارت غضب أنصاره.

وجدد ترمب، في اتصال هاتفي مع قناة «ريل أميركا فويس»، مزاعم تزوير نتائج الانتخابات الرئاسية الماضية، منتقداً الوضع الاقتصادي في البلاد، ومؤكداً أن حرب أوكرانيا «ما كانت لتحصل» لو كان في البيت الأبيض. 

إلى ذلك، رأى ترمب أن تفتيش القضاء الأميركي منزله بحثاً عن وثائق سرية «غير مبرر»، في رد على نص إجرائي نشرته وزارة العدل الأميركية ويتضمن مبررات عملية التفتيش.

وهاجم ترمب، على شبكته للتواصل الاجتماعي «تروث سوشال»، إلقاء مكتب التحقيقات الفيدرالي الوثائق بشكل عشوائي على الأرض أثناء عملية تفتيش مارالاغو، مؤكداً أنه رفع السرية عنها من قبل.

وقال محاموه في وثيقة قضائية إن عملية التفتيش أثارت عاصفة سياسية «غير مسبوقة وغير ضرورية ولا أساس قانونياً لها»، في إطار «بحث خاطئ لتجريم حيازة رئيس سابق لأرشيف رئاسي وشخصي في مكان آمن». ورأى المحامون أن المحققين ما كان يجب أن يفاجئهم وجود وثائق سرية في أرشيف البيت الأبيض.

وجاءت تصريحات ترمب قبل ساعات من خطاب ألقاه الرئيس جو بايدن، حذّر فيه من خطر التطرف وانتقد مناصري ترمب الذين يشوهون في رأيه «روح» البلاد.
... المزيد


أميركا ترمب

اختيارات المحرر

فيديو