خطوة إثيوبية جديدة في مشروع «سد النهضة»

خطوة إثيوبية جديدة في مشروع «سد النهضة»

أديس أبابا تشغّل «التوربين الثاني» وتدعو مصر والسودان للحوار
الجمعة - 15 محرم 1444 هـ - 12 أغسطس 2022 مـ رقم العدد [ 15963]
رئيس الوزراء آبي أحمد دعا مصر والسودان إلى مواصلة المفاوضات، مؤكداً أن بلاده «تقوم ببناء السد لتوليد الطاقة بحيث تتمكن من إخراج شعبها من الظلام» (وكالة الأنباء الإثيوبية)

أقدمت إثيوبيا على خطوة جديدة في مشروع «سد النهضة»، مُعلنة تشغيل «التوربين الثاني» للسد الذي تبنيه منذ 2011 على الرافد الرئيسي لنهر النيل، بهدف توليد الكهرباء، في تجاهل لاعتراضات مصر والسودان. 

ويثير المشروع توترات متنامية مع دولتي المصب، ووصف مراقبون مصريون الإجراء بأنه «أحادي» ويشكل «انتهاكاً لإعلان المبادئ الموقع عام 2015». وتطالب مصر والسودان، بإبرام اتفاق قانوني مُلزم ينظم عمليتي ملء السد وتشغيله، قبيل اتخاذ أي «إجراءات أحادية»، تحسباً لـ«أضرار محتملة». 

وجاء الإعلان الإثيوبي وسط مظاهر احتفالية، دعا خلالها رئيس الوزراء آبي أحمد، مصر والسودان إلى مواصلة المفاوضات، مشيراً إلى أن بلاده «تقوم ببناء السد لتوليد الطاقة بحيث تتمكن البلاد من إخراج شعبها من الظلام». 

وطالب آبي أحمد، السودان ومصر، بأن «يتفهما رغبة إثيوبيا في تلبية احتياجاتها من الطاقة الكهربائية»، نافياً أن تكون هناك «نية لإلحاق الضرر» بدولتي المصب. وأوضح آبي أحمد أن «التعبئة لتوليد الطاقة الكهرومائية باستخدام التوربينات أثبتت أن إثيوبيا تعمل بحذر في تحقيق مشروعها مع مراعاة تدفق المياه إلى دول المصب». 

وتصف القاهرة القضية بـ«الوجودية» لشعبها. ومطلع الأسبوع الحالي قال الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي إن بلاده تتحرك في موضوع سد النهضة بـ«بهدوء وتفاوض»، وتعهد بحماية حصة بلاده قائلاً «مياه مصر أمانة في رقبتنا كلنا وفي رقبتي ولن أسمح لأحد بالمساس بها». 
... المزيد


ايثوبيا سد النهضة

اختيارات المحرر

فيديو