مرشاش استحمام ذكي لتوفير المياه

مرشاش استحمام ذكي لتوفير المياه

الاثنين - 11 محرم 1444 هـ - 08 أغسطس 2022 مـ رقم العدد [ 15959]
واشنطن: أديل بيترز

يتمتّع مرشاش (دشّ) الاستحمام الموفّر للمياه بسمعة سيئة، رغم حقيقة أنّ تصميمه الجيّد يمكن أن يحافظ على ضغط مرتفع للمياه حتّى مع تدفّق كميات قليلة منها.
ولكنّ منتجاً جديداً اسمه «ريفا» Reva يعد بتوفير كمية أكبر من المياه عبر استشعار حاجتكم إلى التدفّق الأقصى. قبل الدخول إلى الحمّام، أو حتّى أثناء استخدام الصابون، يبطئ الدشّ ضخّه للمياه، ومن ثمّ يعود ويرفع الضغط فور وقوفكم تحته من جديد. ويقول تشي - وي تانغ، الرئيس التنفيذي لشركة «أواسينس» الناشئة التي صممت الدشّ الذكي «ريفا»، إنّ «النّاس يفكّرون في معظم الأحيان أنّ توفير المياه سيمنحهم تجربة استحمام سيئة، ونحن نحاول تغيير هذا الأمر».
طوّر المصممون الذين بدأوا العمل على المشروع في مرأب وادي سيليكون، 41 نسخة قبل صناعة الدشّ النهائي. وعادة في غرفة مليئة بالبخار والضباب، يواجه الدشّ الذكي صعوبة في رصد وجود شخص تحته، ولهذا السبب؛ يحتاج إلى أجهزة استشعار قويّة تتيح له تحديد الوقت الصحيح لتعديل تدفّق المياه بدقّة. أمّا التحدّي الثاني، فكان إيصال الطاقة إلى أجهزة الاستشعار هذه، فانتهى الأمر بالفريق بإضافة توربينات صغيرة إلى التصميم لتمكين تدفّق المياه من تزويد الجهاز بالطاقة أثناء استحمام أحدهم.
يمضي النّاس أكثر من نصف وقتهم في الحمّام دون حاجة إلى الاغتسال. لذا؛ صُمم «ريفا» لتقليل تدفّق المياه بنسبة 15 في المائة عن المعدّل العادي عندما يتراجع المستخدم قليلاً إلى الوراء. يساهم هذا الأمر في توفير نصف استهلاك المياه مع كلّ حمّام، أي ما يعادل ألف غالون من المياه شهرياً لعائلة مؤلفة من أربعة أشخاص في كاليفورنيا، بالإضافة إلى الطاقة المستخدمة لتسخين المياه التي تساوي نحو 250 دولاراً في السنة.


* «فاست كومباني» -
خدمات «تريبيون ميديا»


اختيارات المحرر

فيديو