واشنطن تخفض سقف التوقعات... وطهران تلقي الكرة في الملعب الأميركي

واشنطن تخفض سقف التوقعات... وطهران تلقي الكرة في الملعب الأميركي

الأربعاء - 5 محرم 1444 هـ - 03 أغسطس 2022 مـ
المبعوث الأميركي الخاص بإيران روبرت مالي (أ.ف.ب)

قال المبعوث الأميركي الخاص إلى إيران، روبرت مالي، اليوم (الأربعاء)، إن توقعات الولايات المتحدة ليست عالية تجاه المحادثات التي ستجري هذا الأسبوع في فيينا، بشأن إحياء الاتفاق النووي الإيراني المبرم عام 2015. لكن واشنطن مستعدة لبذل جهد بنية صادقة للتوصل إلى اتفاق.
وأضاف مالي على «تويتر»: «توقعاتنا منخفضة، لكن الولايات المتحدة ترحب بجهود الاتحاد الأوروبي، وهي مستعدة بنية صادقة للتوصل إلى اتفاق. سيتضح قريباً ما إذا كانت إيران مستعدة لذلك».
ولفت مالي إلى أنه يسافر إلى فيينا لإجراء محادثات على أساس النص الذي طرحه مؤخراً منسق السياسة الخارجية بالاتحاد الأوروبي، جوزيب بوريل.
في المقابل، قال كبير المفاوضين النوويين الإيرانيين علي باقري كني إن الكرة في ملعب الولايات المتحدة.
جاءت تصريحات بأقري كني في تغريدة على «تويتر»، قبيل زيارة إلى فيينا للمشاركة في الجولة الجديدة من المحادثات غير المباشرة.
ونقلت وكالة «رويترز» عن باقري كني قوله: «في الطريق إلى فيينا لدفع المفاوضات. تقع المسؤولية على أولئك الذين انتهكوا الاتفاق وفشلوا في الابتعاد عن الإرث المشؤوم».
وأضاف: «يتعين على الولايات المتحدة اغتنام الفرصة السخية التي يتيحها شركاء خطة العمل الشاملة المشتركة (الاتفاق النووي). الكرة في ملعبهم لإظهار قدر من النضج والتصرف بمسؤولية».


اختيارات المحرر

فيديو