فرح بسيسو: مسلسل «مو» يتقاطع مع تفاصيل حياتي بأميركا

فرح بسيسو: مسلسل «مو» يتقاطع مع تفاصيل حياتي بأميركا

قالت إنها ابتعدت عن التمثيل 5 سنوات لرعاية أسرتها
السبت - 1 محرم 1444 هـ - 30 يوليو 2022 مـ رقم العدد [ 15950]
الفنانة فرح بسيسو

تمنت الفنانة الفلسطينية فرح بسيسو تقديم عمل مسرحي (يخطفها) من عشق التلفزيون والسينما، وتنتظر بسيسو عرض مسلسلها (مو) الشهر المقبل عبر منصة (نتفليكس)، وتقول في حوارها مع «الشرق الأوسط» إنها «فخورة بعودتها الفنية بعد فترة غياب من خلال فيلم (بنات عبد الرحمن) الذي عرض في عدد من المهرجانات الدولية، كان آخرها مهرجان عمان في دورته الثالثة، بجانب طرحه في دور العرض السينمائية في السعودية أخيراً».
وتقول إن «سبب حماسها للعودة للفن بعد غياب عبر بوابة فيلم (بنات عبد الرحمن) يعود إلى النص المكتوب ببراعة وحساسية وعمق شديد، وبراعة المخرج زيد أبو حمدان، وثقتها بأنها ستكون بين أيدٍ أمينة وسط هذا التجمع الفني».
وتحدثت فرح عن أكثر المشاهد الصعبة التي واجهتها خلال تصوير العمل: «لا أود إفساد أحداث الفيلم لمن لم يشاهده بعد؛ لكن العديد من مشاهد شخصية زينب التي قدمتها بالفيلم وأوجاعها تقاطعت معي، فكان تعبيرها عما بداخلها راحة لها ولي بشكل كبير، رغم أننا لا تجمعنا صفات ولا سمات مشتركة باستثناء القليل؛ لكن زينب تجمعها الكثير من الصفات مع إحدى قريباتي في العائلة».
وترى الفنانة الفلسطينية أن فيلم «بنات عبد الرحمن» الذي يعرض حالياً في مهرجان عمان السينمائي الدولي - أول فيلم في نسخته الثالثة، «كان بمثابة وجبة فنية مشبعة، خاصةً بعد غيابها عن الساحة وعودتها مجدداً، والحقيقة أنها نعمة من الله سبحانه وتعالى أن أعود بعمل فني متكامل، به إشباع فني وتنوع واضح بعد انقطاع دام لما يقارب الخمس سنوات».
وحول توقعاتها لردود الفعل الإيجابية والجوائز التي حصدها الفيلم منذ بداية عرضه بمهرجان القاهرة مروراً بمهرجاني البحر الأحمر، ومالمو، تقول «عندما تواصلت معي الفنانة صبا مبارك للعمل بالفيلم، أذكر جملة قالتها لي وهي (يا فرح هذا العمل مهم جداً، وسوف ترين كيف سيحصد العديد من الجوائز والتكريمات، لأنه عمل متميز ويحمل مضموناً قوياً وجذاباً)، وحدث بالفعل ما قالته، فلم أشك للحظة بما سيناله الفيلم من نجاح، فهو يحمل كل ما يمكن لأي عمل فني متكامل أن يحمله».
وكشفت فرح أسباب غيابها عن الساحة الفنية خلال السنوات الخمس الأخيرة قائلة: «تركت الفن في قمة نجاحي وتواجدي بكثافة، وكان قراراً لا بد من اتخاذه لمصلحة أولادي ورؤيتي المستقبلية لهم... نعم كانت تأتي بعض الأوقات أفقد فيها الشغف والأمل بالعودة لمجالي وعملي الذي أعشقه وأحبه، وكلما بعدت المسافات وطال الزمن، كنت أرى أن العودة باتت بعيدة، حتى الأدوار التي كانت تعرض علي أثناء إقامتي في أميركا، لم أكن أجد أنها ستحدث عودة تستحق وانطباعاً يذكر، لذلك كنت أفضل الغياب التام بدلاً عن أنصاف الحلول».
وتحدثت فرح بسيسو عن تفاصيل مسلسلها القادم (مو) وكواليس عرضه على شبكة نتفليكس، بقولها: «(مو) هو عمل اجتماعي كوميدي من 8 حلقات، وهو اختصار لاسم محمد، ويروي قصة عائلة فلسطينية وهجرتها إلى الولايات المتحدة، في إطار اجتماعي كوميدي، وأجسد فيه دور «يسرا النجار»، والدة (مو) الذي يقوم بدوره الفنان محمد عمر».
وبشأن سيناريو المسلسل، الذي تدور أحداثه بأميركا، وهل تتقاطع أحداثه مع تفاصيل إقامتها بأميركا تقول «بالطبع كل مهاجر إلى الولايات المتحدة سيجد نقاط تشابه مع تلك القصة، فالمعاناة متشابهة والصدمة الحضارية والثقافية واحدة وأيضاً اختلاف العادات والتقاليد واللغة، وجميعها أمور تتقاطع مع معظم من يهاجر إلى هناك ومن بينهم أنا». وأشارت فرح إلى أنه «لم تعرض عليها أعمال من قبل بالدراما المصرية؛ لكنها لا تمانع في ذلك». وتضيف: «بالتأكيد إن عرض علي ما يليق، وما هو جديد، سأفكر في خوض تلك التجربة»، موضحة أنها «تتمنى تقديم عمل مسرحي بعد تألقها في فيلم (بنات عبد الرحمن)». وتقول فرح: «أحب المسرح كثيراً، فهو مجال دراستي في المعهد ودراستي الأكاديمية، وله من الجمال والمتعة والروعة الكثير؛ لكنني لا أعلم متى، فلا بد من عمل استثنائي تماماً ليتمكن من (خطفي) من عشق التلفزيون والسينما في الوقت الحالي».


الوتر السادس

اختيارات المحرر

فيديو