أبرز الأسماء المرشحة لرئاسة الحكومة البريطانية حال استقالة جونسون

أبرز الأسماء المرشحة لرئاسة الحكومة البريطانية حال استقالة جونسون

الأربعاء - 6 ذو الحجة 1443 هـ - 06 يوليو 2022 مـ
رئيس الوزراء البريطاني بوريس جونسون (رويترز)

يتمسك رئيس الوزراء البريطاني بوريس جونسون بالسلطة في الوقت الحالي في حين تتوالى الاستقالات داخل حكومته، وليس هناك أي شخص يعد الأوفر حظا لخلافته حتى وان طرحت أسماء.

استقال وزير المال ريشي سوناك وهو أول هندي يتولى هذا المنصب، من الحكومة الثلاثاء في خطوة مفاجئة.

تضعه استقالته في صفوف المرشحين الأوفر حظا لخلافة جونسون، بعد أن تراجعت شعبيته بسبب ثروته والترتيبات الضريبية لزوجته الثرية التي أثارت استياء في خضم أزمة القدرة الشرائية.

كان سوناك الذي هاجر أجداده من شمال الهند إلى المملكة المتحدة في الستينات، محللًا في بنك غولدمان ساكس وعمل لاحقًا في صناديق مضاربة. وأصبح نائباً في عام 2015.

وتولى سوناك المدافع عن خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي والبالغ من العمر42 عامًا منصب وزير المال في عام 2020 لكنه تعرض لانتقادات بسبب اتخاذ إجراءات غير كافية للجم ارتفاع الأسعار.

كما قدم وزير الصحة ساجد جاويد استقالته من الحكومة الثلاثاء. وكان قدم استقالته في عام 2020 من منصب وزير المال.

صوّت جاويد (52 عامًا) في عام 2016 للبقاء في الاتحاد الأوروبي، لكنه انضم لاحقًا إلى معسكر بريكست. وهو ابن سائق حافلة باكستاني مهاجر وأصبح مصرفيًا مشهورًا قبل دخوله معترك السياسة.

أصبح وزير الدفاع بن والاس البالغ من العمر 52 عامًا أكثر شعبية من أي وقت مضى وسط الغزو الروسي لأوكرانيا. على الرغم من أنه نفى على الدوام أنه مهتم بقيادة حزب المحافظين، إلا أنه يعتبر في صفوف المحافظين بأنه شخصية صريحة وكفوءة.

كانت بيني موردونت البالغة من العمر 49 عامًا وزيرة دولة للتجارة الخارجية، شخصية في حملة بريكست عام 2016 وعملت منذ ذلك الحين على التفاوض بشأن الاتفاقيات التجارية.

تعتبر موردونت عنصر الاحتياط في البحرية الملكية، خطيباً بليغا. وفقًا لبعض استطلاعات الرأي زادت مؤخرًا شعبيتها بين المحافظين وينظر إليها كرقم صعب حال استقالة رئيس الوزراء.

خسر وزير الخارجية والصحة السابق جيريمي هانت (55 عامًا) أمام بوريس جونسون في انتخابات 2019 لقيادة الحزب.

هانت صديق بوريس جونسون وديفيد كاميرون في جامعة أكسفورد درّس الإنكليزية في اليابان، هو من الشخصيات القليلة التي تحدت رئيس الوزراء علانية في تصويت الشهر الماضي لحجب الثقة. مع ذلك فهو لا يعتبر صاحب شخصية قوية.

صراحتها واستعدادها للتدخل في الحروب الثقافية جعل وزيرة الخارجية ليز تراس تحظى بشعبية كبيرة لدى قاعدة حزب المحافظين.

حصلت تراس (46 عاما) على هذا المنصب الحساس مكافأة لعملها كوزيرة للتجارة الدولية. في هذا المنصب، أبرمت الأخصائية في التبادل الحر التي صوتت لصالح البقاء في الاتحاد الأوروبي قبل أن تنتقل الى المعسكر الآخر، سلسلة اتفاقات تجارية بعد بريكست.

يحظى وزير المال الجديد ناظم الزهاوي باحترام كبير بين البريطانيين بعد نجاح حملة التلقيح ضد وباء كوفيد التي أشرف عليها.

ولد في بغداد لأبوين كرديين في يونيو (حزيران) 1967 وهاجر إلى المملكة المتحدة في سن التاسعة. أسس شركة أبحاث السوق يوغوف YouGov في عام 2000 واستقال منها بعد عشر سنوات لدخول مجال السياسة وانتخب نائباً.

عين في سبتمبر(أيلول) 2021 وزيرا للتربية والتعليم.

كان رئيس لجنة الشؤون الخارجية في مجلس العموم توم توجندهات أول من أعلن أنه ينوي الترشح في حال استقالة جونسون.

خدم توجندهات (49 عاما) العنصر السابق في الجيش البريطاني، في العراق وأفغانستان.


بريطانيا أخبار بريطانيا

اختيارات المحرر

فيديو