كيريوس المثير للجدل يجتاز ناكاشيما متأهلاً إلى ربع نهائي ويمبلدون

كيريوس المثير للجدل يجتاز ناكاشيما متأهلاً إلى ربع نهائي ويمبلدون

أنس جابر تحفز لاعبات أفريقيا وتضرب موعداً مع التشيكية بوزكوفا اليوم
الثلاثاء - 5 ذو الحجة 1443 هـ - 05 يوليو 2022 مـ رقم العدد [ 15925]
كيريوس يحتفل بالصعود لنصف النهائي (أ.ف.ب)

واصل الأسترالي نيك كيريوس المثير للجدل تقدمه في بطولة ويمبلدون الإنجليزية حاجزا مكانا في الدور ربع النهائي بانتصاره الصعب على الأميركي غير المصنف براندون ناكاشيما أمس (الاثنين) بثلاث مجموعات لمجموعتين في الملعب الرئيسي.
وحسم الأسترالي متقلب المزاج المباراة بنتيجة 4 - 6 و6 - 4 و7 - 6 و3 - 6 و6 - 2.
وبعد مباراة صدامية ضد اليوناني ستيفانوس تسيتيباس في ثمن النهائي جلبت عليهما العقوبات المالية والكثير من الانتقادات، عاد كيريوس للظهور بالملعب الرئيسي لكن كان أكثر هدوءا ولم ينفعل، ليحرم منافسه ناكاشيما من مواصلة مفاجآته في أول ظهور له بدور الثمانية لإحدى البطولات الأربع الكبرى منذ 2014.
واعترف كيريوس أنه لم يكن بحالة جيدة بدنيا وذهنيا خلال مواجهة ناكاشيما وقال: «كنت مجهدا وأثر ذلك علي في خسارة مجموعتين، لكن سعيد بالمرور لنصف النهائي... ناكاشيما لاعب واعد وما زال في العشرين من عمره وأتوقع له مستقبلا باهرا».
وخاض كيريوس اللقاء تحت ضغوط الغرامة المالية التي فرضت عليه هو واليوناني تسيتيباس بسبب أفعالهما خلال المباراة المثيرة التي جمعتهما وفاز بها الأسترالي بالدور الرابع، وأعقبها اتهام اليوناني له بالتنمر.
وتبادل اللاعبان ملاحظات غاضبة عن بعضهما البعض عقب المباراة، حيث اتهم اللاعب اليوناني منافسه بأن لديه «جانبا شريرا»، بينما وصف كيريوس منافسه بأنه ضعيف ومكروه بين زملائه اللاعبين.
وقررت إدارة ويمبلدون تغريم كيريوس أربعة آلاف دولار بسبب تلفظه ببذاءات مسموعة، فيما تم تغريم تسيتيباس عشرة آلاف دولار لسلوكه غير الرياضي عندما أطاح الكرة ناحية الجماهير. وهذه هي ثاني غرامة توقع في البطولة على كيريوس، بعد أولى بعشرة آلاف دولار لبصقه على مشجع عقب مباراته الافتتاحية أمام البريطاني باول جوب.
وكان الأسترالي بات كاش بطل ويمبلدون السابق قد انتقد مواطنه كيريوس واتهمه «بالغش وعدم الروح الرياضية» بعد انتصاره المثير على تسيتيباس، ومشيرا إلى أن ما حدث يضر بصورة اللعبة.
وقال كاش بطل ويمبلدون 1987 لهيئة الإذاعة البريطانية (بي بي سي): كانت مباراة كارثية، لقد أوصل كيريوس التنس إلى أدنى مستوى يمكنني رؤيته فيما يتعلق بالروح الرياضية والغش والتلاعب والإساءة والسلوك العدواني تجاه الحكام ومراقبي الخطوط. يجب القيام بشيء ما حيال ذلك. إنه مجرد سيرك مطلق. لقد ذهب إلى أقصى حد الآن».
وفي منافسات السيدات حجزت الكازاخستانية إلينا رايباكينا المصنفة 17 مكانا لها في ربع النهائي بعد فوزها على الكرواتية بيترا مارتيتش 7 - 5 و6 - 3 أمس في مباراة استغرقت ساعة واحدة و20 دقيقة. وكانت رايباكينا بلغت دور الستة عشر خلال مشاركتها الأولى في ويمبلدون العام الماضي، لكنها نجحت هذه المرة في بلوغ دور الثمانية لتكرر أفضل إنجازاتها في بطولات الغراند سلام بعد أن وصلت لدور الثمانية أيضا في بطولة فرنسا المفتوحة (رولان غاروس) العام الماضي. وأصبحت رايباكينا ثاني لاعبة كازاخية تبلغ دور الثمانية في ويمبلدون بعد ياروسلافا شفيدوفا التي حققت الإنجاز ذاته في 2016.
وسجلت رايباكينا فوزها الثاني دون هزيمة في المواجهات المباشرة مع مارتيتش، بعد أن فازت عليها في المربع الذهبي لبطولة دبي عام 2020.
إلى ذلك تواصل التونسية أنس جابر كتابة اسمها بأحرف ذهبية في تاريخ التنس بعد قصة صعود مبهرة من منطقة لم تنجب أبدا منافسين حقيقيين في رياضة الصفوة، وباتت الآن قاب قوسين من أن تصبح أول عربية وأفريقية تتوج بلقب في البطولات الأربع الكبرى.
واقتحمت أنس قائمة أعلى 50 لاعبة في التصنيف العالمي في 2020، وفي العام الماضي أصبحت أول عربية داخل قائمة العشر الأوليات، وواصلت التقدم حتى باتت الثانية على العالم، وهو إنجاز لا سابق له أيضا على مستوى الرجال العرب في عصر الاحتراف.
وعقب خروج المصنفة الأولى البولندية إيجا شيفنتيك، باتت أسهم جابر (27 عاما) مرتفعة للمنافسة على اللقب. وتشعر أنس بأن دورها يتعلق الآن أيضا بتشجيع المزيد من اللاعبات من أفريقيا تحديدا للتفوق في التنس رغم الاعتقاد بأنها رياضة مكلفة جدا ماليا. وقالت عقب الفوز على البلجيكية إليسه ميرتنز الأحد: «أتمنى أن أبعث برسالة إلى الجيل الصاعد، ليس فقط من بلدي بل في قارة أفريقيا. أود مشاهدة لاعبات أكثر هنا، أريد أن تؤمن اللاعبات أكثر بمواهبهن وبإمكانية التنافس والاستمتاع باللعب».
وأضافت «لم أكن أنتمي إلى أسرة ثرية لذا يجب التوقف عن اختلاق أعذار والاجتهاد لتحقيق الهدف».
وتعد شيراز بشري أقرب لاعبة تونسية لمواطنتها أنس في التصنيف العالمي وتحتل المركز 718، ونجحت المصرية ميار شريف في الصعود للمركز 50 في التصنيف العالمي حاليا لكنها تغيب عن ويمبلدون للتعافي من إصابة.
وتلتقي أنس اليوم (الثلاثاء) مع التشيكية ماري بوزكوفا المصنفة 66 عالميا، وحول ذلك قالت التونسية التي لم تخسر أي مجموعة حتى الآن في ويمبلدون: «لدي تطلعات كبيرة في البطولة، سأستعد للقتال وسأقاتل حتى النهاية لأنني أريد الفوز باللقب حقا».


المملكة المتحدة تنس ويمبلدون

اختيارات المحرر

فيديو