إسرائيل تسقط 3 مسيّرات لـ«حزب الله» فوق مياه المتوسط

إسرائيل تسقط 3 مسيّرات لـ«حزب الله» فوق مياه المتوسط

الأحد - 3 ذو الحجة 1443 هـ - 03 يوليو 2022 مـ رقم العدد [ 15923]
صورة من فيديو للجيش الإسرائيلي توضح اعتراض مسيرة أمس (أ.ف.ب)

أسقطت قوات إسرائيلية فوق مياه البحر المتوسط ثلاث طائرات مسيّرة غير مزودة بالسلاح، أطلقها «حزب الله» إلى الأجواء فوق المياه الاقتصادية على مقربة من بئر كاريش، التي يطالب لبنان بها باعتبارها حفرت في منطقة تابعة له. وأعلن «حزب الله» ليل أمس إنه أطلق ثلاث طائرات مسيرة صوب منطقة متنازع عليها مع إسرائيل في «مهمة استطلاعية»، معتبراً أن «الرسالة أرسلت».
وقال الناطق بلسان الجيش الإسرائيلي، مساء السبت، إن الطائرات الحربية وسفينة صواريخ تابعة لسلاح البحرية الإسرائيلي اعترضت الطائرات. وحسب مصادر إسرائيلية، وقعت الحادثة نحو الساعة الثالثة من بعد ظهر أمس، حيث تم رصد المسيرات من قبل أنظمة الرصد، منذ أن انطلقت من الأجواء اللبنانية وعرفت أنها تابعة لـ «حزب الله». وقد تمت مراقبتها من قبل وحدة المراقبة الجوية لتتم عملية الاعتراض في النقطة الميدانية الملائمة. ومن التحقيق الأولي يتضح أن المسيرات المعادية لم تشكل تهديداً حقيقياً في كل مدة تحليقها، وحتى اعتراضها فوق البحر الأبيض المتوسط، حتى إنها لم تكن مسلحة.
وقال الناطق الإسرائيلي إن أنظمة الرصد والإنذار تصرفت وفق المطلوب تطبيقاً لرؤية الدفاع الجوي متعدد الأبعاد بأفضل الطرق وبتفعيل مهني وناجح للمقاتلين في البحر والجو. وأكد أن الحديث يدور عن مسيرات تابعة لـ «حزب الله» وتم تسييرها من الأراضي اللبنانية نحو منصة كاريش على ارتفاع منخفض وتم اعتراضها في مسافة آمنة منها. وتم اعتراض إحدى المسيرات بواسطة طائرة حربية، فيما المسيرتان الأخيرتان تم اعتراضهما عبر صاروخ باراك من سفينة صواريخ.
وقد تم إبلاغ القادة الإسرائيليين بهذه الحادثة، وهم في عطلة السبت. وحسب التقديرات الإسرائيلية، فإن هذه العملية تمت بهدف إثبات حضور «حزب الله» في المفاوضات الجارية بوساطة أميركية، بين إسرائيل وحكومة لبنان حول المناطق المتنازع عليها في المياه الاقتصادية للبلدين. واعتبروها عملية تخريب معنوية.


لبنان الجيش الإسرائيلي

اختيارات المحرر

فيديو