موسكو تتخذ إجراءات عقابية ضد كندا واليونان

موسكو تتخذ إجراءات عقابية ضد كندا واليونان

الثلاثاء - 28 ذو القعدة 1443 هـ - 28 يونيو 2022 مـ رقم العدد [ 15918]
مارك كارني الحاكم السابق لبنكي كندا وإنجلترا المركزيين أحد الممنوعين من دخول روسيا (د.ب.أ)

حظرت روسيا أمس (الاثنين)، دخول 43 شخصية كندية إضافية إلى أراضيها، وأعلنت ثمانية دبلوماسيين يونانيين «أشخاصاً غير مرغوب فيهم»، وذلك رداً على العقوبات التي أعلنتها دول غربية ضد موسكو على خلفية هجومها على أوكرانيا.
وتشمل القائمة الجديدة للشخصيات الكندية، التي نشرتها الخارجية الروسية خصوصاً، سوزان كوان، رئيسة الحزب الليبرالي الكندي الذي ينتمي إليه رئيس الوزراء جاستن ترودو، ومارك كارني الحاكم السابق لبنك كندا المركزي وإنجلترا. كما شملت العقوبات مسؤولين كباراً ومستشارين سياسيين وأعضاء في المجتمع المدني.
وشجبت الخارجية الروسية «رهاب روسيا العدواني» لحكومة ترودو، وأوضحت أنه تدبير انتقامي ضد فرض أوتاوا في مايو (أيار)، «عقوبات جديدة على رجال أعمال روس، وأفراد عائلاتهم».
وبصدور هذه القائمة الأخيرة، بات أكثر من 700 كندي ممنوعين من دخول روسيا منذ بدء هجوم موسكو على أوكرانيا. وفي 19 مايو، أعلنت موسكو أنها ستغلق مكتب محطة الإذاعة والتلفزيون الكندية في العاصمة الروسية، وتلغي الاعتمادات والتأشيرات الممنوحة لصحافييها، رداً على حظر بث قنوات مجموعة «آر تي» الروسية بكندا، في منتصف مارس (آذار). من جانبها، فرضت أوتاوا عقوبات على أكثر من ألف شخص وكيان من روسيا وأوكرانيا وبيلاروسيا.
من جهة أخرى، قالت الخارجية الروسية أمس (الاثنين)، إن روسيا أعلنت ثمانية دبلوماسيين يونانيين «أشخاصاً غير مرغوب فيهم» وأمهلتهم ثمانية أيام لمغادرة البلاد. وأضافت الوزارة أنها استدعت السفير اليوناني للاحتجاج على ما سمته «مسار المواجهة الذي تتبعه السلطات اليونانية تجاه روسيا، بما يشمل تزويد نظام كييف (في أوكرانيا) بالأسلحة والمعدات العسكرية». وتابعت الوزارة أنها احتجت أيضاً على قرار يوناني إعلان مجموعة من الدبلوماسيين الروس «أشخاصاً غير مرغوب فيهم». واليونان من الدول الأعضاء في حلف شمال الأطلسي والاتحاد الأوروبي، وانضمت إلى العقوبات التي فرضها الاتحاد الأوروبي على روسيا بسبب غزوها لأوكرانيا.


روسيا اليونان كندا أخبار

اختيارات المحرر

فيديو