كييف تأمر قواتها بالانسحاب من سيفيرودونيتسك

روسيا تتهم الغرب بتشكيل تحالف لشن حرب عليها

كييف تأمر قواتها بالانسحاب من سيفيرودونيتسك
TT

كييف تأمر قواتها بالانسحاب من سيفيرودونيتسك

كييف تأمر قواتها بالانسحاب من سيفيرودونيتسك

تلقى الجيش الأوكراني أمس (الجمعة) أوامر بالانسحاب من مدينة سيفيرودونيتسك الاستراتيجية في شرق البلاد التي تتعرض لقصف روسي متواصل منذ أسابيع، غداة منح كييف وضع المرشحة للانضمام إلى الاتحاد الأوروبي.
وفيما رأى وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف أن عضوية أوكرانيا ومولدوفا لا تشكل «أي خطر» بالنسبة لروسيا، لأن الاتحاد الأوروبي ليس حلفاً عسكرياً، موضحاً أن الرئيس فلاديمير بوتين لا يعارض الأمر، فإنه اتهم الاتحاد الأوروبي وحلف شمال الأطلسي «ناتو» بالرغبة في شن حرب على روسيا. وقال خلال رحلة إلى أذربيجان: «وحد هتلر تحت رايته جزءاً كبيراً من أوروبا ليشن حرباً على الاتحاد السوفياتي... واليوم يجمع الاتحاد الأوروبي وحلف شمال الأطلسي تحالفاً مماثلاً معاصراً للقتال، وإلى حد كبير، لشن حرب ضد روسيا».
ميدانياً، تشكل السيطرة على مدينة سيفيرودونيتسك محطة أساسية في الخطة الروسية للهيمنة على كامل منطقة حوض دونباس التي يسيطر انفصاليون موالون لموسكو على جزء منها منذ 2014. وقال سيرغي غايداي، حاكم لوغانسك التي تقع فيها سيفيرودونيتسك، إن 90 في المائة من البنى التحتية الأساسية من المدينة دمرت وينبغي هدم 80 في المائة من المنازل، ولهذا «ستضطر القوات المسلحة الأوكرانية إلى الانسحاب»، مضيفاً أنها «تلقت الأوامر للقيام بذلك».
من جانبه، لفت أندريه ماروتشكو، وهو ممثل عن الانفصاليين الموالين لروسيا، عبر تطبيق «تلغرام» أمس، إلى أن جميع قرى منطقة هيرسكي زولوتي على بعد بضعة كيلومترات جنوب مدينة ليسيتشانسك المجاورة لسيفيرودونيتسك والواقعة على الجانب الآخر من نهر دونيتس، باتت تحت سيطرة الروس أو الموالين لموسكو، وهذا ما أكده غايداي.
... المزيد


مقالات ذات صلة

كييف تتهم روسيا بقتل جنود أوكرانيين بعد استسلامهم

أوروبا جنود أوكرانيون داخل دبابة بالقرب من كييف (إ.ب.أ)

كييف تتهم روسيا بقتل جنود أوكرانيين بعد استسلامهم

اتهمت كييف موسكو بارتكاب جريمة حرب عبر إعدام جنود أوكرانيين أبدوا نيتهم الاستسلام، بعدما انتشرت على شبكات التواصل لقطات تُظهر ذلك.

«الشرق الأوسط» (كييف)
آسيا جندي أوكراني يشارك في تدريب عسكري في مكان غير معلوم في منطقة خاركيف (أ.ف.ب)

أوكرانيا تعلن تدمير 10 من 12 مُسيَّرة أطلقتها روسيا خلال الليل

قالت القوات الجوية الأوكرانية اليوم (الأحد) إن روسيا أطلقت 12 طائرة مُسيَّرة وصاروخاً من طراز «كروز» على أوكرانيا خلال الليل.

«الشرق الأوسط» (كييف)
أوروبا جندي روسي يطلق قذيفة مضادة للدبابات (الجيش الروسي عبر تلغرام)

بوتين يصدر مرسوماً لزيادة عدد الجيش الروسي 15 في المائة

أصدر الرئيس الروسي مرسوماً، الجمعة، لزيادة عدد القوات العسكرية بنسبة 15 في المائة في خطوة قال الجيش إنها ترجع إلى «تهديدات» مرتبطة بالهجوم في أوكرانيا.

«الشرق الأوسط» (موسكو)
أوروبا القوات الأوكرانية تستخدم الأوضاء وسط بحثها عن مُسيرات في سماء كييف خلال غارة روسية (رويترز)

أوكرانيا تُسقط 18 مُسيرة روسية وسط غارة ليلية

قالت السلطات إن الجيش الأوكراني أسقط 18 من أصل 25 طائرة مسيرة هجومية أطلقتها روسيا خلال الليل في أحدثت هجوم لها.

«الشرق الأوسط» (كييف)
الولايات المتحدة​ وزير الدفاع الأميركي لويد أوستن خلال اجتماعه بالرئيس الأوكراني فولوديمير زيلينسكي في كييف في 20 نوفمبر (أ.ب)

هل يستغل مؤيدو أوكرانيا حقيقة أن أموال المساعدات تنفق بمعظمها في أميركا؟

دعا مؤيدو أوكرانيا إلى الضغط على المشرّعين عبر إظهار الفوائد الاقتصادية التي يجنيها مواطنو تلك الولايات.

إيلي يوسف (واشنطن) «الشرق الأوسط» (بروكسل)

جدة التاريخية... وجهة عالمية تبحر بزوارها في أعماق التاريخ

الممثل الشهير ويل سميث خلال تجوله في المنطقة التاريخية بجدة (برنامج جدة التاريخية)
الممثل الشهير ويل سميث خلال تجوله في المنطقة التاريخية بجدة (برنامج جدة التاريخية)
TT

جدة التاريخية... وجهة عالمية تبحر بزوارها في أعماق التاريخ

الممثل الشهير ويل سميث خلال تجوله في المنطقة التاريخية بجدة (برنامج جدة التاريخية)
الممثل الشهير ويل سميث خلال تجوله في المنطقة التاريخية بجدة (برنامج جدة التاريخية)

بين جوانبها قصص وتفاصيل تاريخية تمتد لقرون مضت، ما إن تتجوّل بين شوارعها وتستكشف أزقتها ومبانيها القديمة ذات الطراز العمراني الفريد، تغمرك الدهشة زائراً، ويدفعك الفضول إلى معرفة تاريخ المنطقة والإبحار في أعماق تفاصيلها.

تلك هي المنطقة التاريخية في جدة (غرب السعودية) التي باتت اليوم «متحفاً مفتوحاً» يعكس تراث المنطقة وثقافتها الغنية، ووجهة عالمية للزائرين والحالمين ومقصداً للباحثين عن الجمال من جميع أنحاء العالم للتجوّل بين أزقتها والتعرف على معالمها وثقافتها والاستمتاع بحفاوة أهلها.

الممثل الشهير ويل سميث يوثق (برنامج جدة التاريخية)

ومع انطلاقة التظاهرة السينمائية العالمية ممثلة بمهرجان البحر الأحمر السينمائي في جدة بدورته الثالثة، حرص العديد من نجوم المهرجان والمخرجين وصناع السينما المرموقين لزيارة المنطقة والتعرف على تاريخ المدينة والتجول بين مبانيها وحاراتها القديمة، التي تعود نشأتها إلى نحو 3 آلاف عام قبل توثيق رحلتهم بالصور التذكارية أمام أشهر المعالم التراثية.

وتوافد أبرز النجوم والمشاهير العالميين للتعرف على المنطقة عن قرب واستكشاف معالمها الأثرية منهم الممثل الشهير ويل سميث، والممثلة صوفيا فيرغارا اللذان انبهارا بجمال المباني ورواشينها الساحرة، ووثقا عبر مقاطع فيديو وصور جمال المكان وعراقته، وأبديا إعجابهما الشديد بتراث السعودية وثقافتها.

واستوقفت الزائرين تفاصيل البيوت التاريخية لما تضمّه من شواهد عديدة تحكي جماليات المدينة القديمة وتصميمها، كما تمثل أصالة الزمان والمكان للطراز المعماري الفريد من نوعه بواجهات صُنعت من الخشب الجاوي وأخشاب الساج الهندي، التي توفر التهوية الطبيعية للمنازل، وما تحتويه من متاحف أثرية وساحات عريقة وتنوع المخزون الثقافي فيها.

سائحون من مختلف دول العالم خلال زيارتهم للمنطقة (برنامج جدة التاريخية)

ولم يكن مستغرباً أن تحظى المنطقة التاريخية التي اختيرت ضمن قائمة التراث العالمي لدى منظمة «اليونيسكو» عام 2014، بشهرة كبيرة، حيث تشهد توافد الزائرين إليها على مدار العام من داخل السعودية وخارجها، من وزراء وسفراء وسياسيين وألمع نجوم الفن والرياضة.

ويجسد الفن العمراني للمنطقة أعمالاً هندسية تدفع للانبهار حيال مدى مهارة البنائين والنجارين في عمل المباني والنوافذ الخشبية المعروفة بـ«الروشان» التي تعمل على تغطية الفتحات المطلة من البيت إلى الخارج بالخشب الفاخر، وتعمل على تخفيف درجات الحرارة بطريقتها الفنية التي تسمح بدخول الهواء الخارجي وتهوية المنزل لتجعل منها لوحة فنية على جدران المباني، وإطلالتها على شوارعها العتيقة.

الممثلة صوفيا فيرغارا خلال تسوقها بالمنطقة التاريخية بجدة (إنستغرام)

وعند وصولك للمنطقة التاريخية ستلاحظ أبواب سور جدة القديمة، وأشهرها من الشرق «باب جديد» الذي بُني بداية الأربعينات في العهد السعودي، يليه «باب مكة» من الجهة الشرقية المقابلة لسوق البدو، ومن ثمّ «باب شريف» من المنطقة الجنوبية، قبل التوجه برحلة إلى أشهر البيوت الشهيرة في المنطقة، من أبرزها بيت نصيف، وبيت المتبولي، وبيت سلوم، وبيت الشربتلي، وبيت قابل، وبيت زينل، وبيت البترجي، وبيت باعشن وبيت سلوم، وقد رُممت كل هذه البيوت مؤخراً وفق أعلى المواصفات والمعايير.

ديفيد فيا نجم الكرة الإسباني خلال زيارته للمنطقة (برنامج جدة التاريخية)

وتبرز العديد من المواقع الضاربة في عمق التاريخ، أهمها مسجد الشافعي، ومسجد عثمان بن عفان، ويطلق عليه مسجد الأبنوس، ومسجد عكاش، وجامع الحنفي، ومسجد أبو عنبة، إلى جانب أعرق الأسواق الشعبية، التي تمثّل وجهة مفضّلة لمحبي التراث والقطع التذكارية، وتبعد المنطقة 20 دقيقة فقط عن أفضل تجارب التسوق والخيارات العالمية للمطاعم.

جانب من زيارة الممثل البريطاني هينري كافيل إلى المنطقة (برنامج جدة التاريخية)

وكان الأمير محمد بن سلمان رئيس مجلس الوزراء السعودي، أطلق قبل عامين مشروع «إعادة إحياء جدة التاريخية» الذي هدف إلى تطوير المنطقة لتكون مركزاً للثقافة والأعمال ووجهة لرواد الأعمال، في سياق حرصه واهتمامه وحفاظه على المواقع التاريخية وصونها وتأهيلها تحقيقاً لمستهدفات «رؤية 2030».

وفي إطار الجهود المتواصلة لولي العهد السعودي لتنمية المنطقة وتطويرها، أعلن صندوق الاستثمارات العامة الشهر الماضي، عن تأسيس شركة تطوير البلد لتكون المطور الرئيسي لمنطقة جدة التاريخية (البلد)، وجعلها مركزاً اقتصادياً ووجهة ثقافية وتراثية عالمية.

الممثل الشهير ويل سميث خلال تجوله في المنطقة التاريخية بجدة (برنامج جدة التاريخية)

وتعكف وزارة الثقافة من خلال برنامج تطوير جدة التاريخية، على تطوير وتأهيل مناطق عدّة في قلب البلد، وتحويل أحيائها إلى نموذج مثالي يحافظ على مكانتها التراثية، لتصبح موقعاً نابضاً بالحياة وحافلاً بالتجارب الثقافية وبمتعة التسوق والاكتشاف.


أندرتون نجم إنجلترا السابق: في «يورو 96» كان فينابلز قائداً لا يقارن

دارين أندرتون (يسار) بين نجوم منتخب إنجلترا الملتفين حول فينابلز في معسكر التدريب (رويترز)
دارين أندرتون (يسار) بين نجوم منتخب إنجلترا الملتفين حول فينابلز في معسكر التدريب (رويترز)
TT

أندرتون نجم إنجلترا السابق: في «يورو 96» كان فينابلز قائداً لا يقارن

دارين أندرتون (يسار) بين نجوم منتخب إنجلترا الملتفين حول فينابلز في معسكر التدريب (رويترز)
دارين أندرتون (يسار) بين نجوم منتخب إنجلترا الملتفين حول فينابلز في معسكر التدريب (رويترز)

عندما تتحدث عن المديرين الفنيين العظماء، وعندما تتحدث عن الرجال المؤثرين، فلا بد من ذكر اسم تيري فينابلز، فيما يتعلق بالخطط التكتيكية، فمن حيث الإدارة وما يحدث في ملعب التدريب، وكذلك التعامل الشخصي مع اللاعبين، لا توجد مقارنة بينه وبين أي شخص آخر.

لقد كان تيري هو من طلب التعاقد معي في توتنهام عندما كنت في العشرين من عمري. لم أكن أرغب في الرحيل عن بورتسموث، لكن بمجرد أن التقيت به، حسم الأمر. أتذكر أنني سألته عن المبلغ الذي سيدفعه لي النادي، فقال مليوني جنيه إسترليني، فقلت: ماذا؟ لقد شعرت بالصدمة، وأعتقد أنه لاحظ ذلك، لأنه قال لي: «هذا ما نعتقد أنه المبلغ المناسب لك. ستكون لاعباً رائعاً، وأنت بالفعل تسير في الطريق الصحيحة».

لقد وثق بي كثيراً منذ اليوم الأول، ولم تكن لديه أي شكوك بشأن قدراتي وإمكاناتي. لقد قضيت عاماً رائعاً، وكان الفضل في ذلك يعود له. وعندما رحل في الصيف التالي، شعرت بصدمة شديدة. أتذكر أنني تحدثت إلى إحدى الصحف حول هذا الموضوع، وكان يتعين على هذه الصحيفة تخفيف حدة اللغة التي استخدمتها حتى لا أتسبب في بعض المشكلات. وعبرت الصحيفة عن الأمر قائلة: «سنقول فقط إنك مستاء للغاية». لقد كان الأمر محبطاً جداً.

لكنه رحل لتولي القيادة الفنية للمنتخب الإنجليزي، وهو ما كان يستحقه تماماً، ومنحني فرصة المشاركة في أول مباراة دولية خلال أول مباراة له على رأس القيادة الفنية أمام الدنمارك عام 1994. ما زلت أتذكر جيداً ما حدث في صباح يوم تلك المباراة، فقد كان لدينا اجتماع قبل الخروج للتدريب، وأعلن تيري عن التشكيلة الأساسية التي ستلعب المباراة. وقال: «سنصعد إلى الحافلة قريباً، لكن لا يزال أمامنا نحو 10 أو 15 دقيقة. لذا، إذا كان أي شخص يحتاج إلى إجراء مكالمة هاتفية مع عائلته، فهذا هو الوقت المناسب».

أعتقد - رغم أنني لست متأكداً من ذلك - أنه كان يقصدني بهذا الأمر. لقد لعبت في تلك الليلة واحدة من أفضل المباريات في مسيرتي الكروية بالكامل. كان تيري يهتم بي كثيراً، وقد شعر اللاعبون بذلك. لقد كان يجعل اللاعبين يشعرون بالارتياح دائماً. وفي العام الذي سبق انطلاق بطولة كأس الأمم الأوروبية، كنت أعاني من الإصابة، لكنه كان يأخذ بعض الوقت للتحدث معي حول الأمر، وشجعني على العمل مع متخصص العلاج الطبيعي بالمنتخب الإنجليزي، ديف بتلر. كنت أتلقى العلاج في توتنهام ثم أقضي ساعات في العمل مع ديف، وبحلول الوقت الذي انطلقت فيه بطولة كأس الأمم الأوروبية كنت مستعداً للمشاركة فيما كان أحد أفضل فصول الصيف في حياتي.

كان هذا الفريق مليئاً بالقادة، بدءاً من توني آدامز وآلان شيرار، وصولاً إلى بول إنس وستيوارت بيرس، لكن الجميع كان يتطلع إلى فينابلز، فقد كانوا جميعاً يعرفون أنه هو القائد الأول للفريق. كنا جميعاً نستمع باهتمام شديد إلى كل ما كان سيقوله، وكنا نستوعب ما كان يفعله في ملعب التدريب. كان يغير طريقة اللعب من مباراة إلى أخرى، لكن الجميع كانوا يستوعبون ذلك.

فينابلز بين غاسكوين وألان شيرار خلال بطولة أمم أوروبا 1996 (رويترز)

لقد كان يعشق التدريب، وكان يعمل دائماً على تطوير وتحسين مستوى اللاعبين. كان يبحث دائماً عن الفوز في مباريات كرة القدم، وكان يحب رؤية اللاعبين والابتسامة على وجوههم. ومع ذلك، فقد كان شخصاً صارماً أيضاً، لكنه كان دائماً على حق، وكان اللاعبون يعرفون ذلك ويقبلون ذلك.

بدأنا مشوارنا في البطولة بشكل سيئ، حيث تعادلنا مع سويسرا بهدف لكل فريق. اعتقد كثير منا أننا سوف نخرج من البطولة سريعاً. ثم عقدنا اجتماعاً، وقال: «لا يتعين علي أن أخبركم بأننا لم نكن جيدين بما فيه الكفاية. لا نريد أن يحدث ذلك مرة أخرى، لكنني أثق بكم يا رفاق». شعرنا بتحسن كبير بعد ذلك، وتدربنا بكل قوة وكانت لدينا رغبة كبيرة في تحقيق الفوز بعد ذلك. لم نقدم مستويات رائعة أمام أسكوتلندا أو أي شيء من هذا القبيل، لكن بمجرد أن سجلنا الهدف الثاني تغيرت الأجواء تماماً داخل الملعب، وداخل البلاد، وداخل غرفة خلع الملابس.

أما مباراة هولندا، فلم أرَ في حياتي مباراة بهذا الشكل، فقد كنا نواصل الركض دون أن نشعر بالتعب. وقبل نهاية المباراة بنصف ساعة كنا متقدمين في النتيجة برباعية نظيفة أمام منتخب قوي، كانت الجماهير الموجودة في الملعب بالكامل تغني الأغنية الشهيرة لكرة القدم الإنجليزية «كرة القدم تعود إلى موطنها». أعتقد أن تلك الليلة لخصت كل شيء يتعلق بتيري. لقد كان يمتلك رؤية ثاقبة، وكانت تلك الليلة مميزة بشكل لا يُصدق.

قدمنا أداء رائعاً في مباراة الدور نصف النهائي، وأعتقد أنه كان بالمستوى نفسه الذي قدمناه أمام هولندا، لكننا خسرنا في نهاية المطاف بركلات الترجيح. استغرق الأمر وقتاً طويلاً لكي نتغلب على تداعيات هذه الخسارة. لكنها كانت أيضاً المباراة الأخيرة لتيري على رأس القيادة الفنية لمنتخب الأسود الثلاثة، وكانت هناك خيبة أمل حقيقية لأنه لن يقودنا إلى كأس العالم.

لم يكن يستحق الرحيل على الإطلاق، ولم نكن نتوقع ذلك. وفي غرفة خلع الملابس في تلك الليلة، ظهرت شخصية الأب التي كان يتمتع بها مرة أخرى، لأنه كان كذلك في الحقيقة وكان يعامل الجميع بشكل رائع. وحتى في أصعب اللحظات، كان يجد دائماً الشيء الصحيح ليقوله. وكما قلت من قبل، كان تيري مديراً فنياً رائعاً، لكن الشيء الأكثر أهمية هو أنه كان رجلاً عظيماً!

* خدمة «الغارديان»

كان فينابلز مديراً فنياً رائعاً لكن الشيء الأكثر أهمية أنه كان رجلاً عظيماً!


الجاسر في افتتاح «آيكان 2023»: «رؤية 2030» تؤثر في كل قطاع

وزير النقل والخدمات اللوجستية السعودي المهندس صالح الجاسر خلال افتتاحه مؤتمر «آيكان 2023» (الشرق الأوسط)
وزير النقل والخدمات اللوجستية السعودي المهندس صالح الجاسر خلال افتتاحه مؤتمر «آيكان 2023» (الشرق الأوسط)
TT

الجاسر في افتتاح «آيكان 2023»: «رؤية 2030» تؤثر في كل قطاع

وزير النقل والخدمات اللوجستية السعودي المهندس صالح الجاسر خلال افتتاحه مؤتمر «آيكان 2023» (الشرق الأوسط)
وزير النقل والخدمات اللوجستية السعودي المهندس صالح الجاسر خلال افتتاحه مؤتمر «آيكان 2023» (الشرق الأوسط)

أعلن وزير النقل والخدمات اللوجيستية السعودي، المهندس صالح الجاسر، أن «رؤية 2030» تعمل على الدفع الإيجابي لعجلة الاقتصاد، ولمجتمع حيوي، مؤكداً أن هذه الرؤية تؤثر على كل قطاع.

كلام الجاسر جاء خلال افتتاحه النسخة الخامسة عشرة من المؤتمر الدولي لمفاوضات الخدمات الجوي «آيكان 2023»، التابع لمنظمة الطيران المدني الدولي، الذي تستضيفه «الهيئة العامة للطيران المدني»، والذي يستمر من 3 إلى 7 ديسمبر (كانون الأول) الحالي، بمشاركة أكثر من 100 دولة ومنظمة دولية وأكثر من 700 خبير ومُتخصص في الطيران المدني.

جانب من الحضور المشارك في مؤتمر «آيكان 2023» (الشرق الأوسط)

وعبّر وزير النقل والخدمات اللوجيستية خلال كلمته الافتتاحية عن فخره بعدما تحدث عن أن التوجهات الاستراتيجية للمملكة تساعد الدول على النمو والنجاح، مضيفاً أن «رؤية 2030» تعمل على الدفع الإيجابي لعجلة الاقتصاد، لمجتمع حيوي، وبنظرة طموحة، مؤكداً أن هذه الرؤية تؤثر على كل قطاع.

ويهدف المؤتمر، الذي يُعدّ أكبر فعالية دولية من نوعها للتفاوض والتباحث حول شؤون النقل الجوي، إلى مواكبة التطور المتسارع في صناعة النقل الجوي عالمياً، إذ تجتمع فيه وفود الدول لعقد المفاوضات والمشاورات على أساس ثنائي أو متعدد الأطراف بشأن الخدمات الجوية، وذلك بهدف تقديم خدمات أفضل في مجال النقل الجوي وتيسير إقامة الروابط بين الجهات المنظمة والمشغلين الجويين ومقدمي الخدمات ذات الصلة، وبما ينطوي عليه من مزايا إيجابية لتسريع آليات التفاوض.

ترحيب سعودي بالوفود المشاركة (الشرق الأوسط)

وتأتي استضافة المملكة لمؤتمر «آيكان 2023»، في ظل الدعم غير المحدود الذي يحظى به قطاع النقل الجوي من قيادة الحكومة، كما تأتي انطلاقاً من مكانة البلاد الرائدة في تطوير صناعة النقل الجوي وتنميتها، لتحقيق أعلى درجات السلامة والأمن ومواكبة التطورات المتسارعة في هذه الصناعة.


الأسرى المحرَّرون يطالبون نتنياهو بالعودة لـ«صفقات التبادل»

جدار في القدس يحمل صور الرهائن الذين يعتقد أنهم ما زالوا محتجزين في غزة (أ.ب)
جدار في القدس يحمل صور الرهائن الذين يعتقد أنهم ما زالوا محتجزين في غزة (أ.ب)
TT

الأسرى المحرَّرون يطالبون نتنياهو بالعودة لـ«صفقات التبادل»

جدار في القدس يحمل صور الرهائن الذين يعتقد أنهم ما زالوا محتجزين في غزة (أ.ب)
جدار في القدس يحمل صور الرهائن الذين يعتقد أنهم ما زالوا محتجزين في غزة (أ.ب)

في أعقاب التظاهرات الجماهيرية الحاشدة التي تكلم فيها لأول مرة الأسرى الإسرائيليون المحررون من غزة، توجه أهالي الأسرى الذين ما زالوا محتجزين إلى مجلس قيادة الحرب برئاسة بنيامين نتنياهو، مطالبين بلقائهم والرد على أسئلتهم حول مصائر أبنائهم وبناتهم، ولماذا لا تضع الحكومة هذا الموضوع على رأس اهتمامها.

وقال أهالي الأسرى، الأحد، إن الشهادات التي يقدمها الأسرى المحرَّرون في الصفقة الأخيرة تجعلهم أشد قلقاً على مصير 137 أسيراً إسرائيلياً وأجنبياً ما زالوا في قبضة «حماس»، إذ لم يعد لديهم شك في أن خطر الموت يتهدد حياتهم، خصوصاً في ظل استئناف الحرب والقصف الشديد على المباني فوق الأرض والأنفاق تحت الأرض في غزة.

وشهدت إسرائيل في ليلة السبت – الأحد، سلسلة تظاهرات جماهيرية تضامناً مع عائلات الأسرى، وتكلم فيها لأول مرة عدد من الأسرى المحررين الذين تحدوا التعليمات والضغوط، وحتى التهديدات التي تلقوها من السلطات. وجرت هذه التظاهرات تحت مطلب واحد هو: «لا تتركوهم وحدهم. اعملوا على إطلاق سراحهم فوراً».

جانب من مراسم جنازة الجندي الإسرائيلي أشالو سما الذي قُتل في معارك غزة (أ.ف.ب)

الأسبوع 8 من التظاهرات

وهذا هو الأسبوع الثامن، الذي تتظاهر فيه عائلات الرهائن أمام مقر قيادة الحرب مقابل وزارة الدفاع في تل أبيب. وقالت الأسيرة المحرَّرة يلينا تورفنوف، التي لا يزال ابنها ساشا في الأسر: «أنا هنا حرة اليوم بفضل كفاحكم وتظاهراتكم. شكراً لكم، ولكن احذروا، وابقوا أقوياء، ولا تتوقفوا عن الكفاح، فأنتم فقط من يستطيع دفع الحكومة إلى العمل الجاد على إطلاق سراح الرهائن. لقد ثبت أن المفاوضات هي الطريق، ويجب ألا تتوقف للحظة حتى يعود ابني، وكل الرهائن الآخرين، الآن».

وقد زاد عدد المتظاهرين على 100 ألف، أكبرها في تل أبيب، كما أقيمت تظاهرات في 12 بلدة أخرى هي: حيفا وقيسارية (أمام بيت نتنياهو) والقدس وبئر السبع والخضيرة ويهود وكفار سابا ونتانيا وموديعين ويكنعام ونهلال وإيلات.

صورة نتنياهو ملطخة بالأحمر

في جميع هذه التظاهرات ارتفعت صورة نتنياهو ملطخة باللون الأحمر مع المطلب: «استقل»، فيما حرصت الشرطة على حماية هذه التظاهرات، إلا في قيسارية، حيث شارك نحو 1000 شخص، لكن استفزهم شعار رفعه رجل طاعن في السن، يقول: «كفى للاحتلال»، وعليه رسم صغير لعلم فلسطين. فصادروا الشعار، ومزقوه أمام المتظاهرين، واعتقلوا الرجل بفظاظة. واعترضت إحدى الشابات اليهوديات على ذلك وصاحت في وجوههم: «اخجلوا»، فاعتقلوها هي أيضاً ساعات عدة، ثم اعتقلوا متظاهرين اثنين آخرين تضامناً معهما.

وكان المبادرون لهذه المظاهرة قد نشروا في الشبكات الاجتماعية دعوة جاء فيها: «دماء إخوتنا تصرخ من تحت التراب، ونحن نعرف من هو المذنب. محظور علينا أن نسكت، واجبنا أن نحتج بسبب الإخفاق ولأجل المستقبل». وفي غالبية هذه التظاهرات ارتدى المتظاهرون قميصاً باللون الأسود كتب عليه: «نعيدهم إلى البيت الآن».

نتنياهو مع وزير الدفاع يوآف غالانت والوزير في حكومة الحرب بيني غانتس خلال مؤتمر صحافي بقاعدة عسكرية في تل أبيب يوم 28 أكتوبر الماضي (إ.ب.أ)

«المتهم يجب أن يدفع الثمن»

ورفعوا شعارات كثيرة منها: «المتهم يجب أن يدفع الثمن»، «إقالة الآن»، «هذا هو الوقت لأن تكون لنا قيادة مسؤولة»، «حكومة سفك الدماء، استقيلوا»، «مسؤوليتك غابت، أداؤك أسوأ من سيئ، وإزاء فسادك لا توجد كفارة». ورفعوا صورة كف يد ملطخة بالدماء، وصور 136 أسيراً، كتب على كل منها «لا تتركوهم وحدهم»، ورفعوا شعارات ضد «الصليب الأحمر» لتقاعسها عن زيارة الأسرى الإسرائيليين لرصد أحوالهم.

وتأثر الحضور بشكل كبير عندما وقفت الأسيرات المحرَّرات يتكلمن. وحاولت هيئة تحرير الأسرى التأثير فيهن، وحثهن على الصمت حتى لا تفسر كلماتهن على نحو خطأ. وفي بعض الأحيان اتخذ الطلب طابع التهديد: «لا نريد أن يسجل في ملفكن مساعدة العدو في وقت الحرب»، لكنهن رفضن الانصياع.

وبرز في كلامهن غضب شديد على نتنياهو، وطلبن أن يقابلهن ليشرحن له مطلبهن الملح بأن يجري العمل فوراً على إطلاق سراح أبنائهن وأصدقائهن ورفاقهن المحتجزين حتى الآن في الأسر. ومن جانبه، سارع نتنياهو إلى الإعلان أنه التقى عائلات الأسرى الذين ما زالوا محتجزين، وسيلتقيها مرات عدة.

نساء يعايِنَّ الجدار الذي يحمل صور الرهائن الذين ما زالوا محتجزين في غزة (أ.ب)

«لم يتهمن (حماس) بشيء»

وكان لافتاً أن المتظاهرات من الأسيرات المحرَّرات لم يتهمن «حماس» بشيء، ولم يقلن شيئاً عن سوء المعاملة، وتكلمن فقط عن الظروف القاسية في الأسر، خصوصاً عندما نقلوهن إلى الأنفاق، إذ ساد نقص في الغذاء لدرجة الشعور بالجوع أياماً عدة. وتعرضت بعضهن للمرض وللبرد ونقص الأكسجين وصعوبة التنفس وعدم القدرة على النوم، وعانت كثيرات من العزلة والوحدة والغموض حول مصيرهن.

وقالت يافا أدار (85 عاماً) التي أمضت 49 يوماً في الأسر: «كنت في جحيم من الخوف والرعب. أتوسل أمام صانعي القرار في إسرائيل أن يخرجوا أبناءنا جميعاً من هذا الأسر، فما يمرون به هم وعائلاتهم قاسٍ جداً. أريد أن أراهم الآن وليس عندما أكون في التابوت. رجاءً هذا هو الوقت، وكل تأخير يكون خطيراً».

وأكدت ديتسا هايمن (84 عاماً) أن الأكل من البداية كان شحيحاً، ولكن مع مرور الوقت بات شحيحاً أكثر، وصرنا نشعر بالجوع، ونحلت أجسادنا، ولم تعد تقوى على الصمود في تلك الظروف القاسية. وأصبح خطر الموت أو الانهيار النفسي يواجهنا.

رهائن إسرائيليون لدى «حماس» قبل تسليمهم إلى «الصليب الأحمر» في رفح (أ.ف.ب)

«عليّ وعلى أعدائي»

وقالت دانئيل ألوني، التي تحررت مع طفلتها إميليا (6 سنوات)، إن اختطافهما حدث بطريقة وحشية، وما خاضتاه يجب ألا يخوضه أي إنسان مهما بلغت سنه. وأضافت: «كنا نبكي طول الوقت، ونحاول أن ننام، ولا نفلح. أنا ما زلت أرتعد حتى الآن من الأسر. إنه شيء رهيب؛ لذلك أرجوكم حرروهم فوراً. لا يوجد وقت».

وقالت يوخيفد ليفشتس (85 عاماً)، التي خُطفت وزوجها في 7 أكتوبر (تشرين الأول) من بيتها، وأُطلق سراحها بينما بقي هو في الأسر، إنها مرضت وجاعت في الأسر، وتخشى اليوم على زوجها وعلى جميع الأسرى. وأضافت: «أكثر ما أخشاه هو أن يصل الجيش الإسرائيلي إلى مواقع الأسرى فيشعر مقاتلو (حماس) بالخطر، ويقرروا أن يسيروا على نهج (عليّ وعلى أعدائي) فيقدموا على قتل الأسرى».

وقالت هداس كلدرون، وهي التي خُطف زوجها عوفر وولداها ساهَر (16 عاماً) وإيرز (13 عاماً)، وتحولت إلى واحدة من قادة نشاط عائلات الأسرى، وحُرِّر ولداها يوم الثلاثاء الماضي، لكن زوجها بقي في الأسر، قالت: «يجب ألا ننسى الرجال والجنود، يجب أن نواصل هذه المعركة حتى إطلاق سراحهم، ولن نسمح بالمماطلة فيها».

وكان آخر الخطباء الجنرال في قوات الاحتياط، نوعم تيفون، الذي كان قد توجه بمبادرة شخصية في 7 أكتوبر لتخليص المواطنين من هجوم «حماس»، وأنقذ الكثيرين، وقال: «تحرير الأسرى هو أهم هدف بين كل أهداف الحرب. إذا لم نُعِدْهم فلا مجال للحديث عن انتصار. والأسبوع الأخير بيّن بكل وضوح أن بالإمكان إطلاق سراحهم وإعادتهم إلى البيت (إسرائيل). القناة القطرية المصرية أثبتت جدواها؛ ولذلك يجب أن تستمر. والجيش أثبت أنه قادر على وقف العمليات الحربية والعودة إليها متى يشاء، لذلك يجب أن يُرَكَّز على المفاوضات مهما يكن الثمن».


الحوثيون يتبنون هجوماً جديداً على سفينتين ويتوعدون بالمزيد

عناصر البحرية الأميركية يقومون بتدريبات تحاكي عمليات تفتيش السفن وتحريرها (البحرية الأميركية)
عناصر البحرية الأميركية يقومون بتدريبات تحاكي عمليات تفتيش السفن وتحريرها (البحرية الأميركية)
TT

الحوثيون يتبنون هجوماً جديداً على سفينتين ويتوعدون بالمزيد

عناصر البحرية الأميركية يقومون بتدريبات تحاكي عمليات تفتيش السفن وتحريرها (البحرية الأميركية)
عناصر البحرية الأميركية يقومون بتدريبات تحاكي عمليات تفتيش السفن وتحريرها (البحرية الأميركية)

تبنت الجماعة الحوثية، الأحد، هجوماً جديداً على سفينتين دوليتين جنوب البحر الأحمر، زعمت أنهما إسرائيليتان، في حين قال البنتاغون إن سفينة حربية أميركية وعدة سفن تجارية تعرضت لهجوم.

وتوعدت الجماعة المدعومة من إيران بمزيد من الهجمات تنفيذاً لتوجيهات زعيمها عبد الملك الحوثي، إذ تدعي الجماعة أنها تشن الهجمات نصرة للفلسطينيين في غزة.

وفي وقت سابق، أكدت بريطانيا وأميركا وقوع الهجمات دون مزيد من التفاصيل، فيما تقول الحكومة اليمنية إن الجماعة تقوم بهجماتها تنفيذاً لأوامر إيرانية، وليست لها علاقة بالقضية الفلسطينية.

تتولى قوات دولية متعددة حماية الملاحة في البحر العربي وخليج عدن (البحرية الأميركية)

وقال المتحدث العسكري باسم الجماعة الحوثية، يحيى سريع، في بيان، إن جماعته نفّذت صباح الأحد عمليةَ استهداف لسفينتين، زاعماً أنهما إسرائيليتين في باب المندب، وهما سفينة «يونِتي إكسبلورر» وسفينة «نمبر ناين»، وأن الأولى استهدفت بصاروخ بحري، والثانية بطائرة مسيرةٍ بحرية، بعد رفضهما الرسائلَ التحذيرية من قبل الجماعة. على حد قوله.

وتوعد متحدث الجماعة العسكرية بشن مزيد من الهجمات، ومنع السفن الإسرائيلية من الملاحة في البحرين الأحمر والعربي، زاعماً أن ذلك يأتي تنفيذاً لأوامر زعيم الجماعة عبد الملك الحوثي.

وقالت هيئة عمليات التجارة البحرية، التابعة للبحرية البريطانية، في وقت سابق (الأحد)، إنها تلقت تقريراً عن تحليق طائرات مسيرة، جاءت من اتجاه اليمن، وانفجار محتمل قرب مضيق باب المندب بالبحر الأحمر.

ونصحت الهيئة السفن القريبة من المنطقة باتباع التوجيهات بشأن الذخائر الطائرة، وتوخي الحذر وإبلاغها عن أي نشاط مريب. وفق ما نقلته وكالة أنباء العالم العربي.

وجاء هجوم الجماعة الحوثية عقب تنديد مجلس الأمن الدولي بأشد العبارات بالهجمات الأخيرة التي شنتها الجماعة على سفينة «غالاكسي ليدر» في البحر الأحمر، ودعوته إلى الإفراج عنها وعن طاقمها.

وطالب أعضاء مجلس الأمن بوقف جميع الهجمات والتصرفات والإفراج الفوري عن السفينة «غالاكسي ليدر» وطاقمها.

وشددوا على أهمية الحقوق والحريات الملاحية لجميع السفن في خليج عدن والبحر الأحمر، بموجب القانون الدولي، وتعزيز التعاون الدولي والإقليمي لمواجهة التهديدات التي يتعرض لها السلام والأمن في المنطقة.

مسلحان حوثيان يقفان أمام السفينة الدولية «غالاكسي ليدر» المختطفة لدى الجماعة (إكس)

وتزامناً مع الهجمات الجديدة، أعادت وزارة الخارجية الأميركية التذكير ببيان مجلس الأمن، الأحد، وقالت في بيان على منصة «إكس»: «إنّ الهجمات المستمرة على السفن في المنطقة تُشكّل خطراً كبيراً على الأمن البحري».

وكانت الجماعة المدعومة من إيران قرصنت الشهر الماضي سفينة «غالاكسي ليدر»، وهي سفينة شحن دولية تديرها شركة يابانية، كما تبنت إطلاق الصواريخ والطائرات المسيرة باتجاه إسرائيل.

وقبل أسبوع، تمكنت البحرية الأميركية من تحرير السفينة «سنترال بارك» في خليج عدن بعد سيطرة مسلحين عليها، قالت إن عددهم 5 أشخاص، بالتزامن مع إطلاق الحوثيين صاروخين على مدمرة أميركية كانت تتولى عملية إنقاذ السفينة.

وحذّرت الحكومة اليمنية مراراً من «خطورة الميليشيا الحوثية الإرهابية وأجندتها المرتبطة بمصالح ومشاريع التخريب الإيرانية في المنطقة». وأكدت في أحدث بياناتها «أن الأعمال الحوثية لا تمت بأي صلة للقضية الفلسطينية، ولا تخدم نضالات الشعب الفلسطيني، إذ إن الجماعة التي أوغلت في قتل وتعذيب الشعب اليمني لا يمكن أن تكون نصيراً للقضايا العادلة».


تايسون فيوري يشارك في مشاهد «ولاد رزق 3» بالسعودية

تايسون فيوري وفريق فيلم «ولاد رزق» (صفحة تركي آل الشيخ على «فيسبوك»)
تايسون فيوري وفريق فيلم «ولاد رزق» (صفحة تركي آل الشيخ على «فيسبوك»)
TT

تايسون فيوري يشارك في مشاهد «ولاد رزق 3» بالسعودية

تايسون فيوري وفريق فيلم «ولاد رزق» (صفحة تركي آل الشيخ على «فيسبوك»)
تايسون فيوري وفريق فيلم «ولاد رزق» (صفحة تركي آل الشيخ على «فيسبوك»)

تصدَّر اسم الملاكم البريطاني تايسون فيوري ترند موقع «غوغل» في مصر، خلال الساعات الماضية، وذلك عقب نشر المستشار تركي آل الشيخ، رئيس «الهيئة العامة للترفيه السعودية»، صورة لفريق فيلم «ولاد رزق 3»، عبر صفحته الرسمية بموقع «فيسبوك»، مساء السبت، والتي علّق عليها قائلاً: «بطل العالم، الأسطورة تايسون فيوري، مع النجم الكبير أحمد عز، والمخرج الكبير طارق العريان، وفريق تصوير فيلم (أولاد رزق 3) في الرياض، اليوم».

ولفت الفنان المصري عمرو يوسف الأنظار أيضاً بعد نشره صوراً جمعته بالمُلاكم العالمي وعدد من صُناع فيلم «ولاد رزق.. القاضية»، عبر صفحته الشخصية في موقع «إنستغرام» وكتب: «ولاد رزق.. القاضية مع بطل العالم في الوزن الثقيل.. فيوري»، كما ظهر يوسف وعز ببعض ملامح الإصابات اللافتة في الوجه.

تايسون فيوري وفريق فيلم «ولاد رزق» (صفحة تركي آل الشيخ على «فيسبوك»)

ويستكمل صُناع فيلم «ولاد رزق.. القاضية» التصوير حالياً في العاصمة السعودية الرياض، للعرض خلال صيف 2024، بدعم من «الهيئة العامة للترفيه»، وذلك بعد مرور 5 سنوات على عرض الجزء الثاني من فيلم «ولاد رزق...عودة أسود الأرض»، بينما عُرض الجزء الأول منه عام 2015.

الفيلم من تأليف صلاح الجهيني، وبطولة أحمد عز، وعمرو يوسف، وأحمد الفيشاوي، وكريم قاسم، وأحمد داود، وإخراج طارق العريان.

من جانبه يؤكد صلاح الجهيني وجود فيوري بشخصيته الحقيقية ضمن أحداث الجزء الثالث، بعد أن وظّفت مشاركته بما يتناسب مع السياق العام للفيلم، الذي بدأ تصويره أواخر شهر أكتوبر «تشرين الأول» الماضي، تزامناً مع انطلاق فعاليات «موسم الرياض».

تايسون فيوري وعمرو يوسف (صفحة يوسف في «إنستغرام»)

ويكشف الجهيني، لـ«الشرق الأوسط» أن «مشاركة فيوري تُعدّ الأولى في السينما»، مشيراً إلى أن «منصة (نتفليكس) قدَّمت من قبل فيلماً وثائقياً سلَّط الضوء على حياته الاجتماعية والمهنية».

وقال الجهيني، في حديث سابق، لـ«الشرق الأوسط»: إن «جمهور الفيلم ينتظر دوماً إبهاراً بصرياً، وتفاصيل بإمكانات عالية، ولقطات مختلفة لم يشاهدها من قبل، خصوصاً بعد جماهيرية الفيلم السابقة، وهذا ما تحقّق لصُناع العمل خلال التصوير في فعاليات (موسم الرياض)». كما أكد الجهيني أن أحداث الفيلم تتضمن أيضاً جزءاً من النزال التاريخي الذي حصل بين تايسون فيوري وفرنسيس نغانو، خلال افتتاح فعاليات «موسم الرياض»، مشيراً إلى أن استمرارية «ولاد رزق» مستقبلاً تتطلب التوسع بشكل أكبر، والخروج عن نطاق العالم العربي.

أحمد عز وعمرو يوسف (صفحة يوسف في «إنستغرام»)

وشدّد الجهيني على أن تمويل «هيئة الترفيه» سيصنع فارقاً كبيراً ويمنح الفيلم طابعاً مختلفاً على مستوى المُعدات والمتطلبات، والاستعانة بفريق عالمي محترف في الأكشن ومطاردات السيارات، مؤكداً أن «الفريق الأساسي للفيلم لم يتغيّر، بل سيشهد استقدام قائمة من ضيوف الشرف والنجوم الجدد تضمّ أسماءً مصرية وعالمية».


مصر تستقبل جرحى غزة... ودعم إيطالي - فرنسي

سفينة طبية إيطالية تصل ميناء العريش البحري (محافظة شمال سيناء)
سفينة طبية إيطالية تصل ميناء العريش البحري (محافظة شمال سيناء)
TT

مصر تستقبل جرحى غزة... ودعم إيطالي - فرنسي

سفينة طبية إيطالية تصل ميناء العريش البحري (محافظة شمال سيناء)
سفينة طبية إيطالية تصل ميناء العريش البحري (محافظة شمال سيناء)

واصلت مصر استقبال الجرحى الفلسطينيين عبر معبر رفح الحدودي، في حين استقبل محافظ شمال سيناء محمد عبد الفضيل شوشة، الأحد، سفينة طبية إيطالية، أثناء وصولها إلى ميناء العريش البحري.

وتُعد السفينة هي الثانية من نوعها؛ إذ سبقها وصول السفينة الطبية الفرنسية «ديكسمود» التي تستقبل الجرحى الفلسطينيين، وتجري لهم العمليات الجراحية اللازمة، عن طريق فريق طبي فرنسي.

وثمَّن المحافظ المصري جهود إيطاليا للإغاثة، مؤكداً التنسيق بين وزارات الصحة الإيطالية والمصرية والفلسطينية لعلاج الجرحى الفلسطينيين.

وتُعدّ السفينة الإيطالية، وفق بيان المحافظ، مستشفى عائماً بطاقة 16 سريراً، وتضم غرفتي عمليات وغرف رعاية وأشعة مقطعية ومعدات تشخيصية وأدوية ومستلزمات طبية، وطائرتين هليكوبتر لتقديم الرعاية الكاملة للجرحى الفلسطينيين، من خلال فريق طبي يضم 15 طبيباً.

وكان شوشة استقبل أيضاً العميد بحري جاك مالار، قائد السفينة الطبية الفرنسية «ديكسمود»، بمدينة العريش، وأكد المحافظ دور بلاده تجاه الأشقاء الفلسطينيين في غزة، من خلال استقبال المساعدات وإدخالها للقطاع، مضيفاً أن توجيهات الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي هي «استقبال الجرحى والمصابين الفلسطينيين وعلاجهم في مختلف المستشفيات المصرية، مهما بلغت التكاليف».

ونقل بيان للمحافظة عن قائد السفينة الطبية الفرنسية قوله إن السفينة «ديكسمود» من فئة «الميسترال»، وهي عبارة عن مستشفى عائم بطاقة 40 سريراً و25 سريراً داخلياً و15 سرير عناية متوسطة و5 أسرَّة عناية بالأطفال، وغرفتي عمليات مجهزة و20 طبيباً فرنسياً. وأضاف مالار أن السفينة استقبلت 17 جريحاً فلسطينياً للعلاج، معلناً عن إجراء 6 عمليات جراحية في المستشفى الطبي الفرنسي العائم بالعريش.

من جانبه، قال خالد زايد رئيس «الهلال الأحمر المصري» بشمال سيناء، إن 3 شاحنات وقود عبرت معبر رفح إلى داخل قطاع غزة. وأضاف، في بيان، الأحد، أن 280 من الأجانب ومزدوجي الجنسية وصلوا إلى معبر رفح تمهيداً للعبور للجانب المصري، كما أشار إلى أن 5 مصابين يرافقهم 5 من أقاربهم وصلوا إلى معبر رفح تمهيداً للعبور والانتقال إلى مستشفيات العريش.

ونوه زايد بأن 111 شاحنة مساعدات طبية وإنسانية اتجهت إلى معبر العوجة الحدودي تمهيداً لإنهاء إجراءات التفتيش ودخول غزة. وقال إن 20 مصاباً من غزة تم نقلهم جواً بطائرة من مطار العريش إلى العلاج في مستشفيات تونس، وذلك بمبادرة من الرئيس التونسي.

وكانت وزارة الطوارئ الروسية، أعلنت، الأحد، عبور 133 مواطناً روسياً من قطاع غزة إلى مصر عبر معبر رفح. ونقلت «وكالة تاس للأنباء» عن الوزارة قولها: «تواصل قوة مهام وزارة الطوارئ الروسية في مصر مهامها لاستقبال المغادرين لمعبر رفح. وقد عبر 133 مواطناً روسياً آخر وأفراد أسرهم المعبر».

وأضافت الوزارة أنه تم استقبال المغادرين في مقر قوة المهام بالقاهرة «حيث يقدم لهم مسعفون واختصاصيون نفسيون وأطباء كل المساعدة الطبية والنفسية اللازمة، والماء والغذاء، ويساعدونهم في استكمال الإجراءات الورقية المطلوبة». وأشارت وزارة الطوارئ إلى أن طائرة تابعة لها ستنقلهم بعد ذلك إلى موسكو.

كانت وزارة الطوارئ الروسية أعلنت من قبل أنها أجلت 750 روسياً من قطاع غزة منذ بدء عمليات الإجلاء.


علي فرج يخسر لقب بطولة هونغ كونغ للاسكواش

كول تفوق في ثلاثة أشواط مقابل شوطين (منصة «إكس»)
كول تفوق في ثلاثة أشواط مقابل شوطين (منصة «إكس»)
TT

علي فرج يخسر لقب بطولة هونغ كونغ للاسكواش

كول تفوق في ثلاثة أشواط مقابل شوطين (منصة «إكس»)
كول تفوق في ثلاثة أشواط مقابل شوطين (منصة «إكس»)

خسر المصري علي فرج المصنف الأول عالمياً نهائي بطولة هونغ كونغ للاسكواش أمام النيوزيلندي بول كول المصنف الرابع (الأحد) بعد لقاء مثير استغرق 82 دقيقة.

وأحرز كول لقبه الأول بالبطولة بتفوقه في ثلاثة أشواط مقابل شوطين بواقع 10-12 و11-3 و11-8 و8-11 و11-9، كما كرر الفوز على بطل العالم فرج بعد نهائي أميركا المفتوحة هذا الموسم.

وهذا الفوز الثامن لكول، الذي هزم البريطاني محمد الشوربجي 3-1 في قبل النهائي، مقابل 19 انتصاراً لفرج في تاريخ المواجهات الثنائية بينهما.

هانيا تطمئن على منافِستها أماندا (منصة «إكس»)

واحتفظت المصرية هانيا الحمامي المصنفة الثالثة عالمياً بلقب السيدات بعد انسحاب منافِستها الأميركية أماندا صبحي المصنفة الخامسة للإصابة بعد عشر دقائق فقط، لتحرز اللقب 13 بمسيرتها.

وبدا أن أماندا، مصرية الأصل، التي فجرت مفاجأة بالفوز على المصنفة الأولى نور الشربيني 3-صفر في قبل النهائي، أصيبت بقطع في وتر العرقوب (أكيلس) بعد التأخر 5-6 في الشوط الأول.

وانضمت رياضة الاسكواش إلى جدول الأولمبياد لأول مرة بدءاً من نسخة لوس أنجليس 2028.


«البريميرليغ»: ليفربول يصعق فولهام في «مباراة مجنونة»

ألكسندر أرنولد ينطلق فرحاً بتسجيله الهدف الرابع والفوز لليفربول في مرمى فولهام في الدوري الإنجليزي (أ.ف.ب)
ألكسندر أرنولد ينطلق فرحاً بتسجيله الهدف الرابع والفوز لليفربول في مرمى فولهام في الدوري الإنجليزي (أ.ف.ب)
TT

«البريميرليغ»: ليفربول يصعق فولهام في «مباراة مجنونة»

ألكسندر أرنولد ينطلق فرحاً بتسجيله الهدف الرابع والفوز لليفربول في مرمى فولهام في الدوري الإنجليزي (أ.ف.ب)
ألكسندر أرنولد ينطلق فرحاً بتسجيله الهدف الرابع والفوز لليفربول في مرمى فولهام في الدوري الإنجليزي (أ.ف.ب)

أحرز ليفربول هدفين متتاليين في الدقيقتين 87 و88 ليحوّل تأخره إلى فوز 4 - 3 على ضيفه فولهام في مباراة مجنونة بالدوري الإنجليزي الممتاز لكرة القدم.

ووفقاً لوكالة «أنباء العالم العربي»، تقدّم ليفربول مرتين عن طريق بيرند لينو، حارس فولهام بطريق الخطأ في مرماه في الدقيقة 20، وأليكسيس ماك أليستر في الدقيقة 38، لكن فولهام تعادل في المناسبتين سريعاً بواسطة هاري ويلسون في الدقيقة 24، وكيني تيتي قبل الاستراحة مباشرة.

ورغم سيطرة ليفربول التامة على اللعب، فإنه افتقر للمسة الأخيرة، وأهدر داروين نونيز فرصة سهلة بإطلاق تسديدة قوية في العارضة في منتصف الشوط الثاني، وقبل أن يرتقي بوبي دي كوردوفا-ريد عالياً ويسجل الهدف الثالث للفريق الزائر في الدقيقة 80.

وبعدما بدا أن ليفربول سيخسر لأول مرة في «آنفيلد» هذا الموسم، مهّد محمد صلاح الكرة لزميله البديل واتارو إندو ليدرك التعادل 3 - 3 بتسديدة من خارج منطقة الجزاء، قبل أن يتابع بعدها ترينت ألكسندر أرنولد الكرة على حافة المنطقة، ويطلق تسديدة قوية في شباك الحارس لينو.

وجاء الهدف الأول لأصحاب الأرض بعدما نفذ ألكسندر أرنولد ركلة حرة اصطدمت بالعارضة، ثم لمست الحارس لينو ودخلت المرمى، لكن سرعان ما تعادل ويلسون، لاعب ليفربول السابق، بعدما سدد كرة دخلت مرمى الحارس كويفين كيليهر.

وبعد أن سجل ماك أليستر هدفه الأول مع ليفربول بتسديدة مذهلة، تعادل تيتي سريعاً.

وارتقى كوردوفا-ريد عالياً ليسجل هدف فولهام الثالث، وبات ليفربول على أعتاب توقف انتصاراته المتتالية في «آنفيلد»، لكن إندو تعادل بتسديدة رائعة، ثم توّج ألكسندر أرنولد جهده الكبير بتسديدة قوية أشعلت الأجواء بين المشجعين.

وبهذا الفوز تقدّم ليفربول إلى المركز الثاني برصيد 31 نقطة من 14 مباراة، وبفارق نقطتين عن آرسنال المتصدر، لكن مانشستر سيتي حامل اللقب قد يتقدم في جدول الترتيب عندما يواجه توتنهام هوتسبير في ختام الجولة اليوم.


الدوري الفرنسي: سان جيرمان يبتعد بالصدارة بـ«أربع نقاط»

باريس سان جيرمان فاز على لوهافر 2 - صفر (أ.ف.ب)
باريس سان جيرمان فاز على لوهافر 2 - صفر (أ.ف.ب)
TT

الدوري الفرنسي: سان جيرمان يبتعد بالصدارة بـ«أربع نقاط»

باريس سان جيرمان فاز على لوهافر 2 - صفر (أ.ف.ب)
باريس سان جيرمان فاز على لوهافر 2 - صفر (أ.ف.ب)

ابتعد باريس سان جيرمان المنقوص عددياً على مدى 80 دقيقة، بفارق 4 نقاط عن أقرب منافسيه بفوزه على مضيفه لوهافر 2 - صفر الأحد في المرحلة الرابعة عشرة من بطولة فرنسا لكرة القدم.

ووفق وكالة الصحافة الفرنسية، رفع سان جيرمان رصيده إلى 33 نقطة مستغلا الخسارة الأولى لنيس هذا الموسم وكانت أمام نانت صفر - 1 السبت.

وحافظ سان جيرمان بالتالي على سجله خاليا من الهزائم في مبارياته الـ14 الأخيرة بعيداً عن قواعده في الدوري المحلي (11 انتصاراً و3 تعادلات)، علما بأن الخسارة الأخيرة له كانت أمام موناكو 1 - 3 في 11 فبراير (شباط) الماضي.

وارتأى مدرب سان جيرمان الإسباني لويس إنريكي إشراك نجم الهجوم كيليان مبابي في مركز رأس الحربة يعاونه الجناحان عثمان ديمبيلي على اليمين وبرادلي باركولا على اليسار.

مبابي يحتفل بتسجيل هدف سان جيرمان الأول (رويترز)

في المقابل، دخل لوهافر المباراة من دون أن يخسر آخر خمس مباريات له في الدوري (فوز واحد و4 تعادلات).

لكن الأمور لم تسر كما يشتهي سان جيرمان لأن لاعب وسطه الإسباني فابيان رويس تعرض للإصابة بعد 7 دقائق في كتفه وخلال معالجته خارج أرضية الملعب تعرض لوعكة صحية نقل على أثرها إلى المستشفى وفق ما كشفه مصدر داخل النادي. وحل بدلا منه الأوروغواياني مانويل أوغارتي.

وكاد لوهافر يفتتح التسجيل عندما استغل المهاجم الغيني محمد بايو دربكة أمام المرمى ليسدد كرة باتجاه المرمى لكن الإسباني كارلوس سولر أبعدها قبل أن تجتاز الخط.

دوناروما حارس سان جيرمان طُرد بعد 10 دقائق من المباراة (رويترز)

وزادت الأمور سوءا لسان جيرمان إثر طرد حارس مرماه الإيطالي الدولي جانلويغي دوناروما بعد مرور 10 دقائق لارتكابه خطأ على خوسيه كازيمير من غوادولوب، فأكمل فريقه المباراة بعشرة لاعبين.

اضطر إنريكي إلى إخراج لاعب في الميدان من أجل تغيير حارسه، فوقع خياره على باركولا، في حين حل الحارس الإسباني الشاب أرناو تيناس بدلا من دوناروما بين الخشبات الثلاث.

وتدخل حارس لوهافر أرتور ديسماس للتصدي لمحاولة مبابي إثر تسديدة زاحفة، لكنه وقف عاجزاً بعدها بثلاث دقائق أمام مبابي بالذات الذي تلقى كرة عرضية من ديمبيلي فسيطر عليها قبل أن يسددها فارتطمت بأسفل القائم وتهادت داخل الشباك.

والهدف هو الخامس عشر لمبابي في 13 مباراة هذا الموسم في الدوري الفرنسي معززاً صدارته لترتيب الهدافين.

وظن مبابي أنه عزز تقدم فريقه لكن هدفه ألغي بداعي التسلل في الدقيقة الـ32.

وعلى الرغم من استحواذ لوهافر بنسبة كبيرة على مجريات اللعب في الشوط الثاني، فإنه لم يشكل خطورة كبيرة على المرمى باستثناء تسديدة قوية للمغربي الشاب ياسين كيشطا تصدى لها ريناس طائرا.

رد سان جيرمان بتسديدة قوية لديمبيلي تصدى لها القائم بعد تمريرة من سولر.

وفي الدقيقة قبل الأخيرة ووسط اندفاع لوهافر إلى الهجوم في محاولة لإدراك التعادل، حسم لاعب الوسط البرتغالي فيتينيا النتيجة نهائيا في صالح سان جيرمان بتسديدة بيمناه اصطدمت بأحد مدافعي لوهافر وخدعت الحارس لتستقر من فوقه داخل الشباك.