فصل طيار إيطالي نام أثناء رحلة من نيويورك إلى روما

فصل طيار إيطالي نام أثناء رحلة من نيويورك إلى روما

الثلاثاء - 29 شوال 1443 هـ - 31 مايو 2022 مـ
طائرة تابعة للخطوط الجوية الإيطالية (أرشيفية-رويترز)

طُرد طيار يعمل لدى شركة الخطوط الجوية الإيطالية الحكومية (آي تي إيه)، بعدما تبين أنه نام في قمرة القيادة خلال رحلة من نيويورك إلى روما الشهر الماضي، بحسب صحيفة «إندبندنت».

ذكرت صحيفة «لا ريبوبليكا» الإيطالية أن كلا الطيارين (قائد الرحلة ومساعده) غرقا في النوم في قمرة القيادة على متن الرحلة «إيه زي 609»، التي كانت متجهة من الولايات المتحدة إلى إيطاليا في 30 أبريل (نيسان).

وأشارت الصحيفة إلى أن مساعد قائد الرحلة كان يأخذ «راحة خاضعة للمراقبة» في ذلك الوقت، كما تسمح به معظم شركات الطيران - لكن قبطان الرحلة تعذر الوصول إليه أيضاً عن طريق مراقبة الحركة الجوية لمدة تزيد قليلاً عن 10 دقائق، حيث إن الطائرة كانت موضوعة على نظام «الطيران الآلي».



وبينما كانت الطائرة تحلق فوق فرنسا، أثار انقطاع الاتصالات حالة «تأهب من الإرهاب»، حيث أبلغت مراقبة الحركة الجوية الفرنسية نظيراتها الإيطالية بأن الطائرة ربما تكون قد تعرضت للسرقة والاختطاف.

رغم أن الطيار ينفي أنه نام، إلا أنه تم طرده من قبل شركة الطيران التي لم تقدم تفسيرا لسبب عدم إمكانية الوصول إليه في قمرة القيادة.

وتوجه السياسي الإيطالي ميشيل أنزالدي إلى موقع «تويتر» للاعتذار عن الحادث الذي تعرضت له شركة الطيران الحكومية.

وقال: «ما حدث في رحلة الطيران الدولي من نيويورك، حيث نام الطياران، خطير للغاية... على الشركة واجب ضمان عدم تكرار ذلك أبداً ويجب أن تعتذر للركاب».



تملي قواعد «الراحة الخاضعة للمراقبة» أن أحد الطيارين قد يأخذ بعض الوقت للنوم في قمرة القيادة لحوالي 10 - 40 دقيقة في رحلة طويلة، ليظل مرتاحاً وكفؤاً في نوبة عمل طويلة.

ويجب أن يوافق الطيارون على ذلك مسبقاً، ويتم إبلاغ طاقم الطائرة أن أحد الطيارين يأخذ قسطاً من الراحة.


إيطاليا أمن المطارات إيطاليا أخبار سفر و سياحة طيران

اختيارات المحرر

فيديو