الخيبري: صنعنا تاريخاً كبيراً للفيحاء بلقب كأس الملك

الخيبري: صنعنا تاريخاً كبيراً للفيحاء بلقب كأس الملك

الجزائر: «الشرق الأوسط أونلاين»
الجمعة - 19 شوال 1443 هـ - 20 مايو 2022 مـ
قائد الفيحاء يرفع كأس الملك (الشرق الأوسط)

عبّر سامي الخيبري قائد فريق الفيحاء، عن بالغ فرحه وسروره بتحقيق فريقه لأول مره في تاريخه بطولة كأس الملك في يوم تاريخي، مشيراً في حديثه لـ«الشرق الأوسط» إلى أن تمكن اللاعبين من صنع تاريخ جديد للفيحاء بتحقيق اللقب الأول محليا، يعود للجهود الكبيرة التي تقدمها إدارة النادي بقيادة عبد الله أبانمي الذي عقد العزم مع زملائه في الإدارة على صنع منجز تاريخي وإهدائه لرجالات الفيحاء ومحبيه.
وأضاف: «قدمنا مباراة كبيرة وأداء مشرف بجانب شقيقنا الهلال وحققنا الأهم والمهم بالحصول على الكأس الأغلى وهذا أكبر إنجاز يسجل في تاريخنا كلاعبين، وأهدي هذا الفوز إلى جميع أسرتي وأصدقائي ومحبي الفيحاء في كل مكان والقادم أجمل».
من جانبه أبدى عبد الرحمن السفري لاعب خط وسط فريق الفيحاء، بالغ سعادته «بتحقيق اللقب الذي يحلم به كل لاعب لأنه يحمل أسم غالي على الجميع الملك سلمان بن عبد العزيز»، موضحاً: «بلا شك وصولنا للمباراة النهائية بحد ذاته شرف وإنجاز كبير لنا ومقابلة فريق كبير ومتمرس على تحقيق البطولات كالهلال يعطينا الحافز القوي بأن ندخل المباراة لنقدم كل ما في وسعنا والإنتصار عليه وهذا ما تحقق».
وأضاف السفري: «نحن كلاعبين أستعدينا جيداً لهذه المواجهة الختامية وطبقنا العمل الذي قدمه لنا المدير الفني للفريق فوك رازوفيتش وبلا شك المباراة النهائية دائماً ما يكون الحذر فيها حاضراً والتركيز العالي لأن الأخطاء لا تتعوض والفرص لا تتكرر».
وختم السفري حديثه: «سعدنا بتحقيق هذا المنجز التاريخي الذي سيبقى في ذاكرتنا للأبد ونهدي هذا الإنجاز الكبير إلى كل الفيحاويين وفي مقدمتهم أعضاء مجلس الإدارة ومنسوبي النادي».
من جهته، كشف حسين الشويش لاعب فريق الفيحاء، أن يوم التتويج باللقب كان يوم تاريخي، موضحاً: «يوم عز وفخر وشرف أولاً بحضور ولي العهد، وثانياً تحقيقنا لأغلى الكؤوس لأول مرة في تاريخ النادي من أمام فريق قوي ومدجج بالنجوم، وهذا بلا شك يوم لن ينسى أبداً وسيخلد في ذاكرتنا كلاعبين والفيحاويين والرياضيين».
ووصف الشويش أجواء المباراة التاريخية، بأنها «أجواء رائعة قدمنا فيها كل شي وكنا في قمة تركيزنا وأشكر زملائي اللاعبين على هذا الأداء العالي والروح القتالية طوال مجريات المباراة وبلا شك كنا حذرين من عدم وقوع أخطاء خاصة في منطقة الدفاع وهذا ما تحقق وسيرنا المباراة بالشكل المطلوب الذي طلبه منها المدير الفني للفريق:.
ومن ناحيته عبر محمد أبو سبعان لاعب خط وسط الفريق، عن «فرحة وسعادة اللاعبين بتحقيق كأس الملك في ليلة كانت من أجمل الليالي الرياضية وأمتعها بحضرة قائد ومُلهم الشباب ولي العهد».
وأضاف أبو سبعان: «بلا شك تحقيق هذا المنجز لأول مره في تاريخ النادي شرف كبير لنا كلاعبين وكل الفيحاويين ومن أمام بطل أسيا فريق الهلال الذي قدمنا معهم مباراة رائعة ومستويات مشرفه استمتع بها الجميع في الوطن العربي»، مشيراً إلى أن «الكل أشاد بالأداء الذي قدمه الفيحاء هذا الموسم سواء على صعيد الدوري أو كأس الملك».
وقال أحمد بامسعود مدافع فريق الفيحاء: «نحن الأبطال ونحن النجوم، حققنا أغلى الألقاب وأقوى الكؤوس والتي تحمل اسماً غالياً علينا جميعاً كسعوديين، بالفعل كان خير ختام بتحقيق هذا المنجز التاريخي لفريقنا، وبلا شك دخلنا المباراة ونحن عازمين على تحقيق الإنتصار وكلاعبين طبقنا الذي طلبه منا فوك رازوفيتش وبالتأكيد هذا ما ساعدنا في إدارة مجريات المباراة بالشكل المطلوب وكنا في قمة تركيزنا حتى لا نخسر هذا اللقب الغالي».
من جهته، عبر محمد الهندي مدير فريق الفيحاء عن بالغ فرحته بمناسبة حصول فريقه على لقب كأس الملك، موضحاً: «عملنا منذ وقت مبكر على تجهيز اللاعبين من الناحية النفسية والبدنية لهذه المواجهة التاريخية، وبالتأكيد واجهنا فريق كبير، وبتوفيق من الله قدم أخواني اللاعبين مستويات رائعة وأداء مشرف استطعنا أن نثبت للجميع بأننا فريق قادر على تحقيق البطولات وهذا ما تحقق».
واختتم الهندي حديثه لـ«الشرق الأوسط» بتقديم الشكر« لجميع من وقف مع الفريق مادياً أو معنوياً من قبل هذه المواجهة الختامية، ونهدي هذا اللقب الأغلى لجماهير الفيحاء ونعدهم بأن هذه بداية الطريق نحو الإنجازات والألقاب والقادم أجمل».


السعودية رياضة سعودية

اختيارات المحرر

فيديو