ألمانيا تدعو إلى تحرك دولي منسق ضد الحصار الروسي على صادرات الحبوب الأوكرانية

ألمانيا تدعو إلى تحرك دولي منسق ضد الحصار الروسي على صادرات الحبوب الأوكرانية

الأربعاء - 17 شوال 1443 هـ - 18 مايو 2022 مـ
وزيرة الخارجية الألمانية أنالينا بيربوك (رويترز)

دعت وزيرة الخارجية الألمانية أنالينا بيربوك إلى تحرك دولي منسق لمواجهة أزمة الجوع التي توشك أن تقع نتيجة الحصار الروسي المفروض على صادرات الحبوب الأوكرانية، وفقاً لوكالة الأنباء الألمانية.

وقبل توجهها إلى نيويورك، قالت السياسية المنتمية إلى حزب الخضر، اليوم (الأربعاء) «من الضروري أن نتحرك كمجتمع دولي بسرعة وبشكل منسق وبخطوات ملموسة».

يذكر، أن بيربوك ستشارك في نيويورك مساء اليوم في اجتماع في الأمم المتحدة حول الأمن الغذائي، وهو الاجتماع الذي دعا إليه وزير الخارجية الأميركي أنتوني بلينكن نحو 35 دولة، بينها دول تضررت شعوبها بأشد ما يكون من هذه الأزمة.


ورأت بيربوك، أن السبب في عدم إمكانية توريد الحبوب التي تحتاج إليها السوق العالمية بشكل عاجل يتمثل في تبوير الحقول الأوكرانية وتدمير مخازن الحبوب وقصف طرق النقل وإغلاق الموانئ بسبب الحرب الروسية على أوكرانيا.

وأضافت بيربوك، أن الحرب الروسية على أوكرانيا تسببت في ارتفاع أسعار القمح والذرة وزيت الطعام بشكل كبير، مشيرة إلى أن الرئيس الروسي فلاديمير بوتين يضر بذلك بالدول الأفقر في العالم على أقسى نحو.

ولفتت بيربوك إلى أن بوتين أضر بهؤلاء الذين عانوا بالفعل من موجات الجفاف وأزمة المناخ ومن التداعيات الاقتصادية لـ«كورونا» والمحتاجين إلى المساعدة «فروسيا بذلك تخاطر بإحداث أزمات جوع في الجزء الجنوبي من الكرة الأرض وهي تستخدم الجوع سلاحاً للمطالبة باتباعها».

وأكدت بيربوك على مواجهة هذا الأمر بالتضامن والمساعدة ودعم النظام الدولي الذي تهاجمه روسيا بضراوة «وبهذا نحمي الأرواح البشرية التي تتعمد روسيا تعريضها للخطر».

وأوضحت بيربوك، أن بلادها ستنضم إلى مجموعة العمل التي يقودها الأمين العام للأمم المتحدة أنطونيو غوتيريش للتغلب على الأزمة، وقالت إنه سيتم دعم أوكرانيا على المدى القصير وتقديم مساعدات إنسانية على مستوى العالم، وأضافت، أنه سيتم العمل على المدى الطويل على مواجهة أزمة المناخ وموجات الجفاف والعمل في المقام الأول من أجل تحقيق التنمية المستدامة حتى في أفقر الأماكن في العالم.


المانيا حرب أوكرانيا

اختيارات المحرر

فيديو