الاختبار الـ14 هذا العام... كوريا الشمالية تطلق صاروخاً باليستياً نحو البحر

الاختبار الـ14 هذا العام... كوريا الشمالية تطلق صاروخاً باليستياً نحو البحر

الأربعاء - 3 شوال 1443 هـ - 04 مايو 2022 مـ
أشخاص يشاهدون عملية إطلاق صاروخ باليستي كوري شمالي عبر شاشة تلفاز في سيول (أ.ف.ب)

قال جيش كوريا الجنوبية اليوم (الأربعاء)، إن كوريا الشمالية أطلقت صاروخاً باليستياً نحو البحر قبالة الساحل الشرقي، بعد أسبوع من تعهد بيونغ يانغ بتطوير قواتها النووية «بأسرع وتيرة ممكنة».

وهذا الإطلاق هو الرابع عشر بين اختبارات الصواريخ التي أجرتها كوريا الشمالية منذ بداية العام الحالي، ويأتي قبل أيام من تولي رئيس كوريا الجنوبية المنتخب يون سوك يول منصبه في العاشر من مايو (أيار)، وفقاً لوكالة «رويترز».

وذكر جيش كوريا الجنوبية أنه رصد الإطلاق في منتصف النهار تقريباً من منطقة سونان في بيونغ يانغ. وسبق أن أطلقت كوريا الشمالية ما زعمت أنه الصاروخ «هواسونغ - 17»، وهو نوع جديد من الصواريخ الباليستية العابرة للقارات، من سونان في 24 مارس (آذار).



وقال خفر السواحل الياباني إنه رصد ما يبدو أنه صاروخ باليستي انطلق من كوريا الشمالية، مضيفاً أن المقذوف هبط بالفعل.

وأوضحت هيئة الأركان المشتركة في كوريا الجنوبية أن الصاروخ حلّق لمسافة 470 كيلومتراً ووصل إلى ارتفاع 780 كيلومتراً.



يأتي هذا الإطلاق بعد أقل من ثلاثة أسابيع على إطلاق كوريا الشمالية سلاحاً تكتيكياً موجهاً جديداً في 16 أبريل (نيسان) بهدف تعزيز القدرات النووية للبلاد.

وكثفت بيونغ يانغ في الآونة الأخيرة اختبارات الأسلحة، واستأنفت إطلاق الصواريخ طويلة المدى لأول مرة منذ 2017 في مارس. ويقول مسؤولون في سيول وواشنطن إنها ربما تكون تستعد أيضاً لإجراء مجموعة جديدة من الاختبارات النووية.

والأسبوع الماضي، تعهد كيم جونغ أون زعيم كوريا الشمالية، بتسريع تطوير الترسانة النووية لبلاده، وذلك بينما كان يشرف على عرض عسكري ضخم.



ولا تزال المحادثات مع الولايات المتحدة، الرامية لإخلاء شبه الجزيرة الكورية من السلاح النووي، متعثرة.

وقال جيش كوريا الجنوبية في بيان: «يحافظ جيشنا على حالة التأهب ويراقب عن كثب الأنشطة المرتبطة بعمليات إطلاق إضافية محتملة».


Korea - Republic of أخبار كوريا الجنوبية اسلحة نووية النزاع الكوري كوريا الشمالية

اختيارات المحرر

فيديو