بورصة موسكو تستأنف نشاطها تدريجياً

بورصة موسكو تستأنف نشاطها تدريجياً

الاثنين - 18 شعبان 1443 هـ - 21 مارس 2022 مـ
شاشة تعرض أسعار الروبل في العاصمة موسكو (أرشيفية - رويترز)

أعلنت سوق الأسهم في موسكو التي علّقت عملها بعيد بدء الغزو الروسي لأوكرانيا قبل نحو شهر، عودة التداول بالسندات الحكومية اعتباراً من اليوم الاثنين، وذلك كخطوة أولى لاستئناف نشاطها بشكل تدريجي.

وأكد المتحدث باسم البورصة، أندري بارغينكسي، استئناف التداول بسندات الدين الفيدرالية الصادرة عن الحكومة الروسية. وكانت حاكمة المصرف المركزي الروسي، إلفيرا نابيولينا، أكدت الجمعة أن البنك سيقوم بشراء السندات الحكومية للحد من التذبذب في الأسواق.

وأبدى بارغينكسي أمله في أن تعاود البورصة التداول بالأسهم قريباً، بعد تعليق ذلك منذ أكثر من ثلاثة أسابيع. وأوضح: «كل شيء جاهز من الناحية التقنية، نأمل في أن يتم استئناف ذلك في مستقبل قريب».

وامتنعت السلطات الروسية حتى الآن عن استئناف نشاط البورصة بشكل كامل، وسط مخاوف من انهيار سوق الأسهم بسبب العقوبات الاقتصادية الصارمة التي فرضتها الدول الغربية على روسيا على خلفية غزوها لأراضي جارتها الشرقية. وتراجعت قيمة الروبل الروسي لأدنى مستوياتها تاريخياً أمام العملات الصعبة منذ بدء الهجوم في 24 فبراير (شباط).

وقام المصرف المركزي في 28 من الشهر الماضي برفع معدلات الفوائد من 9.5 في المائة إلى 20 في المائة لمواجهة تبعات العقوبات الاقتصادية ولجم الارتفاع في نسبة التضخم.


روسيا إقتصاد روسيا

اختيارات المحرر

فيديو