سفارة السعودية في كييف تدعو مواطنيها الموجودين في أوكرانيا إلى التواصل معها

دعت السفارة إلى سرعة التواصل معها في أقرب وقت ممكن (الشرق الأوسط)
دعت السفارة إلى سرعة التواصل معها في أقرب وقت ممكن (الشرق الأوسط)
TT

سفارة السعودية في كييف تدعو مواطنيها الموجودين في أوكرانيا إلى التواصل معها

دعت السفارة إلى سرعة التواصل معها في أقرب وقت ممكن (الشرق الأوسط)
دعت السفارة إلى سرعة التواصل معها في أقرب وقت ممكن (الشرق الأوسط)

دعت السفارة السعودية في كييف، جميع المواطنين الموجودين في أوكرانيا الذين لم يتواصلوا معها خلال فترة الإجلاء الماضية، إلى سرعة التواصل مع السفارة في أقرب وقت ممكن.
وقالت السفارة في تغريدة لها على موقعها الرسمي على «تويتر»: «نظراً للمستجدات التي تشهدها جمهورية أوكرانيا في الوقت الراهن، وحرصاً من حكومة السعودية على سلامة المواطنين في كل مكان، فإن السفارة في كييف تدعو كافة المواطنين الموجودين في أوكرانيا، والذين لم يتواصلوا معها خلال فترة الإجلاء الماضية بسرعة التواصل مع السفارة في أقرب وقت ممكن».



السعودية ترحب باتفاق خفض التصعيد بين الحكومة اليمنية والحوثيين

السعودية أكدت استمرار وقوفها مع اليمن وحكومته وشعبه (الشرق الأوسط)
السعودية أكدت استمرار وقوفها مع اليمن وحكومته وشعبه (الشرق الأوسط)
TT

السعودية ترحب باتفاق خفض التصعيد بين الحكومة اليمنية والحوثيين

السعودية أكدت استمرار وقوفها مع اليمن وحكومته وشعبه (الشرق الأوسط)
السعودية أكدت استمرار وقوفها مع اليمن وحكومته وشعبه (الشرق الأوسط)

رحبت السعودية، بالبيان الصادر عن مكتب مبعوث الأمين العام للأمم المتحدة الخاص لليمن هانس جروندبيرغ، بشأن اتفاق الحكومة اليمنية والحوثيين على إجراءات خفض التصعيد فيما يتعلق بالقطاع المصرفي والخطوط الجوية اليمنية، وعن دعمها لجهوده الرامية إلى تحقيق السلام والأمن لليمن وشعبه.

وأكدت وزارة الخارجية السعودية، استمرار وقوف المملكة مع اليمن وحكومته وشعبه، وحرصها الدائم على تشجيع جهود خفض التصعيد والحفاظ على التهدئة، معربة عن تطلعها إلى أن يُسهم هذا الاتفاق في جلوس الأطراف اليمنية على طاولة الحوار تحت رعاية مكتب المبعوث الأممي الخاص لليمن لمناقشة جميع القضايا الاقتصادية والإنسانية، وبما يُسهم في التوصل إلى حل سياسي شامل للأزمة اليمنية في إطار خريطة الطريق لدعم مسار السلام في اليمن.

وجرى اتفاق بين الحكومة اليمنية والجماعة الحوثية، أمس، على تدابير للتهدئة وخفض التصعيد الاقتصادي بينهما تمهيداً لمحادثات اقتصادية شاملة بين الطرفين.

ويشمل الاتفاق، إلغاء الإجراءات الأخيرة ضد البنوك من الجانبين، واستئناف طيران «الخطوط الجوية اليمنية» للرحلات بين صنعاء والأردن، وزيادة عدد رحلاتها إلى 3 يومياً، وتسيير رحلات إلى القاهرة والهند يومياً، أو حسب الحاجة، والبدء في عقد اجتماعات لمناقشة القضايا الاقتصادية والإنسانية كافة، بناءً على خريطة الطريق.