وفاة 8 أشخاص وجرح 50 في تدافع خلال مباراة الكاميرون وجزر القمر

وفاة 8 أشخاص وجرح 50 في تدافع خلال مباراة الكاميرون وجزر القمر

الأربعاء - 23 جمادى الآخرة 1443 هـ - 26 يناير 2022 مـ رقم العدد [ 15765]
الجرحى من جراء التدافع يفترشون الأرض خارج الملعب (أ.ب)

فتح الاتحاد الأفريقي لكرة القدم تحقيقاً في الأسباب التي أدت إلى وفاة ثمانية أشخاص على الأقل وجرح 50 آخرين في تدافع أمام الاستاد الأولمبي في ياوندي، قبل انطلاق مباراة الكاميرون مضيفة كأس أمم أفريقيا مع جزر القمر في الدور ثمن النهائي.
ورغم خفض سعة الملعب الذي يتسع لستين ألف مشاهد بسبب إجراءات كورونا، فإن الطاقة الاستيعابية ترفع من ستين إلى ثمانين في المائة عندما يلعب أسود الكاميرون على أرضهم، ووفقاً لذلك تدافع حشد من المشجعين نحو بوابة جنوبية مستفيدين من تذاكر مجانية وفتح السلطات الكاميرونية بوابات الاستاد لجذب المشجعين. وأظهرت لقطات سقوط البعض يدهس تحت الأقدام. وأفاد تقرير أولي صادر عن وزارة الصحة الكاميرونية: «سجلت 8 وفيات لامرأتين وأربعة رجال، جميعهم في الثلاثينات من العمر، إضافة إلى طفل وجثة أخذها أفراد من العائلة، بينما نقل الجرحى بواسطة سيارات الإسعاف إلى المستشفيات، لكن ازدحام السير أبطأ عملية النقل». وأشارت الوزارة إلى أن حوالي 50 شخصاً أصيبوا في التدافع بينهم شخصان جراحهما متعددة واثنان آخران إصابتهما خطيرة في الرأس».
وأشار الاتحاد الأفريقي لكرة القدم (الكاف) إلى أنه فتح تحقيقاً لمعرفة أسباب الحادث وقال في بيان: «الكاف يحقق حالياً في الموقف ويحاول الحصول على مزيد من التفاصيل حول ما حدث. نحن على اتصال مستمر مع حكومة الكاميرون واللجنة المنظمة المحلية».
ووجه الاتحاد الأفريقي أمينه العام «لزيارة المشجعين في المستشفى في ياوندي».
وأعلن (كاف) أن إحدى مباريات الدور ربع النهائي المقررة الأحد على ملعب «أوليمبي» في ياوندي، ستُنقل إلى الملعب الآخر في العاصمة الكاميرونية «أحمدو أهيدجو» بعد حادثة التدافع ووفاة ثمانية أشخاص.
وانتزعت الكاميرون بطاقة العبور لربع النهائي إثر انتصار صعب على جزر القمر 2 - 1 رغم لعب الأخيرة بعشرة لاعبين أغلب فترات المباراة، وبالاعتماد على الظهير الأيسر شاكر الهدهور في مركز حارس المرمى.
وسجل كارل توكو إيكامبي هدف الكاميرون الأول في الدقيقة 29 بعد تسديدة ضعيفة في شباك شاكر الهدهور، وأضاف فينسن أبو بكر الهدف الثاني من مدى قريب في الدقيقة 70. وقلص يوسف متشانغاما الفارق لجزر القمر بتسديدة هائلة من ركلة حرة بعيدة المدى في الدقيقة 81.
وقال الهدهور، الذي يلعب في صفوف أجاكسيو بدوري الدرجة الثانية الفرنسي عقب اللقاء مبتسماً: «هذا أمر تاريخي وهذا يحدث لأول مرة في بطولة كبيرة، لكن الدروس المستفادة إيجابية. كنّا نعرف أن المباراة ستكون صعبة، ونحن نلعب دون حارس مرمى، نستحق الإشادة ولم نبخل بأي قطرة عرق». وزادت الأمور سوءاً لجزر القمر بعدما تعرض لاعبه صاحب الخبرة ندجيم عبدو للطرد المباشر بعد سبع دقائق فقط من البداية، وبعد تدخل حكم الفيديو المساعد بداعي تدخل عنيف.


رياضة

اختيارات المحرر

فيديو