دراسة: 10 دقائق من التمارين تقلل الوفيات لدى من تجاوزوا 40 عاماً

دراسة: 10 دقائق من التمارين تقلل الوفيات لدى من تجاوزوا 40 عاماً

الثلاثاء - 22 جمادى الآخرة 1443 هـ - 25 يناير 2022 مـ
ممارسة التمارين الرياضية لمدة 10 دقائق يومياً تقلل احتمالية الوفاة بنسبة 6.9 في المائة (رويترز)

قالت دراسة جديدة إن مئات الآلاف من حالات الوفاة التي تحدث حول العالم كل عام يمكن منعها فقط إذا قام الأشخاص الذين تزيد أعمارهم على 40 عاماً بممارسة التمارين الرياضية لمدة 10 دقائق يومياً.

وبحسب شبكة «سي إن إن» الأميركية، فقد نظرت الدراسة في مستويات نشاط ما يقرب من 5000 مشارك تتراوح أعمارهم بين 40 و85 عاماً، وتتبعت معدلات الوفيات بينهم من عام 2006 وحتى نهاية عام 2015.

ومع نهاية فترة الدراسة، حدث ما مجموعه 1165 حالة وفاة بين المشاركين.

ووجد فريق الدراسة أن ممارسة التمارين الرياضية لمدة 10 دقائق يومياً قلل احتمالية الوفاة بين المشاركين بنسبة 6.9 في المائة.


وأشاروا إلى أن هذا الإجراء قد ينقذ حياة نحو 110 آلاف أميركي سنوياً.

كما أكد الباحثون أن زيادة هذه المدة إلى 20 أو 30 دقيقة يمكن أن تؤدي إلى إنقاذ مزيد من الأرواح، حيث تقلل ممارسة التمارين لمدة 20 دقيقة من خطر الوفاة بنسبة 13 في المائة مقابل 16.9 في المائة عند ممارستها لمدة نصف ساعة.

وقال الدكتور بيدرو سان موريس، المؤلف الرئيسي للدراسة وعالم الأوبئة في المعهد الوطني للسرطان: «نعلم بالتأكيد أن التمارين الرياضية مفيدة لنا ولصحتنا. ولكن هذه الدراسة تقدم دليلاً إضافياً على فائدتها في منع مئات الآلاف من الوفيات سنوياً، خصوصاً لدى الأشخاص الذين تتجاوز أعمارهم الـ40».

وأضاف: «هذه الدراسة لا تركز على فائدة الرياضة للأفراد، ولكن على سكان دولة ما ككل. يمكننا أن نجعل أمتنا أكثر صحة من خلال تشجيع الجميع على إضافة 10 دقائق من النشاط إلى روتينهم اليومي».

ونشرت الدراسة في مجلة JAMA Internal Medicine.

وسبق أن كشفت عدة دراسات سابقة عن فوائد التمارين الرياضية في إنقاص الوزن وخفض ضغط الدم والكوليسترول وتقليل خطر الإصابة بأمراض القلب والسكري والسرطان، هذا بالإضافة إلى تعزيز المزاج وتقليل التوتر والمساعدة في النوم.


أميركا الصحة

اختيارات المحرر

فيديو