تونس: أحكام تتراوح بين السجن والإعدام لأربعة متهمين بقتل ضابط ومحاولة طعن آخر

تونس: أحكام تتراوح بين السجن والإعدام لأربعة متهمين بقتل ضابط ومحاولة طعن آخر

الاثنين - 21 جمادى الآخرة 1443 هـ - 24 يناير 2022 مـ رقم العدد [ 15763]

أكد مكتب الاتصال بالمحكمة الابتدائية بالعاصمة التونسية أن الدائرة الجنائية المختصة في جرائم الإرهاب أصدرت أحكاماً تراوحت بين الإعدام والسجن لمدة أربعة أعوام في قضية مقتل ضابط أمن وطعن عسكري أمام مقر محكمة الاستئناف بنزرت.
وكشفت المصادر ذاتها عن محاكمة أربعة متهمين على علاقة بهذه العملية الإرهابية، وتم إصدار حكم بالإعدام مقابل القتل، والإعدام مجدداً من أجل محاولة القتل مع إضافة السجن لمدة 36 عاماً في حق المتهم الأول مع تغريمه بمبلغ إجمالي قدره 350 ألف دينار تونسي (نحو 125 ألف دولار) لورثة الضحية.
كما تم الحكم بالسجن 7 أعوام مع التنفيذ العاجل على المتهم الثاني والسجن 4 سنوات على المتهم الثالث والحكم بالبراءة على المتهم الرابع.
وتعود أطوار هذه القضية إلى يوم 23 سبتمبر (أيلول) 2019 عندما هاجم أحد العناصر الإرهابية ضابط الأمن التونسي فوزي الهويملي أمام محكمة الاستئناف ببنزرت وهو العنصر المكلف بالأمن في تلك المحكمة، قبل أن يلوذ بالفرار ويحاول قتل عسكري برتبة ملازم أول على مستوى ساحة الجلاء بمدينة بنزرت (60 كلم شمال العاصمة التونسية) وألقي عليه القبض إثر مطاردة نفذها أعوان الأمن بعد إصابته على مستوى الكتف دون القضاء عليه.
يذكر أن المحكمة ذاتها قد أصدرت خلال شهر ديسمبر (كانون الأول) الماضي مجموعة من الأحكام القضائية التي تراوحت بين الإعدام و12 عاماً سجناً في عدد من القضايا الإرهابية التي شهدتها تونس في عدد من مناطق البلاد.
وتعلقت تلك الأحكام بقضية قتل مساعد أمن على مستوى مفترق طرقات في مدينة منزل بورقيبة بولاية (محافظة) بنزرت، وتعود هذه القضية إلى عام 2013.
وتراوحت الأحكام بين عقوبة الإعدام والسجن مدة 12 سنة في حق عدد من المتهمين، كما أصدرت الدائرة الجنائية بالمحكمة ذاتها، حكماً يقضي بالسجن بقية العمر و12 عاماً سجناً في حق أحد المتهمين المعترضين على الحكم الصادر ضده في القضية المتعلقة بواقعة إطلاق النار على أعوان الحرس الوطني بمنطقة سجنان من ولاية بنزرت عند محاولتهم إلقاء القبض على أحد العناصر الإرهابية، وتعود هذه القضية إلى عام 2015.
كما أصدرت المحكمة ذاتها أحكاماً تراوحت بين السجن بقية العمر والسجن 48 عاماً بحق مجموعة من المتهمين العائدين من بؤر التوتر، خصوصاً في ليبيا وسوريا، وذلك بعد أن أثبتت الأبحاث الأمنية والقضائية ضلوعهم في ارتكاب جرائم إرهابية خلال الفترة الزمنية المتراوحة بين عامي 2017 و2019.


تونس magarbiat

اختيارات المحرر

فيديو