السجن 7 سنوات لبلجيكي من أصل إيراني تجسس على إسرائيل لصالح طهران

السجن 7 سنوات لبلجيكي من أصل إيراني تجسس على إسرائيل لصالح طهران

محاميه: لن نستأنف ضد القرار.. فالعقوبة عادلة
الأربعاء - 3 رجب 1436 هـ - 22 أبريل 2015 مـ

قررت محكمة إسرائيلية معاقبة بلجيكي من أصل إيراني بالسجن 7 سنوات لإدانته بالتجسس لصالح إيران، وقال الإعلام البلجيكي إن علي منصوري من مواليد إيران ولكن حصل على الجنسية البلجيكية بعد زواجه بسيدة بلجيكية عام 2002، ونقلت وكالة الأنباء البلجيكية عن محاميه أفيغدور فيلدمان قوله إن منصوري لن يستأنف ضد قرار المحكمة الإسرائيلية، وأضاف بأن «الاستخبارات الإيرانية مارست ضغوطا على منصوري وعائلته، ونحن نرى أن العقوبة عادلة نتيجة لهذه الظروف».
واعتقل منصوري في 11 سبتمبر (أيلول) 2013 في مطار بن غوريون، وقالت الاستخبارات الإسرائيلية إنه جرى اعتقاله وبحوزته صور للسفارة الأميركية في تل أبيب، ومواقع أخرى في إسرائيل.
وحسب أوراق القضية جرى تجنيد منصوري من جانب الاستخبارات الإيرانية في 2012، وزار إسرائيل 3 مرات في مهمات تجسسية لقياس مدى كفاءة الأمن الإسرائيلي، وكان يسافر بصفته رجل أعمال، ووعدته إيران مقابل ذلك بالحصول على مليون دولار، بحسب الإعلام البلجيكي.


أخبار ذات صلة



اختيارات المحرر

فيديو