السيسي: استقرار الأوضاع في الأراضي الليبية أولوية مصرية

السيسي: استقرار الأوضاع في الأراضي الليبية أولوية مصرية

الخميس - 17 جمادى الآخرة 1443 هـ - 20 يناير 2022 مـ
جانب من لقاء الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي ونظيره الكوري الجنوبي مون جيه إن (رويترز)

أكد الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي، اليوم (الخميس)، أن استقرار الأوضاع الداخلية في الأراضي الليبية يمثل أولوية لمصر، مشدداً على مواصلة مصر مساعيها الحثيثة مع الأطراف الليبية لإجراء الانتخابات الوطنية، وفقاً لوكالة الأنباء الألمانية.

جاء ذلك خلال جلسة محادثات ثنائية عقدها الرئيس المصري مع رئيس كوريا الجنوبية مون جيه إن في قصر الاتحادية، حسب المتحدث باسم الرئاسة المصرية بسام راضي عبر صفحته على «فيسبوك».

وقال المتحدث، إن الجلسة شهدت استعراض تطورات عدد من الملفات الإقليمية والدولية ذات الأهمية المشتركة، وتوافقت الرؤى بشأن مجمل هذه الموضوعات، وفي مقدمتها تطورات الأزمة الليبية.

وأشار المتحدث إلى أنه تم البحث في سبل تعزيز التعاون العسكري والأمني بين البلدين، خاصة ما يتعلق بالتعاون في التصنيع المشترك ونقل التكنولوجيا، في ضوء الدور المحوري الذي تقوم به مصر في المنطقة ومسؤوليتها لتحقيق الاستقرار والأمن ومكافحة الإرهاب، فضلاً عما تتمتع به كوريا الجنوبية من قدرات تكنولوجية متقدمة وصناعات عسكرية متطورة.

وأكد الرئيس المصري دعم بلاده الدائم لكل الآليات التي تضمن أمن شبه الجزيرة الكورية واستقرارها.


من جانبه، أشاد الرئيس الكوري بالثقل السياسي المصري كحجر زاوية في صون الأمن والاستقرار في منطقتي الشرق الأوسط وأفريقيا، خاصة ما يتصل بالتحركات المصرية للتوصل إلى التسوية السياسية للأزمات في المنطقة، فضلاً عن جهودها الحثيثة لمكافحة الإرهاب والفكر المتطرف، ونشر قيم التعايش والتسامح في المنطقة، وتعزيز جسور الحوار بين الدول الأفريقية والعربية مع مختلف دول العالم.

وطبقاً للمتحدث، شهد الرئيسان مراسم توقيع عدد من مذكرات التفاهم بين البلدين في مجالات الشراكة التجارية والاقتصادية، والتعاون الإنمائي، وسكك الحديد.

وكان السيسي أكد أن العلاقات المصرية الكورية الجنوبية شهدت تطوراً ملحوظاً خلال الأعوام الماضية، مشيراً إلى التوافق على أهمية استمرار التشاور السياسي بين البلدين.

وقال خلال مؤتمر صحافي مع نظيره الكوري الجنوبي إن زيارة الرئيس الكوري تأتي في إطار الحرص على التشاور بين البلدين في القضايا محل الاهتمام المشترك، مؤكداً أهمية تفعيل إطارات الشراكة بين البلدين.
https://www.facebook.com/photo/?fbid=489376429217757&set=a.324472705708131

وأضاف: «نعمل على تشجيع الشركات الكورية على الاستثمار في مصر بمجال البنية التحتية والطاقة والنقل، واستعرضنا فرص الشراكة بين الشركات المصرية والكورية العاملة بأفريقيا».

ولفت إلى أن اجتماع اليوم يأتي تتويجاً للجهود المشتركة على مدار الفترة الماضية لدعم مجالات التعاون، مشيراً إلى استعراضهما وضع إطار استراتيجي متكامل للدفع قدماً للعلاقات بين البلدين.

بدوره، أثنى الرئيس الكوري على العلاقات المصرية الكورية، واصفاً إياها بـ«المتميزة»، مشيراً إلى أن مصر دولة مركزية وتتمتع بامتيازات تاريخية وجغرافية مهمة، وقال مون جيه: «اتفقنا على تعزيز التعاون، وتوسيع التعاون الاقتصادي بصفة خاصة في المجالات التجارية والنقل والطاقة والبنية التحتية والتعاون التقني».

وكان الرئيس الكوري الجنوبي وصل على رأس وفد إلى القاهرة، أمس (الأربعاء)، في أول زيارة لرئيس كوري جنوبي إلى مصر منذ نحو 16 عاماً، قادماً من السعودية في ختام جولة بدأها بزيارة الإمارات.


مصر أخبار ليبيا

اختيارات المحرر

فيديو