ريال مدريد يجعل من رونالدو الأعلى أجرا بالعالم

ريال مدريد يجعل من رونالدو الأعلى أجرا بالعالم

الأحد - 10 ذو القعدة 1434 هـ - 15 سبتمبر 2013 مـ
أعلن ريال مدريد الإسباني عن تمديده لعقد لاعبه البرتغالي الدولي كريستيانو رونالدو حتى عام 2018 وبراتب يضعه على رأس قائمة أعلى اللاعبين أجرا في العالم. ورغم أن رئيس النادي فلورنتينو بيريس لم يكشف عن تفاصيل عن الجوانب المالية للعقد الجديد، إلا أن الصحف الإسبانية أشارت إلى أن راتب رونالدو الجديد سيك...

أعلن ريال مدريد الإسباني عن تمديده لعقد لاعبه البرتغالي الدولي كريستيانو رونالدو حتى عام 2018 وبراتب يضعه على رأس قائمة أعلى اللاعبين أجرا في العالم.

ورغم أن رئيس النادي فلورنتينو بيريس لم يكشف عن تفاصيل عن الجوانب المالية للعقد الجديد، إلا أن الصحف الإسبانية أشارت إلى أن راتب رونالدو الجديد سيكون ضعف راتب الويلزي غاريث بيل المنضم حديثا إلى النادي الملكي والبالغ (10 ملايين يورو بالعام)، وسيكون صافي ما يتقاضاه رونالدو بعد الضرائب نحو 17 مليون يورو سنويا، بزيادة مليون يورو عن منافسه في برشلونة الأرجنتيني ليونيل ميسي. وكان رونالدو (28 عاما) انتقل إلى مدريد آتيا من مانشستر يونايتد الإنجليزي عام 2009 في صفقة قياسية في حينها كانت الأعلى في العالم بلغت 94 مليون يورو. وحقق النجم البرتغالي نجاحا كبيرا مع فريقه فسجل له 203 أهداف في 203 مباريات خاضها في صفوفه.

وقال رونالدو عقب انتهاء مراسم توقيع العقد الجديد في استاد ريو برنابيو: «أود أن أتوجه بالشكر إلى رئيس النادي (فلورنتينو بيريس) على هذه الاتفاقية، التي جعلتني غاية في السعادة».

وأضاف: «إنه امتياز بالنسبة لي أن أستمر هنا، سأواصل بنفس روح التضحية، كما كنت في اليوم الأول لي هنا، وسأبذل قصارى جهدي من أجل النادي». وأكد: «إنه يوم استثنائي بالنسبة لي، إنني ممتن للجماهير، بسببهم بقيت هنا، ربما حتى نهاية مسيرتي، الجماهير هنا استثنائية تماما، لقد أظهرت أيضا الجماهير أنها معجبة بطريقة لعبي، هذا مهم جدا بالنسبة لي».

وكان رونالدو يطالب بزيادة راتبه السنوي خصوصا بعد ضم ريال مدريد الويلزي غاريث بيل بصفقة قياسية هي الأعلى في العالم حسب الصحف، وترددت شائعات عن نيته العودة إلى ناديه السابق مانشستر يونايتد.

ورفض رونالدو أكثر من مرة العروض التي قدمها الريال لتمديد عقده، وقد أبدى انزعاجه من قرار النادي الملكي ببيع لاعب الوسط الألماني مسعود أوزيل إلى آرسنال الإنجليزي وشراء بيل من صفوف توتنهام.

وأشارت صحيفة «آس» في وقت سابق إلى أن رئيس الريال سعى لطمأنة رونالدو إلى أنه سيظل صاحب الصفقة الأعلى بالعالم، وأيضا صاحب أعلى راتب، وأصر بيريس على أن الريال دفع 91 مليون يورو (120 مليون دولار) لشراء بيل، على عكس ما تؤكده وسائل الإعلام البريطانية من أن الصفقة تكلفت 100 مليون يورو، وذلك من أجل الإبقاء على رونالدو كأغلى لاعب في العالم (انتقل إلى صفوف ريال مدريد في 2009 قادما من مانشستر يونايتد مقابل 94 مليون يورو).

ووفقا للإعلام الإسباني فإن بيريس يعتزم الكشف عن تفاصيل تجديد عقد رونالدو قبل انعقاد الجمعية العمومية لريال مدريد في 22 سبتمبر (أيلول) الجاري.

وكان رونالدو وبيل أغلى لاعبين بالعالم قد شاركا معا وللمرة الأولى في مباراة الريال مع فياريال، ونجح اللاعبان في تسجيل هدفين، لكنهما لم يستطيعا منح الفريق الفوز وخرج متعادلا 2-2 على ملعب المدريغال وأمام 22 ألف متفرج.

وانتهى الشوط الأول من المباراة بالتعادل 1-1 حيث تقدم روبن غارسيا (كاني) بهدف لفياريال في الدقيقة 21 وتعادل بيل للريال في الدقيقة 38.

وفي الشوط الثاني، تقدم رونالدو للريال بهدف في الدقيقة 64 وتعادل المكسيكي جيوفاني دوس سانتوس لفياريال في الدقيقة 70.

وشهدت البطولة تحقيق برشلونة حامل اللقب فوزا بشق النفس على ضيفه إشبيلية بثلاثة أهداف مقابل هدف، كما فاز أتلتيكو مدريد بسهولة على ضيفه الميريا العائد إلى الأضواء 4 - 2.

على ملعب نو كامب وأمام 79 ألف متفرج، سيطر برشلونة بتشكيلته المثالية على مجريات اللقاء وسنحت له عدة فرص في الشوط الأول لم يستثمر إلا واحدة منها بعدما رفع البديل البرازيلي أدريانو، الذي دخل مكان جوردي ألبا في تبديل اضطراري في الدقيقة 15، كرة من الجهة اليسرى إلى داخل المنطقة في الجهة اليمنى طار لها مواطنه داني ألفيش برأسه مسددا برأسه على يمين الحارس بيتو في الدقيقة 36.

وتأكد غياب ألبا عن برشلونة لمدة شهر، مما سيغيبه ضد أياكس أمستردام الهولندي الأربعاء في الجولة الأولى من منافسات المجموعة السابقة في مسابقة دوري أبطال أوروبا. وفي الشوط الثاني، استمر تفوق الفريق الكتالوني وعزز الأرجنتيني ليونيل ميسي النتيجة بالهدف الثاني بعد أن تناقل الكرة مع أكثر من زميل، آخرهم البرازيلي نيمار، ليضعها في الشباك بالدقيقة 75.

وقلص قائد إشبيلية الكرواتي إيفان راكيتيتش الفارق في غفلة من دفاع في الدقيقة 80.

وكاد إشبيلية يسجل مرتين في الدقائق الأخيرة، لكن شباكه اهتزت في النهاية للمرة الثالثة بعد دربكة ومتابعة من التشيلي ألكسيس سانشيز في الدقيقة 90+3.

وفي المباراة الثانية، يأتي فوز أتلتيكو مدريد مطمئنا لجماهيره قبل المواجهة مع زينيت سان بطرسبرغ الروسي الأربعاء المقبل على أرضه في الجولة الأولى من منافسات المجموعة الثامنة ضمن مسابقة دوري أبطال أوروبا.

وغزا أتلتيكو شباك ضيفه 4 مرات بمعدل مرتين في كل شوط، أولها عن طريق ديفيد فيا المنتقل من برشلونة بعدما تلاعب بالدفاع داخل المنطقة، وسدد من الجهة اليسرى في الشباك في الدقيقة 15.

وحصل أتلتيكو على ركلة جزاء نفذها بنجاح البرازيلي الآخر دييغو كوستا مسجلا الهدف الثاني في الدقيقة 37. ورد الميريا بهدفه الوحيد عن طريق رودري بتسديدة يسارية من داخل المنطقة في الدقيقة 40. وفي الشوط الثاني أضاف البرتغالي تياغو الهدف الثالث في الدقيقة 64، واختتم كوكي بالهدف الرابع بعد أن تابع كرة وصلته من راول غارسيا في الدقيقة 67. واستغل الميريا تراخي المضيف في الدقائق الأخيرة وقلص الفارق مرة جديدة بالهدف الثاني عبر ألكسيس فيدال باريو في الدقيقة 90.

وصار رصيد كل من برشلونة وأتلتيكو مدريد في الصدارة مؤقتا 12 نقطة من 4 مباريات، وهما متعادلان بالكامل، مقابل 10 لكل من فياريال وريال مدريد.


اختيارات المحرر

فيديو