الأمير أندرو يفشل في إسقاط دعوى تتهمه بـ{إساءات جنسية}

الأمير أندرو يفشل في إسقاط دعوى تتهمه بـ{إساءات جنسية}

الخميس - 10 جمادى الآخرة 1443 هـ - 13 يناير 2022 مـ رقم العدد [ 15752]
الأمير أندرو مع فيرجينيا جوفري وخلفهما غيلين ماكسويل (أ.ف.ب)

رفض قاض أميركي في محكمة فيدرالية بنيويورك محاولة من جانب الأمير أندرو، نجل ملكة بريطانيا إليزابيث الثانية، لشطب دعوى قضائية كانت قد رفعتها فيرجينيا جوفري وتتهم فيها دوق يورك بارتكاب إساءات جنسية ضدها عندما كانت في السابعة عشرة من عمرها وعندما كان يستغلها الممول الراحل جيفري إبستين. ووافق القاضي أمس (الأربعاء) على درس دعوى جوفري.
واعتبر القاضي لويس كابلان في قراره أن طلب رد هذه الدعوى المدنية التي رفعتها في صيف 2021 فيرجينيا جوفري إحدى ضحايا الاعتداءات الجنسية للخبير المالي الأميركي جيفري إبستين، «رُفض من النواحي كافة»، حسب وكالة الصحافة الفرنسية.
ويواجه الأمير البالغ 61 عاماً مشكلات قضائية منذ سنوات على خلفية صلاته بجيفري إبستين، الذي انتحر في السجن سنة 2019 وشريكته السابقة غيلين ماكسويل.
وكان وكلاء الدفاع يدفعون باتجاه رد هذه الدعوى بحجة أن فيرجينيا جوفري وقّعت سنة 2009 اتفاقاً مع الخبير المالي الأميركي تعهدت بموجبه عدم ملاحقة إبستين و«متهمين محتملين آخرين».
وقال أندرو بريتلر محامي الأمير أندرو خلال جلسة عبر الفيديو أمام محكمة مانهاتن الفيدرالية الأسبوع الماضي إن جوفري «تخلت عن حقوقها في الادعاء عليهم لدى توقيعها الاتفاق سنة 2009 وتقاضيها المال من إبستين».
لكن القاضي كابلان رفض هذه الحجة في قراره المؤرخ الثلاثاء والمنشور أمس الأربعاء، قائلاً إن الاتفاق «يلفه الغموض بسبب مشكلات في الصياغة والتباسات». وأضاف: «الأطراف قدّموا ما لا يقل عن تفسيرين منطقيين للغة المستخدمة. لذا فإن الاتفاق ملتبس». وبموجب هذا الاتفاق، نالت جوفري مبلغ 500 ألف دولار من إبستين. ولا يواجه الأمير أي ملاحقات جنائية في هذه القضية، كما ينفي نفياً قاطعاً اتهامات فيرجينيا جوفري.
وإذا فشلت كل التماسات الأمير أندرو، فقد تقام دعوى مدنية «بين سبتمبر (أيلول) وديسمبر (كانون الأول)» 2022، بحسب تلميحات القاضي كابلان خلال الخريف الفائت.
وأشارت وكالة {رويترز} إلى أن الأمير ليس متهماً بارتكاب مخالفات جنائية، إلا أن علاقاته بإبستين أضرت بسمعته وتسببت في فقده الكثير من واجباته الملكية. وينفى أندرو اتهامات جوفري بأنه أجبرها على ممارسة الجنس منذ أكثر من عقدين في منزل مساعدة إبستين السابقة غيلين ماكسويل بلندن، أو أنه أساء معاملتها في عقارين آخرين مملوكين لإبستين.


اختيارات المحرر

فيديو