كوريا الجنوبية: تساقط الشعر قضية ساخنة في الانتخابات الرئاسية

كوريا الجنوبية: تساقط الشعر قضية ساخنة في الانتخابات الرئاسية

الجمعة - 4 جمادى الآخرة 1443 هـ - 07 يناير 2022 مـ
المرشح للرئاسة في كوريا الجنوبية لي جاي ميونغ (إ.ب.أ)

من المعروف أن المرشح للرئاسة في كوريا الجنوبية لي جاي ميونغ لا يعاني من الصلع، لكنه يحظى بتأييد العديد من الناخبين الذين يواجهون تساقط الشعر بسبب سعيه للحصول على مدفوعات حكومية لعلاج هذه الحالات.

منذ إعلانه اقتراحه في وقت سابق من هذا الأسبوع، ظهر تساقط الشعر كموضوع ساخن قبل الانتخابات الرئاسية في مارس (آذار) في كوريا الجنوبية، حيث ركزت الانتخابات السابقة على البرنامج النووي لكوريا الشمالية، والعلاقات مع الولايات المتحدة، والفضائح والمشاكل الاقتصادية، وفقاً لشبكة «إيه بي سي نيوز».

وأيد مستخدمو وسائل التواصل الاجتماعي الذين يعانون من الصلع اقتراحه. إنما هناك أيضاً انتقادات قوية مفادها أن ما تطرق إليه لي، مرشح الحزب الحاكم، عبارة عن مجرد تعهد انتخابي مدفوع بالشعبوية، للفوز بالأصوات.



تتضمن الرسائل على وسائل التواصل الاجتماعي، عبارات مثل «أحبك كثيراً... سيدي الرئيس! أنت تعطي أملاً جديداً للذين يعانون من الصلع لأول مرة في كوريا الجنوبية».

وقال لي للصحافيين يوم الأربعاء، إنه يعتقد أن علاجات إعادة نمو الشعر يجب أن يغطيها برنامج التأمين الصحي الوطني.

وكتب على «فيسبوك»، «من فضلك، أخبرنا عن تجربتك في ما يرتبط بعلاجات تساقط الشعر وما يجب أن ينعكس في السياسات... سأقدم سياسة مثالية لعلاج تساقط الشعر».

يقود لي، وهو ليبرالي، استطلاعات الرأي العام، ووصفه بعض النقاد بأنه «شعبوي خطير».



وقالت صحيفة «مونهوا إلبو» المحافظة «قد تبدو فكرة لي خطوة ضرورية لكثير من الناس القلقين بشأن تساقط شعرهم، لكنها ليست سوى موقف شعبوي خطير، بالنظر إلى أنها ستؤثر سلباً على الاستقرار المالي لبرنامج التأمين الحكومي».

حالياً، لا يغطي برنامج التأمين الحكومي تساقط الشعر المرتبط بالشيخوخة والعوامل الوراثية. يتم دعم علاجات تساقط الشعر فقط إذا كان التساقط ناتجاً من أمراض معينة.

وتشير التقارير إلى أن واحداً من كل خمسة كوريين جنوبيين يعاني من تساقط الشعر.


كوريا الجنوبية أخبار كوريا الجنوبية الانتخابات

اختيارات المحرر

فيديو