غوتيريش يأسف لعدم وجود تفاهم سياسي في السودان «رغم خطورة الوضع»

غوتيريش يأسف لعدم وجود تفاهم سياسي في السودان «رغم خطورة الوضع»

الثلاثاء - 1 جمادى الآخرة 1443 هـ - 04 يناير 2022 مـ
متظاهرون سودانيون يتجمعون وسط الغاز المسيل للدموع الذي أطلقته قوات الأمن في شارع القصر بالخرطوم أول من أمس (أ.ف.ب)

أدان الأمين العام للأمم المتحدة العنف المستمر في السودان، ودعا قوات الأمن إلى ممارسة أقصى درجات ضبط النفس.

ونقل موقع أخبار الأمم المتحدة عن بيان منسوب للمتحدث باسم الأمين العام أنطونيو غوتيريش، القول إنه علم باستقالة رئيس الوزراء السوداني عبد الله حمدوك، ويأسف لعدم وجود تفاهم سياسي حول سبل المضي قدماً على الرغم من خطورة الوضع.


وقال البيان: «يشجع الأمين العام جميع أصحاب المصلحة على مواصلة الانخراط في حوار هادف من أجل التوصل إلى حل شامل وسلمي ودائم».

وأكد الأمين العام في البيان، أن تطلعات السودانيين إلى الانتقال الذي يؤدي إلى الحكم الديمقراطي أمر بالغ الأهمية.

ويشهد السودان احتجاجات متكررة وحالة من الاحتقان منذ التوترات التي شهدتها البلاد في أكتوبر (تشرين الأول) الماضي، عندما أطاح قائد الجيش عبد الفتاح البرهان بالحكومة الانتقالية المدنية.

 https://twitter.com/aawsat_News/status/1477977290634145792

وأعلن رئيس الوزراء السوداني عبد الله حمدوك مساء الأحد، استقالته من منصبه، بعد إمهاله القوى السياسية 24 ساعة للتوافق.

وفي أعقاب ذلك، أكد رئيس مجلس السيادة الانتقالي في السودان، عبد الفتاح البرهان، ضرورة تشكيل حكومة مستقلة ذات مهام محددة يتوافق عليها جميع السودانيين، فيما استقبلت أحزاب سياسية وكيانات شعبية ونقابية قرار الاستقالة بترحاب، كونها تعارض الاتفاق الذي وقعه مع البرهان في 21 نوفمبر (تشرين الثاني) الماضي.
https://twitter.com/aawsat_News/status/1477937025307201537

وقال البرهان، في لقاء مع كبار ضباط القوات المسلحة والدعم السريع، من رتبة عميد فما فوق، بمقر القيادة العامة للجيش بالخرطوم: «هنالك ضرورة العمل على تحقيق مهام الفترة الانتقالية في تحقيق السلام وبسط الأمن ومعالجة قضايا معاش الناس وقيام الانتخابات». وأكد أن القوات المسلحة ستظل متماسكة تحرس تراب الوطن وأمنه، وستحمي الانتقال الديمقراطي، وصولاً إلى انتخابات حرة ونزيهة ترضي طموحات كل السودانيين.


أميركا السودان أخبار السودان الأمم المتحدة

اختيارات المحرر

فيديو