قمة إسرائيل واليونان وقبرص: قلق مشترك في الأمن والغذاء

قمة إسرائيل واليونان وقبرص: قلق مشترك في الأمن والغذاء

الأربعاء - 4 جمادى الأولى 1443 هـ - 08 ديسمبر 2021 مـ رقم العدد [ 15716]
بنيت وضيفاه القبرصي نيكوس أنستسيادس واليوناني كيرياكوس ميتسوتاكيس خلال لقائهم أمس في القدس (أ.ف.ب)

جمع «القلق المشترك» في قضايا الأمن والغذاء رئيس الوزراء الإسرائيلي نفتالي بنيت، وضيفيه الرئيس القبرصي نيكوس أنستسيادس، ورئيس الوزراء اليوناني كيرياكوس ميتسوتاكيس، في قمة ثلاثية، أمس (الثلاثاء)، في القدس الغربية.
وقال بنيت، في بيان عقب المحادثات الطويلة بينهم، متحدثاً باسمه وباسم القائدين الجارين، أنستسيادس وميتسوتاكيس: «أممنا ذات تاريخ طويل وتراث غني يتجذر في منطقة شرق المتوسط، وهذا يشكل أساساً متيناً لقيمنا المشتركة؛ السلام، والازدهار، والسعي للحرية. إننا عبارة عن 3 دول ديمقراطية، يربطها القرب الجغرافي. نحن جيران».
وأضاف: «اليوم نحن ننضوي تحت لواء الرؤية الواحدة المتمثلة في الإمساك بالمستقبل وبالفرص الذي يحملها بين طياته لشعوبنا ودولنا ومنطقتنا. وتوازياً، نحن نعترف بالتهديدات التي تحدق بنا في هذه المنطقة، بالغة التعقيد، التي نعيش فيها، والتي تؤدي إلى اعتناء مشترك؛ الاعتناء بموضوع المناخ، والاعتناء بالصحة وبمصادر الرزق الخاصة بمواطنينا، والاعتناء بأمننا أمام الإرهاب. نحن ندفع قوى الشر العاملة في هذه المنطقة إلى الوراء، ليل نهار. ولن نتوقف ولو لثانية واحدة. هذا يحدث بشكل شبه يومي. وفي مواجهة القوى التدميرية سنواصل العمل وسنثابر ولن نتعب. وبالتزامن مع ذلك، نحن نعزز علاقاتنا مع أصدقائنا، في المجالات كافة. وفعلاً، نحن أقوى إذا كنا موحدين، ويشهد لقاؤنا اليوم على ذلك حيث ندفع بعلاقاتنا في مجال الطاقة قدماً من خلال East Med ونبلغ بالتعاون بيننا مستويات جديدة. نحن نتعاون في مكافحة (كورونا)، إذ نتعامل جميعاً مع (كورونا)، ومع سلالة أوميكرون ومع التغير المناخي. ونوسع رقعة علاقاتنا في مجالات الأمن، والاقتصاد، والتكنولوجيا، والسياحة، وخدمات الطوارئ».
وتطرق بنيت إلى التعاون العسكري بين الدول الثلاث والتدريبات المشتركة التي تجري بينها. فقال: «فقط في الشهر الماضي، تشرفت بلقاء قادة سلاحي الجو الخاصين بدولتيكما، وهما شخصان رائعان جداً وصلا إلى إسرائيل من أجل تطوير التعاون العسكري والدولي والترويج للاستقرار الإقليمي. نحن من جهتنا نصبو فقط إلى السلام والاستقرار. تقيم دولنا التعاون جواً، من خلال مشروعاتنا في مجال الطاقة، وبحراً، وأعتقد أنه بات من الممكن اليوم القول إننا نتعاون براً أيضاً. إن الحلف الثلاثي الذي يجمع إسرائيل وقبرص واليونان يصبّ في مصلحة شعوبنا، ودولنا والمنطقة. ومن شأنه أن يجلب الخير. نيكوس، كيرياكوس، إنكما صديقان حقيقيان. وأشكركما على صداقتكما الثابتة».


اسرائيل أخبار إسرائيل

اختيارات المحرر

فيديو