تناول الطعام خلال نوبات العمل الليلية قد يصيبك بالسكري

تناول الطعام خلال نوبات العمل الليلية قد يصيبك بالسكري

الثلاثاء - 3 جمادى الأولى 1443 هـ - 07 ديسمبر 2021 مـ
تناول الطعام في المساء يمكن أن يزيد مستويات الغلوكوز بالدم (رويترز)

توصلت تجربة سريرية صغيرة إلى أن تناول الطعام في المساء - وهو ما يفعله كثير من موظفي نوبات العمل الليلية - يمكن أن يزيد مستويات الغلوكوز بالدم وبالتالي قد يصيب الشخص بمرض السكري، بينما قد يمنع تناول الطعام خلال النهار هذه المستويات من الارتفاع.
وبحسب وكالة الأنباء الألمانية، فقد قال معدو الدراسة، التي أجريت بدعم من معاهد الصحة الوطنية الأميركية، إن النتائج يمكن أن تؤدي إلى تدخلات سلوكية جديدة تهدف إلى تحسين صحة موظفي النوبات الليلية الذين أظهرت الدراسات السابقة أنهم معرضون بشكل متزايد للإصابة بالسكري وأمراض القلب والسمنة.
وفي الدراسة، ارتفع متوسط مستويات الغلوكوز لدى الأشخاص الذين تناولوا الطعام في المساء بنسبة 4ر6 في المائة خلال محاكاة العمل الليلي، بينما لم تظهر أي زيادة كبيرة لدى الأشخاص الذين تناولوا الطعام خلال النهار.
وقال الباحث الرئيسي في الدراسة، فرانك شير، الأستاذ بكلية الطب في جامعة هارفارد: «هذه هي الدراسة الأولى على الإنسان التي تلقي الضوء على استخدام توقيت الوجبات كإجراء مضاد ضد الآثار السلبية المجمعة لقلة تحمل الغلوكوز والاضطراب الصحية الناتجة عن العمل أثناء الليل».
من جهتها، قالت الباحثة ماريشكا براون: «هذه دراسة سريرية دقيقة ومسيطر عليها بشدة، وتؤكد وجود حل محتمل للآثار الصحية الضارة المرتبطة بالعمل ليلا».
وأضافت براون، وهي مديرة المركز الوطني الأميركي لأبحاث اضطرابات النوم التابع للمعهد الوطني للقلب والرئة والدم: «نتطلع إلى مزيد من الدراسات التي تؤكد هذه النتائج».


أميركا الصحة

اختيارات المحرر

فيديو