رانغنيك يحصل على تصريح العمل لبدء مشواره مع مانشستر يونايتد

رانغنيك يحصل على تصريح العمل لبدء مشواره مع مانشستر يونايتد

كاريك: رونالدو سيواصل التألق وهز الشباك تحت قيادة المدرب المؤقت الجديد
الجمعة - 28 شهر ربيع الثاني 1443 هـ - 03 ديسمبر 2021 مـ رقم العدد [ 15711]

حصل الألماني رالف رانغنيك المدرّب المؤقت لمانشستر يونايتد على تصريح العمل في إنجلترا، وفق ما أعلن النادي أمس الخميس. وسيتم تقديم رانغنيك (63 عاماً) أمام الإعلام اليوم الجمعة، قبل أن يشرف على الفريق للمرة الأولى ضد مضيفه كريستال بالاس في الدوري الممتاز الأحد. وجاء في بيان النادي: «بعد أن أنجزت كل المعاملات، سنعقد مؤتمراً صحافياً شخصياً مع رالف رانغنيك في أولد ترافورد في الساعة التاسعة من صباح يوم غد».

وكان يونايتد أعلن الاثنين عن تعيين رانغنيك مدرباً مؤقتاً خلفاً للمقال النرويجي أولي غونار سولسكاير، بانتظار حصوله على تصريح العمل بعد أن ترك منصبه كمدير للرياضة والتنمية في لوكوموتيف موسكو الروسي. وتولى مايكل كاريك إدارة الفريق للمباراة الثالثة على التوالي ضد أرسنال على ملعب أولد ترافورد مساء أمس الخميس، بعد أن قاده إلى فوز على فياريال في إسبانيا في دوري أبطال أوروبا وتعادل ضد تشيلسي في لندن الأسبوع الماضي. سيبقى رانغنيك مدرباً حتى نهاية الموسم قبل تولي دور استشاري لعامين إضافيين.

في سياق آخر، رأى كاريك أن النجم البرتغالي كريستيانو رونالدو سينجح في التأقلم مع أسلوب الضغط العالي المفضّل لدى رانغنيك. منذ الإعلان عن وصول مدرب لايبزيغ السابق، أثيرت الشكوك حول قدرة رونالدو في سن الـ36 على التأقلم مع أفكاره الكروية: الضغط العالي والمستمر والهجمات المرتدة العمودية الفائقة السرعة. وقال في ردّ على فكرة أن رونالدو قد لا يضغط على خصومه: «إنها خرافة ربما. لقد لعب في العديد من الفرق على مر السنوات وكان ناجحاً في اللعب بأساليب مختلفة».

وتابع: «استمر في تسجيل الأهداف مع كل فريق لعب معه، وأنا متأكد أنه سيستمر في ذلك، ليس لدي أدنى شك»، مضيفاً أن «اللاعبين يتأقلمون. عليك أن تملك المهارات للعب بأساليب مختلفة. رالف يملك تاريخاً رائعاً على مدى فترة طويلة من الزمن ونجح في ذلك». وأثار كاريك الجدل عندما أبقى رونالدو على دكة البدلاء خلال التعادل 1-1 الأسبوع الماضي ضد المضيف تشيلسي في مباراة اعتمد خلالها الضغط، قبل أن يدخله في الشوط الثاني. وخرج رونالدو مباشرة إلى نفق اللاعبين ما أثار تكهنات أنه غير سعيد بقرار كاريك، إلا أن الأخير ردّ على التكهنات: «بدا وكأنه قرار كبير ولكن تحدثنا سوياً ولم يكن الأمر كذلك. كان كريستيانو متجاوباً». وتابع: «كان في غرفة الملابس وكان رائعاً ودعم اللاعبين. عند الاستراحة تحدثت مع الفريق وكان يقوم بالإحماء لمدة 10 دقائق، وكان جاهزاً للدخول في الشوط الثاني»، مضيفاً أن الناس يحاولون «قلب الأمور بطريقة سلبية ولكن خلف الكواليس الأمر مختلف تماماً».

من جهة أخرى، قال مايكل كاريك إنه استمتع بالتحدي المتمثل في التأقلم سريعا مع عمله كمدرب مؤقت لمانشستر يونايتد وإنه يعتزم التعلم من رانغنيك. وتابع كاريك: «كان عليّ التأقلم ومواجهة تحد جديد وأنواع مختلفة من المهارات والأشياء ربما تكون خارج نطاق تعاملاتي السابقة ولم أضطر للتعامل معها من قبل. لقد استمتعت نوعا ما بطريقة تعاملي مع ذلك. في بعض الأحيان يتعين عليك التعلم من الوظيفة وكان هذا هو الحال، لكن يجب القول لقد استمتعت في معظم الأحيان. لديك دائما أفكارك الخاصة، دائما أنا على استعداد للتعلم. لقد تعلمت الكثير في المهنة هذا الأسبوع، رغم أنني كنت قريبا للغاية لمعرفة ماذا يجري تحديدا». ورونالدو هو هداف يونايتد في الموسم الحالي برصيد 10 أهداف أحرزها في 15 مباراة في جميع المنافسات. ويحتل مانشستر يونايتد المركز 10 بين فرق الدوري الإنجليزي الممتاز برصيد 18 نقطة بعد حصوله على نقطة واحدة في آخر ثلاث مباريات، بينما يحتل أرسنال المركز الخامس برصيد 23 نقطة بعد فوزه في أربع من أخر خمس مباريات.


المملكة المتحدة الدوري الإنجليزي الممتاز

اختيارات المحرر

فيديو