تركيا تعتبر أن «توغلها» في سوريا يحقق «الأمن والرخاء» للسكان

تركيا تعتبر أن «توغلها» في سوريا يحقق «الأمن والرخاء» للسكان

الخميس - 27 شهر ربيع الثاني 1443 هـ - 02 ديسمبر 2021 مـ رقم العدد [ 15710]

دافعت تركيا عن تدخلاتها العسكرية في شمال وشمال شرقي سوريا معتبرة أنها حققت الأمن والرخاء لسكان المنطقة.
وقالت المتحدث باسم وزارة الدفاع التركية، بينار كارا، إن عمليات «درع الفرات»، و«غصن الزيتون» و«نبع السلام» و«درع الربيع»، التي نفذتها تركيا شمال سوريا، وفّرت الأمن والرخاء لسكان المنطقة. وأكدت كارا استمرار تقديم المساعدات الإنسانية وأنشطة دعم البِنية التحتية التي تقوم بها وزارة الدفاع بالتنسيق مع الجهات المعنية من أجل عودة الحياة إلى طبيعتها في المنطقة.
وأضافت، كارا في إفادة صحافية، أن هذه الأنشطة أسفرت عن عودة أكثر من مليون سوري طوعاً وبشكل آمِن وكريم إلى ديارهم، بينهم نحو 470 ألفاً عادوا إلى إدلب.
وأوضحت أنه «تم تقديم الخدمات الصحية لنحو 3 ملايين شخص في 14 مستشفى، وجرى توفير الدعم التعليمي لأكثر من 300 ألف طالب في 1325 مدرسة أغلقتها التنظيمات الإرهابية وأُعيد فتحها للتعليم والتدريب من قِبل تركيا، وتم افتتاح أكثر من 500 مسجد وكنيسة بعد ترميمها».
وكانت تركيا أعلنت مؤخراً أنها ستنفذ عملية عسكرية جديدة تستهدف وحدات حماية الشعب الكردية، أكبر مكونات تحالف قوات سوريا الديمقراطية (قسد)، لكن الحديث عنها توقف بعدما أبدت الولايات المتحدة وروسيا تحركات لمنع هذه العملية.
من ناحية أخرى، وصل التيار الكهربائي إلى محطة مياه الشرب «علوك» التي تغذي الحسكة ومناطق في ريفها، أمس (الأربعاء)، بعد انقطاعها 4 أيام متتالية.
وأفادت مصادر المرصد السوري لحقوق الإنسان، بتشغيل محطة علوك، بعد ساعات من وصول التيار الكهربائي، وضخ مياه الشرب إلى المنطقة، فيما يستغرق وصول المياه إلى مدينة الحسكة ساعات عدة.
وأفاد المرصد السوري لحقوق الإنسان بوقوع تجاوزات، أول من أمس، من قبل الفصائل الموالية لتركيا في ريف الحسكة، على الشبكة الكهربائية بهدف استجرار الكهرباء بطريقة غير مشروعة من خطوط تغذية محطة علوك، إضافة إلى توصيل الكهرباء إلى الآبار والنقاط العسكرية والمخافر.
وأشار المرصد إلى انقطاع المياه عن مدينة الحسكة والنواحي التابعة، نتيجة انقطاع التيار الكهربائي المغذي لمحطة علوك الواقعة قرب مدينة رأس العين، ضمن مناطق سيطرة القوات التركية والفصائل الموالية لها بريف الحسكة.
وأضاف أن التيار الكهربائي انقطع عن المحطة نتيجة وجود أعطال في الكابلات القادمة من سيطرة الإدارة الذاتية في الدرباسية.
وفي 25 من نوفمبر (تشرين الثاني)، أشار المرصد إلى أن فصائل الجيش الوطني الموالي لتركيا تقوم بسرقة أعمدة الكهرباء المتبقية في قرى ريف رأس العين.


تركيا أخبار سوريا

اختيارات المحرر

فيديو