الأمم المتحدة: مقتل متظاهرين في السودان معيب تماماً

الأمم المتحدة: مقتل متظاهرين في السودان معيب تماماً

الخميس - 13 شهر ربيع الثاني 1443 هـ - 18 نوفمبر 2021 مـ
من احتجاجات السودانيين ضد الحكم العسكري في الخرطوم (إ.ب.أ)

دانت مفوضة الأمم المتحدة لحقوق الإنسان ميشيل باشليه، اليوم الخميس، استخدام قوات الأمن السودانية الذخيرة الحية في وجه المتظاهرين السلميين، بعد مقتل 15 محتجاً (الأربعاء) في يوم اعتُبر الأكثر دموية منذ انقلاب 25 أكتوبر (تشرين الأول).

وقالت باشليه في بيان نقلته وكالة الصحافة الفرنسية إن «استخدام الذخيرة الحية مجدداً أمس ضد المتظاهرين أمر معيب تماماً».

وأطلقت قوات الأمن السودانية (الخميس) قنابل غاز مسيل للدموع على عشرات المحتجين الرافضين للحكم العسكري.
https://twitter.com/aawsat_News/status/1461334491256008709

وعادت الاتصالات الهاتفية صباح اليوم بعد انقطاع خلال عملية قمع التظاهرات. وفي الوقت ذاته، حاولت القوات الأمنية مجدداً تفريق عشرات المتظاهرين الذين كانوا لا يزالون متجمعين قرب الحواجز والمتاريس التي أقاموها لقطع الطرق، في ضاحية بحري شمال شرقي العاصمة التي باتت حصن المتظاهرين وبؤرة الاحتجاجات الأساسية.

وفي حين تفرّق المتظاهرون في معظم مناطق الخرطوم وفي مدن سودانية أخرى قبل منتصف الليل، استمر متظاهرو خرطوم بحري في الدفاع عن متاريسهم، وهي كناية عن عوائق وحواجز يقطعون بها الطرق، بعد ظهر الخميس. وأطلقت الشرطة الغازات المسيلة للدموع في اتجاههم فردّوا برشقها بالحجارة.

ونزل عشرات آلاف السودانيين إلى الشوارع في 30 أكتوبر (تشرين الأول) وفي 13 نوفمبر (تشرين الثاني) احتجاجاً على الانقلاب.

وفي المجموع، قُتل منذ الانقلاب 39 شخصاً بينهم ثلاثة مراهقين وجُرح مئات، غالباً خلال عمليات تفريق المحتجين.


السودان أخبار السودان الأمم المتحدة الاحتجاجات السودانية التحول الديمقراطي في السودان

اختيارات المحرر

فيديو