«شوك الريحان»... رواية سعودية تعرض للتحولات الاجتماعية

«شوك الريحان»... رواية سعودية تعرض للتحولات الاجتماعية

الاثنين - 19 شهر ربيع الأول 1443 هـ - 25 أكتوبر 2021 مـ رقم العدد [ 15672]

عن «دار الفراشة» للنشر والتوزيع، في الكويت، صدرت مؤخراً رواية «شوك الريحان» للكاتب السعودي سامي الطلاق وهي رواية تتناول التحولات الاجتماعية شرقي السعودية عبر شخوص تحاول أن تسرد حياتها في أحد أحياء القطيف القديمة، وتقع الرواية في 256 صفحة، وتمّ عرضها في معرض الرياض الدولي للكتاب الذي اختتم مؤخراً.
يقول سامي الطلاق: «مارست الكتابة منذ بدايات الدراسة بمقاعد الجامعة بالأحساء خلال الدراسة بجامعة الملك فيصل، وكان الشعر له الإغواء الأول، حيث قادني ذلك لنشر أول مجموعة من منشورات ضفاف، تلاها إصدار ديوان آخر وروايتين وكتاب عبارة عن مقالات».
وعن هذه المجموعة يقول: «تجربتي الأخيرة في رواية (شوك الريحان) كانت استجابة لغواية السرد التي اكتملت داخلي باتجاه السرد الروائي. وهي تحكي زمن التحولات شرقي السعودية منذ ثمانينات القرن الماضي وصولاً للعقد الثاني من القرن الميلادي الحالي، بلسان شخوص عدة.
«الريحان نبتة الحي والميت»، هكذا تحاول (صفاء) في هذه الرواية تكسير قالب غلب على المجتمع المحلي، فقد استمر الريحان بعلاقة مع الموت دون الحياة حين اختاره الناس لوضعه على قبور الراحلين، وكأنه خلق ليكسو القبور بدل أن يصبغ عالم الأحياء بالبهجة والعطر.
تنتقل (صفاء) لحي آخر من المدينة، حاملة معها هموم الحي العتيق داخل أزقة روحها. فترسم - مع آخرين في الرواية - زمن التحولات التي مرّ بها هذا الجزء من الخليج. محاولين ملامسة بعض القضايا الداخلية بتلك الفترة من ثمانينات القرن الماضي.
وكانت قد صدرت لسامي الطلاق مجموعة من الأعمال الأدبية: «سمير وسميرة» 2013 (مجموعة شعرية)، و«ذاكرة مثقوبة» 2015، و«مذكرات متسولة» 2017 (رواية)، و«أصابع ربة الشعر ووجوه أخرى» 2018 (شعر)، و«السيرة التي أرقت الليل... موجز تاريخ الأرق»، 2018 (شعر)، و«شوك الريحان... مقتل قارئة المقتل» 2021 (رواية).


Art

اختيارات المحرر

فيديو