العشرية الأولى على مقتل القذافي... حروب وبحث عن الهوية

العشرية الأولى على مقتل القذافي... حروب وبحث عن الهوية

السبت - 17 شهر ربيع الأول 1443 هـ - 23 أكتوبر 2021 مـ رقم العدد [ 15670]

> طوت ليبيا أول عشرية على مقتل معمر القذافي، لكنها لا تزال تبحث عن الاستقرار السياسي والأمني بعد محطات مريرة من الفوضى والحروب والتمسك بالجهوية والبحث عن الهوية. هذا، بينما تسعى السلطة السياسية والعسكرية هناك إلى الخروج من نفق الاقتتال وسفك الدماء إلى التوافق على شكل المرحلة الدائمة، بعد مفاصل، في ما يلي أهمها:
- 15 فبراير (شباط) 2011، اندلعت في بنغازي بشرق ليبيا احتجاجات واجهها نظام القذافي بقمع عنيف، لكن سرعان ما انتشرت في البلاد، وانتقلت إلى العاصمة.
- 19 مارس (آذار) بدأ تحالف دولي قصفاً جوياً كثيفاً على مقرات الجيش الليبي، بعد حصوله على ضوء أخضر من الأمم المتحدة، قبل أن تنتقل قيادة العملية العسكرية إلى حلف شمال الأطلسي «ناتو».
- 20 أكتوبر (تشرين الأول) قُتل القذافي في مدينة سرت، مسقط رأسه. وبعد ثلاثة أيام أعلن «المجلس الوطني الانتقالي» التحرير الكامل للبلاد.
- 7 يوليو (تموز) 2012 انتخب الليبيون «المجلس الوطني» في أول انتخابات تشريعية حرة تجري في البلاد، وقد تخللتها أعمال تخريب وعنف في الشرق. بعد شهر، سلم «المجلس الوطني الانتقالي» سلطاته إلى «المؤتمر الوطني العام» (البرلمان).
- ديسمبر (كانون الأول) 2014 تصاعد نفوذ «داعش» في ليبيا. وفي يونيو (حزيران) 2015 سيطر على سرت على بُعد 450 كيلومتراً شرق طرابلس. وطُرد من المدينة في نهاية عام 2016.
- مايو 2014، أعلن آنذاك اللواء خليفة حفتر بدء عملية ضد «داعش» في شرق ليبيا، وانضم ضباط من المنطقة الشرقية إلى صفوف تنظيم «الجيش الوطني الليبي» الذي شكّله.
- يونيو 2014، انتُخب برلمان جديد جاءت أغلبيته مناوئة لتيار الإسلام السياسي الذين قاطعوه. ولكن في نهاية أغسطس (آب)، بعد أسابيع من معارك دامية، سيطر ائتلاف «فجر ليبيا» -الذي ضم الكثير من الفصائل المسلحة بينها جماعات إسلامية- على العاصمة طرابلس وأعاد إحياء «المؤتمر الوطني العام»، البرلمان المنتهية ولايته، وتم تشكيل حكومة. وفي المقابل، انبثقت حكومة عن البرلمان المستقر في شرق البلاد، وأصبح في ليبيا برلمانان وحكومتان.
- ديسمبر 2015 بعد مفاوضات طالت أشهراً، وقّع ممثلون للمجتمع المدني ونواب في الصخيرات بالمغرب، اتفاقاً برعاية الأمم المتحدة، وأُعلنت حكومة «الوفاق الوطني».
- يوليو 2017 أعلن حفتر، الذي رُقّي إلى مشير، «التحرير الكامل» لبنغازي من «الإرهابيين» بعد ثلاث سنوات من القتال. وتمكنت قواته في العام التالي من السيطرة على مدينة درنة.
- الرابع من أبريل (نيسان) 2019 أمر حفتر قواته بالتقدم باتجاه طرابلس حيث واجهت مقاومة عنيفة من القوات الموالية لحكومة «الوفاق الوطني» التي استعانت بالقوات التركية.
- 23 أكتوبر 2020 وقّع طرفا النزاع اتفاقاً لوقف دائم لإطلاق النار بعد مباحثات استغرقت خمسة أيام في جنيف برعاية الأمم المتحدة.
- 13 نوفمبر (تشرين الثاني) 2020، أعلنت الأمم المتحدة أن أعضاء «ملتقى الحوار السياسي» الليبي، الذين اجتمعوا في تونس، توصلوا إلى اتفاق على إجراء انتخابات عامة في 24 ديسمبر 2021.
- 5 فبراير 2021 انتخب المشاركون في «ملتقى الحوار السياسي» خلال اجتماعات في جنيف برعاية الأمم المتحدة سلطة تنفيذية مؤقتة ممثلة في مجلس رئاسي مكون من ثلاثة أعضاء، وحكومة «الوحدة الوطنية».
- 10 مارس 2021، منح مجلس النواب الليبي الثقة للحكومة التي حلت بدلاً من حكومة «الوفاق الوطني» والحكومة الموازية بقيادة عبد الله الثني في شرق البلاد.
- 15 يوليو نبّه مبعوث الأمم المتحدة إلى ليبيا يان كوبيتش، إلى أن البلاد تشهد «حالة جمود» على الصُّعد السياسية والأمنية والمالية.
- 9 سبتمبر (أيلول) صادق رئيس مجلس النواب عقيلة صالح على القانون المنظم للانتخابات الرئاسية المقبلة. إلا أن خطوته لاقت اعتراضاً بسبب عدم عرض النصّ على التصويت البرلماني.
- 4 أكتوبر اعتمد مجلس النواب القانون الذي ينظم الانتخابات التشريعية، وسط اعترض المجلس الأعلى للدولة، على هذا القانون.
- عقب ذلك عدّل مجلس النواب مواعيد التصويت على أن تُجرى الانتخابات الرئاسية في موعدها في 24 ديسمبر، والانتخابات التشريعية بعد 30 يوماً.


ليبيا الأزمة الليبية حصاد

اختيارات المحرر

فيديو