البطريرك الماروني اللبناني: لا يجوز لأي طرف اللجوء إلى العنف

البطريرك الماروني اللبناني: لا يجوز لأي طرف اللجوء إلى العنف

الأحد - 11 شهر ربيع الأول 1443 هـ - 17 أكتوبر 2021 مـ
البطريرك الماروني الكاردينال بشارة بطرس الراعي (رويترز)

قال البطريرك الماروني الكاردينال بشارة بطرس الراعي، وهو أكبر رجل دين مسيحي في لبنان، اليوم (الأحد)، إنه لا يجوز أن يلجأ أي طرف في البلاد إلى التهديد أو العنف، وذلك عقب أسوأ أعمال عنف شهدتها البلاد منذ أكثر من عقد.

وقُتل سبعة أشخاص بينما كانت حشود في طريقها للاحتجاج على القاضي طارق بيطار، المحقق العدلي في قضية انفجار مرفأ بيروت، في مظاهرة دعا إليها «حزب الله» وحليفته «حركة أمل».

وأضاف البطريرك في عظة اليوم (الأحد) أنه «ما من أحد أعلى من القانون والقضاء»، حسبما نقلت وكالة «رويترز» للأنباء.

في سياق متصل، قال الجيش اللبناني، أمس (السبت)، إن عسكرياً يُشتبه في أنه أطلق النار باتجاه متظاهرين خلال مواجهات شهدتها بيروت، يوم الخميس، يخضع للتحقيق بإشراف القضاء المختص، حسبما ذكرته وكالة «رويترز» للأنباء.

وقال الجيش اللبناني في بيان: «انتشرت عبر وسائل التواصل الاجتماعي مقاطع فيديو تُظهر عسكرياً يُطلق النار باتجاه المتظاهرين خلال المواجهات التي اندلعت قبل يومين في منطقة الطيونة»، وأضاف: «يهم قيادة الجيش أن توضح أن العسكري مُطلق النار يخضع للتحقيق بإشراف القضاء المختص».


لبنان لبنان أخبار

اختيارات المحرر

فيديو