مشجعون بوسنيون غاضبون يحرقون سيارة حكم

مشجعون بوسنيون غاضبون يحرقون سيارة حكم

الأربعاء - 15 صفر 1443 هـ - 22 سبتمبر 2021 مـ
مشجعو نادي فيليز موستار البوسني (إ.ب.أ)

أقدم عدد من مشجعي نادي فيليز موستار البوسني على إحراق سيارة حكم مباراة فريقهم أمام حامل اللقب بوراك بانيا لوكا ضمن إطار منافسات الدوري المحلي لكرة القدم، وذلك احتجاجاً على قراراته؛ بحسب ما ذكرت الشرطة المحلية، اليوم الأربعاء.
وتوقفت المباراة؛ التي أقيمت في مدينة موستار جنوب البوسنة الثلاثاء، لدقائق عدّة قبل صافرة النهاية بعدما اقتحم عدد من المشجعين الملعب على خلفية اعتراضهم على العديد من القرارات التحكيمية.
وغادر الحكم صابريا توبالوفيتش ومساعداه إلى مدينة ساراييفو، لكن سيارة أخرى كانت تقل 4 أشخاص اعترضتهم داخل نفق، بحسب ما أبلغ مسؤول في الشرطة وكالة الصحافة الفرنسية.
وتابع المسؤول: «بعد تحطيم السيارة، أقدموا على إحراقها».
وأصيب شخص خلال الحادثة ونقل إلى المستشفى، فيما يستمر البحث عن المعتدين، في وقت نشرت فيه وسيلة إعلامية محلية صورة للسيارة المحترقة.
وشهدت المباراة اقتحام مشجعي فيليز موستار أرض الملعب في الدقيقة الـ82، بعد دقيقة من مضاعفة هداف بوراك، ستويان فرانيش النتيجة لفريقه، بعدما كان افتتح التسجيل في الدقيقة الـ37.
ومع أن تاريخ الكرة البوسنية لم يشهد أحداثاً مماثلة، إلا إن الحكام اتُهموا في أوقات سابقة بالفساد؛ ففي أواخر عام 2020، غرّم حكمان ومسؤول في لجنة دوري الدرجة الثانية في البوسنة بتهم التلاعب بالنتائج لقاء حصولهم على مبالغ بين 1500 و3000 يورو للمباراة الواحدة.


البوسنة رياضة

اختيارات المحرر

فيديو