تجمع دولي في دبي لبحث تحديات قطاع الغاز والهيدروجين

تجمع دولي في دبي لبحث تحديات قطاع الغاز والهيدروجين

يتطلع لصياغة خريطة طريق تلبية لتنامي الحاجة إلى الطاقة
الثلاثاء - 14 صفر 1443 هـ - 21 سبتمبر 2021 مـ رقم العدد [ 15638]
يضم تجمع «غازتك» مؤتمراً استراتيجياً ومعرضاً متخصصاً ينعقدان على مدى ثلاثة أيام (الشرق الأوسط)

يبحث تجمع دولي اليوم في دبي التحديات التي تواجه قطاع الغاز والغاز الطبيعي المُسال والهيدروجين والطاقة، وذلك بمشاركة وحضور 15 ألف متخصص في القطاع، في جلسات حوارية على مدى ثلاثة أيام.
ويضم تجمع «غازتك» مؤتمراً استراتيجياً ومعرضاً متخصصاً، إضافة إلى سلسلة من الجلسات التقنية المباشرة لمناقشة التحديات، والتي تواجه الأجندات البيئية وسُبل استثمار التقنيات المتطورة وطرائق العمل الحديثة لمواكبة المتطلبات المتغيرة للأسواق ضمن قطاعات الغاز والغاز الطبيعي المُسال والهيدروجين والطاقة.
وسيُلقي الدكتور سلطان أحمد الجابر، وزير الصناعة والتكنولوجيا المتقدمة العضو المنتدب والرئيس التنفيذي لشركة بترول أبوظبي الوطنية (أدنوك)، الكلمة الافتتاحية، فيما تضم الفعاليات الافتتاحية الأخرى لغازتك 2021 جلسة حوارية للشخصيات الوزارية تستعرض الرؤى والأفكار المتعلقة بدور الغاز الطبيعي في عملية تحول الطاقة، والخطط المستقبلية لإنشاء اقتصاد هيدروجيني، بالإضافة إلى صياغة خريطة طريق لتلبية الحاجة المتزايدة للطاقة والوقود النظيف.
ويُشارك في الجلسة الوزارية كُل من سهيل المزروعي وزير الطاقة والبنية التحتية في الإمارات؛ والدكتور ألب أرسلان بيرقدار، نائب وزير الطاقة والموارد الطبيعية في تركيا؛ والمهندس سعد الكعبي، وزير الدولة لشؤون الطاقة والرئيس والمدير التنفيذي لشركة قطر للبترول؛ وعارفين تصريف، وزير الطاقة والثروة المعدنية في إندونيسيا؛ ومحمد باركيندو سنوسي، الأمين العام لمنظمة أوبك.
وقال كريستوفر هدسون، رئيس شركة دي إم جي إيفنتس المنظمة لمعرض ومؤتمر غازتك: «يتناول مؤتمر غازتك 2021 الاستراتيجي جميع الحقائق المتعلقة بالتحول نحو الطاقة عديمة الانبعاثات الكربونية والتحدي الكبير الذي يُواجه القطاع والجهات التنظيمية والمستخدمين النهائيين من حيث الالتزام باتفاقية باريس من أجل الحد من التغير المناخي ودعم قيادة القطاع في رسم خريطة الطريق الضرورية لمستقبل مستدام وحيادي الكربون. كما يستعرض معرض غازتك أحدث الابتكارات والحلول التقنية الرقمية الكفيلة بترك الأثر الإيجابي على عمليات قطاع الغاز والغاز الطبيعي المُسال والهيدروجين والطاقة لأعوام مقبلة».
وبحسب المعلومات الصادرة أمس فإن المجتمعين سيبحثون معاً رسم خريطة طريق لخفض معدلات انبعاثات الكربون، ويبرز من بين أهم موضوعات النقاش كل من إدارة عمليات إزالة الكربون ومعالجة الانبعاثات؛ والتمويل والاستثمار في المشاريع؛ وكيفية تكييف نماذج الأعمال في عالم ما بعد أزمة (كوفيد - 19).
كما يبحث حول موردي الطاقة المتكاملة؛ وديناميكيات العرض والطلب على الغاز والغاز الطبيعي المُسال؛ والدور الرئيسي المحتمل للهيدروجين في المرحلة الانتقالية لقطاع الطاقة؛ وتنويع القوى العاملة في قطاع الطاقة المستقبلي؛ إلى جانب التبادل التجاري والمقاولات والتسعير؛ ومواضيع البناء والهندسة والمشتريات ومستجدات المشاريع وآخر تطوراتها؛ والسياسات المناخية؛ ودور الغاز في القطاع.
وستنطلق المسارات التعليمية الخمسة لمؤتمر غازتك الاستراتيجي بالتزامن مع الفعالية لتشمل المواضيع المرتبطة بالهيدروجين، والمنصات البحرية، ومفاهيم البناء والهندسة والمشتريات والمشاريع، إضافة إلى طرق المعالجة ودور الذكاء الاصطناعي والتقنيات الحديثة في القطاع. كما تنطلق أعمال المؤتمر والمعرض الفني السنوي لجمعية مهندسي البترول.


دبي Economy

اختيارات المحرر

فيديو