«الحب والظلال» لإيزابيل الليندي بالعربية

«الحب والظلال» لإيزابيل الليندي بالعربية

الاثنين - 13 صفر 1443 هـ - 20 سبتمبر 2021 مـ رقم العدد [ 15637]

عام 1979، قرب العاصمة التشيلية، اكتُشفتْ مقبرة جماعية سرية أخفى فيها رجالُ الدرك جثث 15 فلاحاً. من هذه الواقعة، تنطلق إيزابيل الليندي لترسم في روايتها «الحب والظلال» عالماً من الحب والأمل، في مواجهة عالم آخر من العنف والحقد.
في هذه الأجواء السحرية التي تضيع فيها الحدود بين الواقع والخيال. إذ تقدم لنا صاحبة «بيت الأرواح» عملاً أدبياً رائعاً وشهادة تاريخية مأساوية، تروي وقائع جريمة سياسية، وحكاية شغف جارف بين مُراسلة فاتنة شجاعة ومصور يساري غامض.
وإيزابيل الليندي التي وُلدت في البيرو، وترعرعتْ في تشيلي، هي صاحبة الروايات الأكثر مبيعاً واحتفاءً من قبل النقاد، كـ«بيت الأرواح» و«باولا». بيع من رواياتها أكثر من 70 مليون نسخة في أرجاء العالم. وتصدر روايتها «الحب والظلال» قريباً عن «دار الآداب» في بيروت، بترجمة الراحل صالح علماني.


Art

اختيارات المحرر

فيديو