عاصفة الكلاسيكو تقتلع مينيز من النصر... وتضع حمد الله في وجه المدفع

عاصفة الكلاسيكو تقتلع مينيز من النصر... وتضع حمد الله في وجه المدفع

أنور: البرازيلي بعثر الأوراق... والكيان الأصفر أكبر من أي لاعب
الاثنين - 13 صفر 1443 هـ - 20 سبتمبر 2021 مـ رقم العدد [ 15637]

ألقت الخسارة الثلاثية على يد الاتحاد في الكلاسيكو الجماهيري أول من أمس، بظلالها القاتمة على نادي النصر واتخذت الإدارة أول قراراتها بإنهاء عقد المدرب البرازيلي مينيز رسمياً.

وتبحث إدارة النادي عن بديل عاجل لسد الفراغ الفني فيما ترددت أنباء عن توجه للتوقيع مع الروماني أولاريو كوزمين مدرب الهلال السابق.

ومن جانبه، أكد فؤاد أنور قائد فريق النصر السابق أن قرار إقالة المدرب البرازيلي مانو نونيز سيحل العديد من الإشكاليات في صفوف فريق النصر، مشدداً على أن المدرب البديل لن يجد الكثير من الصعوبات لترتيب أوراق الفريق وخلق الانسجام بين اللاعبين داخل أرض الملعب.

وأضاف النجم السعودي السابق في حديث خاص لـ«الشرق الأوسط» أن المدرب نونيز عبث في تشكيلة النصر وخصوصاً في المحاور الدفاعية بين أنسليمو وعلي الحسن من خلال تبديل مراكزهما عما كانوا عليه سواء في الوحدة أو الفتح مما كان له الأثر السلبي على الأدوار التي يؤديها كل لاعب.

وتابع أنور: «الإشكالية لم تقتصر على تغيير مراكز هذين اللاعبين وهما في مركز حساس، بل إنه لم يضع الأوزبكي ماشاريبوف وتاليكسا وغيرهم في المراكز التي يفضلونها مما خلق فوضى فنية وحجمت من القوة الكبيرة في العناصر الموجودة في نادي النصر».

وتطرق أنور إلى اللاعب المغربي عبد الرزاق حمد الله، مطالباً بحزم إداري أكثر معه وألا يرى هو أو غيره أنه أهم من الكيان.

وشدد أنور في ختام حديثه على التصحيح في الجوانب الإدارية كذلك، معتبراً أن الوقت كافٍ ليعود النصر أكثر قوة ويكون في كامل الاستعداد لخوض الأدوار النهائية من دوري أبطال آسيا بداية بمواجهة الوحدة الإماراتي.

وفتحت الخسارة أمام الاتحاد باب الهجوم على إدارة النصر والمهاجم المغربي عبد الرازق حمد الله، بالإضافة للبرازيلي مانو مينيز مدرب الفريق الذي كان على رأس الأسماء التي طالبت الجماهير الصفراء برحيلها.

وأتمت إدارة نادي النصر هذا الصيف عدة صفقات بقيادة الرئيس مسلي آل معمر، من خلال التعاقد مع البرازيلي تاليسكا والكاميروني أبو بكر فينسنت والبرازيلي أنسيلموا والأرجنتيني موري، بالإضافة للأوزبكي ماشاريبوف العائد من إعارته مجدداً لصفوف النصر، وظهر النصر بصورة مثالية في الجولة الأولى أمام ضمك وكسب المباراة برباعية، قبل أن يخسر مباراته أمام الفيصلي 2-1. ثم ينتصر بصعوبة وفي اللحظات الأخيرة أمام التعاون الذي كان قريباً من تحقيق الفوز في المواجهة التي جمعت بينهما في الجولة الثالثة.

وأمام تراكتور الإيراني في دور الـ16 من بطولة دوري أبطال آسيا، تجاوز النصر المباراة بصعوبة بالغة بعد فوزه بهدف يتيم حمل توقيع الكاميروني أبو بكر فينسنت، فيما لم يقدم النصر أي مستويات مطمئنة رغم الفوارق الفنية الكبيرة التي تصب لصالحه على عكس فريق تراكتور الإيراني.

وتوترت العلاقة من جديد بين المدرج الأصفر وبين المهاجم المغربي عبد الرزاق حمد الله بعد إضاعة الأخير لضربة جزاء كانت كفيلة بقلب الموازين في مباراة الاتحاد، حيث كان تسجيل الجزائية يعني تعادل النصر 2 - 2 إلا أن حمد الله لعبها هادئة تصدى لها البرازيلي غروهي بهدوء.

وبدأت علاقة حمد الله هداف النصر مع إضاعة ركلات الجزاء منذ موسمه الأول مع الفريق العاصمي، إلا أن الكابوس الأسوأ للمهاجم المغربي كان في الموسم الماضي الذي أهدر فيه خمس جزائيات كانت كفيلة بتحقيق الفوز في عدد من المباريات لفريق النصر الذي حل فيه النصر بالمركز السادس وافتقد للمركز المؤهل للمشاركة في النسخة القادمة من دوري أبطال آسيا.

ويعيش حمد الله علاقة مضطربة مع النادي الأصفر، حيث كان قريباً من توديع صفوفه هذا الصيف بعد تلميحات نشرها شقيق اللاعب ووكيل أعماله السابق والتي تزامنت مع إبعاده بقرار من البرازيلي مانو مينيز عن مواجهة الفيصلي في الجولة الثانية.

إلا أن حمد الله ظهر بعد ذلك، وأكد على عمق علاقته مع النادي الأصفر وأنه يحترمه ويحترم جماهيره، مؤكداً أنه يتقبل قرار المدرب مينيز بإبعاده عن مواجهة الفيصلي، مشيراً إلى استمراره مع الفريق العاصمي حتى إكمال عقده بعيداً عن الشائعات التي أشارت إلى خروجه من الفريق.

وطالب عدد من لاعبي النصر السابقين بضرورة تحرك إدارة النصر وعلاج ما يمكن علاجه في الفترة الحالية خاصة أن الدوري ما زال في بدايته، حيث قال فؤاد أنور اللاعب النصراوي السابق عبر حسابه في «تويتر» بعد نهاية المواجهة: «تحدثنا كثيراً عن المدرب والمغربي عبد الرزاق حمد الله».

وأضاف أنور: «حمد الله لديه تعالٍ كبير على الفريق وعلى كرة القدم، وهناك صمت على ما يفعله، لذلك كانت هي النتيجة لما يحدث»، مختتماً حديثه: «المدرب لا يملك أي شيء يضيفه للفريق».


السعودية السعودية

اختيارات المحرر

فيديو