«إيكواس»: رئيس غينيا المطاح «بخير» بعد الانقلاب العسكري

«إيكواس»: رئيس غينيا المطاح «بخير» بعد الانقلاب العسكري

الأحد - 12 صفر 1443 هـ - 19 سبتمبر 2021 مـ رقم العدد [ 15636]

قالت المجموعة الاقتصادية لدول غرب أفريقيا (إيكواس) إن الرئيس الغيني ألفا كوندي، المسجون منذ الانقلاب العسكري الذي وقع أوائل سبتمبر (أيلول) «في حال جيدة». وأعلنت «إيكواس» في الساعات الأولى من أمس (السبت)، أن وفداً من المجموعة تمكن من زيارة كوندي، الجمعة، في العاصمة كوناكري، حيث يخضع للإقامة الجبرية في فندق فخم. وكان هذا أول بيان مستقل بشأن وضع الرئيس منذ الإطاحة به في الخامس من سبتمبر الجاري. كما التقى وفد «إيكواس» الذي ضم رئيس غانا نانا أكوفو - أدو ورئيس ساحل العاج الحسن وتارا، قائد المجلس العسكري الحاكم مامادي دومبويا.
وقال الوفد إن المحادثات كانت منفتحة وودية وأعرب عن ثقته بالتوصل لحل. وفي اليوم السابق، أعلنت «إيكواس» حظر سفر وعقوبات مالية على قادة الانقلاب وأسرهم، إضافة إلى مهلة مدتها ستة أشهر لإجراء انتخابات. كما أدانت الأمم المتحدة والاتحاد الأوروبي والولايات المتحدة الانقلاب في غينيا.
وقال المجلس العسكري إنه لن يرضخ لضغوط زعماء المنطقة للسماح للرئيس ألفا كوندي بمغادرة البلاد.


غينيا أفريقيا

اختيارات المحرر

فيديو