لجنة أمنية سعودية ـ عُمانية تتفقد المنفذ البري بين البلدين

لجنة أمنية سعودية ـ عُمانية تتفقد المنفذ البري بين البلدين

الخميس - 9 صفر 1443 هـ - 16 سبتمبر 2021 مـ رقم العدد [ 15633]

مع اقتراب تشغيل المنفذ البري بين السعودية وسلطنة عمان، قام فريق العمل المشترك المنبثق عن اللجنة الأمنية العليا المشتركة بين سلطنة عُمان والمملكة العربية السعودية، أول من أمس، بزيارة تفقدية إلى منفذ الربع الخالي الذي يربط بين البلدين، وذلك ضمن أعمال الاجتماع الرابع لفريق العمل المشترك المنبثق عن اللجنة الأمنية العليا المشتركة بين عُمان والسعودية.
وقالت وكالة الأنباء العمُانية التي أوردت الخبر، إنه جرى خلال الزيارة تقديم إيجاز عن مهام واختصاصات المنفذ، كما قام الوفد بجولة في مرافق المبنى، وتأتي هذه الزيارة على هامش اجتماع الفريق المشترك الذي بدأت أعماله، الاثنين، بعقد جلسته الأولى في السلطنة، التي تضمنت بحث العلاقات الثنائية وأوجه التعاون بين الجانبين في مختلف المجالات الأمنية المشتركة.
وكان البلدان قطعا شوطاً طويلاً لتعزيز التعاون الاقتصادي بينهما منذ زيارة السلطان هيثم بن طارق للمملكة ولقائه خادم الحرمين الشريفين، يوليو (تموز) الماضي، وتأسيس المجلس التنسيقي السعودي العماني. وخلال الشهر الماضي، عقدت في مسقط فعاليات المنتدى الاستثماري العماني السعودي، واجتماعات مجلس الأعمال السعودي العماني المشترك، للتعريف بالفرص الاستثمارية بين البلدين وتعزيز الاستثمارات في مختلف المجالات، وشهد توقيع عدد من مذكرات التفاهم في مجال تعزيز وتشجيع الاستثمار المشترك بين السعودية وسلطنة عمان.
ويعزز المنفذ البري آفاق التعاون بين البلدين، حيث يصل حجم التبادل التجاري بينهما إلى نحو 10 مليارات دولار، ومثّلت الصادرات العمانية للمملكة عام 2019 نحو 5.9 مليار ريال، فيما بلغت الصادرات السعودية غير النفطية إلى عمان نحو 3.4 مليار ريال، وهي تمثل ما نسبته 10.4 في المائة من إجمالي صادرات المملكة إلى دول مجلس التعاون الخليجي.


عمان السعودية

اختيارات المحرر

فيديو