رئيسة المفوضية الأوروبية تقترح حظر منتجات العمل القسري

رئيسة المفوضية الأوروبية تقترح حظر منتجات العمل القسري

الأربعاء - 8 صفر 1443 هـ - 15 سبتمبر 2021 مـ
رئيسة المفوضية الأوروبية أورسولا فون دير لاين (أ.ب)

ستقترح المفوضية الأوروبية حظر بيع منتجات العمل القسري في الاتحاد الأوروبي، كما أعلنت رئيستها أورسولا فون دير لاين اليوم الأربعاء، الأمر الذي قد يطال الإنتاج الصيني الذي تشارك فيه أقلية الأويغور المسلمة.
وقالت فون دير لاين في خطاب «حالة الاتحاد» السنوي أمام البرلمان الأوروبي في ستراسبورغ بشرق فرنسا: «25 مليون شخص حول العالم مهددون بالعمل القسري أو مجبرون عليه. لن نسمح أبدا بإجبارهم على صنع منتجات لكي تعرض هذه المنتجات للبيع هنا في أوروبا. لذلك، سنقترح حظر منتجات العمل القسري من أسواقنا. حقوق الإنسان ليست للبيع بأي ثمن».
وفي حين أن رئيسة المفوضية الأوروبية لم تسمّ دولة بعينها، كتب النائب الفرنسي في البرلمان الأوروبي رافاييل غلوكسمان (يسار) على تويتر أن فون دير لاين «وعدت هذا الصباح بحظر المنتجات الناتجة عن عبودية الأويغور في السوق الأوروبية». وأضاف أن «الشركات المتعددة الجنسيات ستبذل قصارى جهدها لعرقلة هذا الإجراء. دعونا نتحرك!».
وتتهم الدول الغربية بكين بأنها تحتجز أفرادا من هذه الجالية ذات الغالبية المسلمة والناطقة بالتركية في شينجيانغ (غرب الصين) في معسكرات عمل شاسعة تدعي الصين أنها مجرد مراكز للتدريب المهني، كما أوردت وكالة الصحافة الفرنسية.
وتقع العديد من المصانع، خصوصا المنسوجات، في هذه المنطقة، وهي بدورها تمد شركات متعددة الجنسيات بالمنتجات، وفقا لخبراء ومنظمات غير حكومية.
كذلك، ضغطت فون دير لاين في خطابها على بكين «لإظهار تصميمها» على تحقيق أهدافها «المشجعة» لتقليل انبعاثات غازات الدفيئة.
كما أعربت عن رغبتها في أن يكون الاتحاد الأوروبي «أكثر حضورا ونشاطا في منطقة المحيطين الهندي والهادئ» وأن يعيد النظر في استراتيجيته الاستثمارية هناك.


فرنسا الاتحاد الأوروبي أخبار الصين

اختيارات المحرر

فيديو