مرشح ذاتي التنظيف للمياه غير النقية

مرشح ذاتي التنظيف للمياه غير النقية

يوضع في حاويات الماء ويزيل أكثر من 99.99 % من الشوائب والطفيليات
الاثنين - 6 صفر 1443 هـ - 13 سبتمبر 2021 مـ رقم العدد [ 15630]

يعمل هذا المرشح كصنبور يوضع على «جيريكان jerrican» لتوزيع المياه النظيفة، بعد أن ينظف نفسه في وقت واحد، مع كل ضخة.
في رحلة إلى الهند كطالب تصميم، لاحظ مصمم المنتجات الهولندي أوليفييه دي غرويجتر انتشار الجيريكان، هذه الأوعية البلاستيكية أو المعدنية الذي يستخدمها ملايين الناس حول العالم لنقل المياه من الأنهار أو الآبار لتعويض غياب مياه الصنبور في منازلهم. وغالباً ما تكون المياه المعبأة في هذه الأوعية ملوثة، ويمكن لمرشحات المياه المنفصلة أن تكون صعبة الاستخدام. عندها، تساءل غرويجتر ما إذا كان بالإمكان إضافة مرشح ماء صغير مباشرة إلى الجيريكان.
استوحى غرويجتر مما رآه في الهند منتجاً أسماه «جيري» Jerry، وهو عبارة عن صنبور صغير يتصل بالجيريكان ويرشح المياه مع كل ضخة. يقول المصمم: «تعتبر صيانة معظم أنظمة الرشح والتصفية عملية معقدة»، شارحاً أن المرشحات الشائعة غالباً ما تصاب بالانسداد وتحتاج إلى التفكيك لتنظيفها. ويضيف: «صنعنا نظاماً ينظف نفسه تلقائياً مع كل ضخة».
عندما يضخ أحدهم الماء من الجيريكان ويتدفق السائل في الكوب، تجري كمية صغيرة منه بالاتجاه المعاكس عبر المرشح لتنظيفه. ويسهل هذا التصميم أيضاً الحصول على المياه من الوعاء، فبدل قلب الجيريكان الثقيل فوق كوب زجاجي، وتبديد بعض المياه التي حملها أحدهم لمسافة كيلومترات، يكفي أن يضغط المستخدم على الصنبور لتنزل دون هدر.
يرسل هذا الصنبور المياه عبر مرشحين، ما يزيل أكثر من 99.99 في المائة من البكتيريا والطفيليات، وأكثر من 99.9 في المائة من الفيروسات، بالإضافة إلى جزيئات التراب والرمل التي تلوث المياه. عندما يفرغ الوعاء، تتوقف المضخة عن العمل، ويصبح بإمكان المستخدم التخلص من الملوثات المرشحة وما تبقى من المياه في القعر. ينظف هذا المرشح حوالي 10 آلاف ليتر من المياه قبل تلفه، أي ما يكفي عائلة واحدة لسنوات عدة.
الحاجة واضحة: تقول منظمة الصحة العالمية إن مياه الشرب الملوثة تقتل حوالي نصف مليون إنسان كل عام، معظمهم من الأطفال أصغر من خمس سنوات. وتجدر الإشارة إلى أن مياه الشرب النظيفة غير متوفرة لدى حوالي 785 مليون شخص حول العالم.
تعمل شركة غرويجتر الناشئة، واسمها «فورثماني» على اختبار نماذج تجريبية أخرى في مخيم للاجئين في العراق. ويأمل غرويجتر أن تبدأ شركته ببيع هذه الأداة، التي صممت بأقل كلفة ممكنة، خلال سنة أو سنة ونصف.
* «فاست كومباني»
- خدمات «تريبيون ميديا»


Technology

اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة