تقرير أممي: كوريا الشمالية تعاقب المعتقلين بـ1000 تمرين قرفصاء بسبب «الشخير»

تقرير أممي: كوريا الشمالية تعاقب المعتقلين بـ1000 تمرين قرفصاء بسبب «الشخير»

الأحد - 21 محرم 1443 هـ - 29 أغسطس 2021 مـ
التقرير قال إن كوريا الشمالية تقوم بضرب معتقليها وإجبارهم على أداء تمارين مجهدة (رويترز)

قال تقرير جديد للأمم المتحدة إن كوريا الشمالية تقوم بتعذيب معتقليها من خلال تعريضهم للضرب وإجبارهم على أداء تمارين مجهدة وعمل يدوي شاق.
وبحسب صحيفة «ديلي ستار»، فإن التقرير المثير للقلق، الذي من المقرر تقديمه إلى الجمعية العامة للأمم المتحدة في سبتمبر (أيلول)، تمت كتابته بعد إجراء مقابلات مباشرة وفحص تقارير استخباراتية لمعرفة ما إذا كان هناك انتهاك لحقوق الإنسان في البلاد.
ويغطي التقرير الفترة من أغسطس (آب) 2020 إلى يوليو (تموز) 2021. بالإضافة إلى عرض الانتهاكات المبلغ عنها من 2010 إلى 2019.
وزعم تقرير آخر أن المعتقلين داخل إحدى الزنازين أجبروا على أداء 1000 تمرين قرفصاء (squats) عقاباً على قيام أحدهم بالشخير أثناء نومه. وقد تسببت هذه التمارين في إغماء المعتقلين المسنين.
علاوة على ذلك، نقل التقرير عن محتجزة سابقة قولها إن الحراس ضربوها بكرسي وعصا وحزام جلدي.
وأضافت المحتجزة السابقة: «كان الحراس يضربوننا بهراوة، ويتعاملون معنا وكأننا أكياس ملاكمة»، وقال أحد السجناء السابقين إن أفراد الأمن استخدموا أوضاعاً مجهدة.
وأكد محتجزون آخرون في التقرير أنهم أجبروا على أداء تمارين مجهدة لساعات، حيث قال أحدهم: «كان علينا الركوع على ركبتينا ورفع باقي جسدنا عن الأرض، مع تمديد يدينا للأمام، والبقاء على هذا الحال لساعات. فإذا تحركنا كنا نضرب ضرباً مبرحاً بالعصا».
وقال محتجز آخر: «أصبت إصابات بالغة في وجهي وعضلات ذقني وتم خلع أربعة من أسناني بعد أن ضربت بالحطب».
كما ذكر تقرير الأمم المتحدة أن الطعام الذي تم توفيره للمعتقلين كان ذا نوعية رديئة وغير كافٍ.
وخلص التقرير إلى أن معاملة كوريا الشمالية للمحتجزين «يشوبها التعذيب أو غيره من ضروب المعاملة القاسية أو اللاإنسانية أو المهينة».


كوريا الشمالية كوريا الشمالية

اختيارات المحرر

فيديو