60% من سكان السعودية يستخدمون الأوراق النقدية مرة أسبوعياً

60% من سكان السعودية يستخدمون الأوراق النقدية مرة أسبوعياً

مسح وطني: زيادة المدفوعات الإلكترونية 75% بدعم احترازات جائحة {كورونا}
الخميس - 26 ذو الحجة 1442 هـ - 05 أغسطس 2021 مـ رقم العدد [ 15591]
استخدام التعاملات الرقمية في المدفوعات المالية يتنامى في السعودية (رويترز)

كشف مسح وطني سعودي، هو الأول من نوعه في المملكة، أمس، أن غالبية سكان السعودية يستخدمون الأوراق النقدية مرة أسبوعياً، مفصحاً عن تنامي حركة المدفوعات الإلكترونية 75 في المائة بدفع من تعزيزات الاحترازات جراء تداعيات كورونا المستجد.
وأعلنت «فنتك السعودية» عن تقرير نتائج المسح الوطني للتقنية المالية، مؤكدة أنه يهدف إلى قياس مستوى تبني المجتمع لحلول التقنية المالية، وفهم كيفية دعم قطاع التقنية المالية للأفراد والشركات في أنشطتهم اليومية.
وجاء المسح بدعم من البنك المركزي السعودي (ساما) وهيئة السوق المالية، حيث غطى خمسة جوانب رئيسية؛ هي استخدام الأوراق النقدية، وتبني أنشطة التقنية المالية، والعلاقات مع البنك، والخدمات المصرفية المفتوحة، وأهداف الحوكمة البيئية والاجتماعية وحوكمة الشركات.
وذكرت نجود المليك، المديرة العامة لمبادرة «فنتك السعودية»، أنه «نظراً للأهمية التي تشكلها التقنية المالية جاءت الحجة لفهم مدى اعتماد الأفراد والشركات في السعودية على حلول التقنية المالية، الذي سيساعد على ابتكار منتجات وخدمات جديدة من شأنها أن تقود نمو وازدهار القطاع في المملكة».
وشددت المليك على فهم التحديات الحالية التي يواجهها المستهلكون في استخدام حلول التقنية المالية، حيث سيساعد المسح الوطني للتقنية المالية على فهم سلوك المستهلك للتمكن من ضمان تطوير واستمرار الابتكار في قطاع التقنية المالية ليرتقي بطموحات وتوقعات الأفراد والشركات.
وجاء بين أهم استنتاجات المسح أن 60 في المائة من سكان المملكة يستخدمون الأوراق النقدية مرة واحدة أسبوعياً، إلا أن ذلك الاستخدام في انخفاض مستمر، وهو ما يتسق مع أهداف رؤية السعودية 2030 في التوجه نحو مجتمع أقل اعتماداً على الأوراق النقدية، وزيادة نسبة المعاملات غير النقدية إلى 70 في المائة بحلول عام 2025.
وشهدت المملكة العربية السعودية مع تفشي جائحة كورونا تسارعاً في الأنشطة غير النقدية، مع زيادة المدفوعات الإلكترونية بنسبة 75 في المائة العام الماضي، فيما انخفضت عمليات سحب الأوراق النقدية من أجهزة الصراف الآلي ونقاط الدفع الأخرى بنسبة 30 في المائة خلال الفترة نفسها.
وأظهرت نتائج المسح أن فرداً من أصل 4 أفراد يقومون باستخدام الأوراق النقدية بشكل يومي رغم انخفاض العدد الإجمالي للمعاملات النقدية، موضحة وجود ارتباط قوي بين العمر واستخدام الأوراق النقدية بشكل يومي، حيث يستخدم 18 في المائة من الأفراد الذين تتراوح أعمارهم بين 16 و22 عاماً الأوراق النقدية يومياً، بينما ترتفع النسبة إلى 46 في المائة من عمر 60 عاماً فما فوق، ومع ذلك تذهب التوقعات إلى استمرار نمو المعاملات غير النقدية.
ومما جاء في نتائج المسح أن 74 في المائة من الأفراد (أي 3 من أصل 4 أفراد) استخدموا حلاً واحداً على الأقل من حلول التقنية المالية، كما أظهرت النتائج تقارباً في تبني هذه الحلول حسب الجنس بنسبة 75 في المائة من الذكور و73 في المائة من الإناث، كما توجد علاقة قوية بين إجادة الأفراد لاستخدام التقنية ونسبة تبنيهم لحلولها، حيث استخدم 35 في المائة من الأفراد الذين لا يجيدون استخدام التقنية حلول التقنية المالية، فيما استخدم 82 في المائة من الأفراد الذين يجيدون استخدام التقنية بشكل جيد حلول التقنية المالية.


السعودية الاقتصاد السعودي

اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة