مؤتمر دعم لبنان يتعهد بتقديم 370 مليون دولار

مؤتمر دعم لبنان يتعهد بتقديم 370 مليون دولار

الأربعاء - 26 ذو الحجة 1442 هـ - 04 أغسطس 2021 مـ
العلم اللبناني يرفرف خلال إحياء الذكرى الأولى لانفجار مرفأ بيروت (أ.ف.ب)

تعهّدت الدول المشاركة في مؤتمر الدعم الدولي، الذي نظّمته فرنسا والأمم المتحدة، الأربعاء، بتقديم نحو 370 مليون دولار، مساعدات للبنان، وفق بيان صادر عن المجتمعين.

وكرر المشاركون دعوتهم إلى «تشكيل حكومة، مهمتها إنقاذ البلاد»، مبدين خشيتهم من التأخير الحاصل في التحقيق القضائي حول انفجار مرفأ بيروت المروع الذي يحيي لبنان الأربعاء مرور عام على وقوعه.

وكان الرئيس الأميركي جو بايدن أعلن في وقت سابق الأربعاء تقديم «نحو 100 مليون دولار من المساعدة الإنسانية الجديدة» للبنان، داعياً المسؤولين السياسيين اللبنانيين إلى «إصلاح الاقتصاد ومكافحة الفساد».

وقال في رسالة عبر الفيديو وجّهها إلى مؤتمر دولي حول لبنان يعقد الأربعاء عبر الإنترنت: «لن تكون أي مساعدة خارجية كافية إذا لم يلتزم قادة لبنان بإنجاز العمل الصعب، إنما الضروري القاضي بإصلاح الاقتصاد ومكافحة الفساد» مضيفاً: «هذا أساسي، يجب البدء الآن».

وفي مستهل المؤتمر، أكّد الرئيس اللبناني ميشال عون أن بلاده بحاجة إلى كل مساعدة ومساندة من المجتمع الدولي، في ظل الأوقات الصعبة التي يمر بها. وقال عون: «لبنان يمر اليوم بأصعب أوقاته، ولم يعد بإمكانه انتظار الحلول الإقليمية، ولا الكبرى، وهو بحاجة إلى كل مساعدة ومساندة من المجتمع الدولي».

وشدّد الرئيس اللبناني «على أننا اليوم في مرحلة جديدة، آمل بتشكيل حكومة قادرة على تنفيذ الإصلاحات المطلوبة، والتحضير للانتخابات النيابية المقبلة، بالتوازي مع بناء الثقة مع شركائنا الدوليين والتواصل مع صندوق النقد الدولي».

وجدد عون «التزامه بتحقيق العدالة وبمحاسبة كل من يثبت التحقيق تورطه في انفجار مرفأ بيروت».

وشارك في المؤتمر رؤساء فرنسا والولايات المتحدة ومصر وملك الأردن ورؤساء وزارات كندا والعراق والكويت والأمين العام للأمم المتحدة ورئيس الاتحاد الأوروبي والمديرة العامة لصندوق النقد الدولي ورئيس البنك الدولي، ورئيس منظمة الصحة العالمية.

ويشهد لبنان منذ نوفمبر (تشرين الثاني) عام 2019 أسوأ أزمة مالية واقتصادية تضعه ضمن أسوأ 10 أزمات عالمية وربما إحدى أشد 3 أزمات منذ منتصف القرن التاسع عشر، في غياب لأي أفق حل، بحسب تحذير صادر عن البنك الدولي في يونيو (حزيران) الماضي.

وحالت أزمة سياسية في لبنان دون تشكيل حكومة جديدة بعد استقالة حكومة حسان دياب في 10 أغسطس (آب) من العام الماضي، على خلفية انفجار الرابع من نفس الشهر، الذي هزّ مرفأ بيروت.


لبنان لبنان أخبار

اختيارات المحرر

فيديو