تحقيقات أميركية تطيح أسهم «أليانز»

تحقيقات أميركية تطيح أسهم «أليانز»

الثلاثاء - 25 ذو الحجة 1442 هـ - 03 أغسطس 2021 مـ رقم العدد [ 15589]
انخفضت أسهم شركة «أليانز» للتأمين 7 % بحلول منتصف ظهر الاثنين (رويترز)

انخفضت أسهم شركة التأمين الألمانية «أليانز» بمقدار يزيد على 7 في المائة بحلول منتصف ظهر الاثنين بعد أن أعلنت وزارة العدل الأميركية التحقيق في مطالبات تعويض من كبار مستثمرين أميركيين.
ويتهم المدعون شركة «أليانز غلوبال إنفستورز»، التي تدير استثمارات لأكبر شركة تأمين في أوروبا، بالفشل في الاستجابة بشكل فعال في بداية جائحة «كورونا».
ويأتي تحقيق وزارة العدل الأميركية بعد أن بدأت لجنة الأوراق المالية والبورصات، وهي الهيئة الأميركية التي تشرف على البورصات، تحقيقها الخاص. وأعلنت «أليانز» في بيان ليلة الأحد/الاثنين، أنه «في ضوء تحقيقات وزارة العدل واستنادا إلى المعلومات المتاحة لشركة أليانز اعتبارا من اليوم، أعاد مجلس الإدارة تقييم الأمر وتوصل إلى استنتاج مفاده أن هناك خطرا ذا صلة يتمثل في أن الأمور المتعلقة بـ(صندوق ألفا المهيكل) قد يؤثر ماديا على النتائج المالية المستقبلية لمجموعة أليانز».
وأضافت الشركة أنها لم تضع أي مخصصات للخسائر حتى الآن، لأنها لا تستطيع التنبؤ بنتيجة أي إجراءات قضائية. ومن بين المدعين، «مترو نيويورك»، وصندوق معاشات المعلمين في أركنساس، ونقابة تيمسترز، وفقا لتقارير صحافية أميركية.
ويزعم المدعون أن شركة «أليانز غلوبال إنفستورز» أخفقت في الالتزام بإرشاداتها الخاصة وفشلت في الاستجابة بشكل مناسب لتطورات السوق في المراحل الأولى من الجائحة، ويقولون إن هذا أدى إلى خسائر كبيرة. وقالت أليانز إنها تتعاون بشكل كامل مع لجنة الأوراق المالية والبورصات ووزارة العدل. وجرى تداول أسهم أليانز عند 195 يورو (232 دولارا) بعد منتصف ظهر الاثنين، بانخفاض أكثر من 7 في المائة خلال التعاملات.
ومجموعة أليانز للتأمين هي واحدة من شركات التأمين الرائدة في العالم ومديري الأصول مع أكثر من 100 مليون من العملاء من الأفراد والشركات في أكثر من 70 دولة، ويستفيد عملاء المجموعة من مجموعة واسعة من خدمات التأمين على الأفراد والشركات، بدءاً من التأمين على الممتلكات والتأمين على الحياة والتأمين الطبي إلى خدمات المساعدة إلى تأمين الائتمان والتأمين التجاري العالمي.
وتعد المجموعة واحدة من أكبر المستثمرين في العالم، حيث تدير حوالي 785 مليار يورو نيابة عن عملاء التأمين. علاوة على ذلك، يدير مديرا الأصول «بيمكو» و«أليانز غلوبال إنفستورز» 1.8 تريليون يورو من أصول الطرف الثالث.
وتراجعت صناعة التأمين بشكل طفيف نسبياً خلال أزمة فيروس «كورونا» عام 2020، حيث انخفض دخل الأقساط العالمية بنسبة 2.1 في المائة فقط وفقاً لتقرير نشاط التأمين على مستوى العالم الصادر عن أليانز، وسجل التأمين على الممتلكات زيادة طفيفة بنسبة 1.1 في المائة، بينما تراجع نشاط التأمين على الحياة بنسبة 4.1 في المائة.


أميركا الولايات المتحدة

اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة